زواج سوداناس

المالية: مجرد الاعلان برفع العقوبات يحدث انفراج



شارك الموضوع :

قطع وزير المالية والتخطيط الاقتصادي محمد عثمان الركابي حدوث انفراج في الوضع الاقتصادي بمجرد الإعلان عن رفع العقوبات عن السودان بعيد اسبوعين من الان.
بيد أن الركابي اقر بعدم انعكاسها بسرعة على معيشة المواطن ورهن في تصريحات صحفية عقب مشاركته اليوم في افتتاح مجلس إدارة المصرف العربي الثالث بالخرطوم، انعكاس الأمر على معيشة المواطن بحسب عامل الزمن وتجاوب الاطراف مقرا بأن حدوث الانفراج يتطلب منهم إجراءات عديدة لإعادة السودان للتعامل مع المجتمع الدولي معلنا جاهزيتهم لها وزاد” مطلوب من السودان عمل خطوات عديدة ونحن مستعدين لها” وقطع بحدوث انفراج في النقد الأجنبي بصورة تدريجية .
وفي سياق آخر احجم الركابي عن الإفصاح بما تحمله موازنة العام المقبل عن رفع دعم ام لا أو بشربات، كاشفا عن اجازة القطاع الاقتصادي امس لتوجهات الموازنة لتأخذ مسيرتها لمجلس الوزراء لاجازتها للبدء في إعدادها .

رحاب عبدالله
الاحداث نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        أبو محمد

        بالله دا منطق دا؟؟؟ مجرد الاعلان يحدث انفراج…تبا لكم ياكيزان السجم

        الرد
      2. 2
        مزارع أفندي

        وبالتالي فإن هذا النزول يعتبر فقاعة صابون سرعان ما تنفس وتزول وتروح السكرة وتعود الفكرة وترجع ريما لقديمها … النزول دا وحسب كلام وزير المالية لا يستند على أرضية صلبة لأن الناتج القومي تعبان والميزان التجاري مختل ورفع العقوبات لن يؤتي ثماره بين يوم وليلة ولن يؤتي ثماره أصلاً لأن السبب الحقيقي في تدهور الإقتصاد والسبب الرئيسي في تدهور الإقتصاد هو الفساد وغذا لم تتم مكافحة الفساد فلن تقوم للإقتصاد قائمة ولا أعني بالفساد ( السرقة والنهب ) فقط وإنما هناك فساد ( الرأي ) و ( بهلة ) المال لبعض الجهات التي تتبع وتحمي الحكومة من أجهزة أمنية وحزبية وإعلامية وغيرها فيجب عكس الأمر وذلك بتوجيه المال للإنتاج فإذا زاد الإنتاج سيرتاح الشعب ولن تحتاج الحكومية لأجهزة حماية … خففوا الصرف على الأمن .وذها نداء وصيحة في وادي الصمت وأظنها لن يسمعها أحد لأنني سمعت بالأمس حتى رئيس البرلمان يقول بأن الأولوية ( للصرف على بند الأمن ) في الميزانية القادمة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *