زواج سوداناس

تسببوا في مقتل شخص وإصابة آخرين مجهولون يطلقون النار على معدِّنين ويفرِّون إلى الأراضي الإرترية



شارك الموضوع :

أطلق مجهولون النار أمس على معدنين تقليديين على الحدود السودانيه الإرتريه على بعد 250 كيلومتراً شمال شرق مدينة بورتسودان وتسببوا في مقتل معدن وإصابة آخرين قبل أن يلوذوا بالفرار إلى داخل الأراضي الإريترية.
وقال مدير شرطة ولاية البحر الأحمر اللواء عثمان حسن عثمان في تصريح خاص لـ(الصيحة) أمس “عقب وقوع الحادث دفعنا بتعزيزات شرطية لملاحقة الجناة، لكنهم لاذوا باالفرار إلى داخل دولة إرتريا”، مبينًا أن الشرطة تسلمت جثمان المعدن المقتول ونقلته إلى مستشفى بورتسودان لإجراء عملية تشريح لمعرفة نوع السلاح المستخدم، وتابع عثمان: “سندفع بمذكرة للجنة أمن الولاية بغرض إعادة النظر في التعدين الأهلي الذي أصبح مهدداً أمنياً خطيراً وذلك من خلال النزاعات التي تحدث ما بين ملاك الأرض والمعدنين بعد ظهور إنتاج الذهب مباشرة”. معلناً هدوء الأحوال الأمنية تماماً عقب وقوع الحادث وقال إن الحياه تسير بصورة طبيعية في كل أنحاء الولاية.

الصيحه

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        زول موجوع

        علي بعد 250 كلم شمال مدينة بورتسودان
        وعلي الحدود الاريترية
        فهموني ليها دي ما قادر استوعبها

        الرد
        1. 1.1
          عكليته

          معناهو المكان دا بالضبط داخل مياه البحر الاحمر وقبل الوصول الى مدينة جدة
          ربما كانوا صيادي اسماك ولم يكونوا معدنين بس الصحفي يكون غلط قال معدنين
          فهمت والا لسه ؟

          الرد
      2. 2
        ممكون و صابر

        و لا يهمك يا موحوع
        عادي
        الكاتب ساقط جغرافيا

        الرد
      3. 3
        جبل اللوم

        عليك الله يا موجوع كان فهمت فهمني معاك الزول ده جاط لي راسي

        الرد
      4. 4
        ابراهيم علي

        ذي ديل زمان كان شرطتنا عادي تخش إريتريا وتجيبهم من إضنينم… تبا لعهد الذل والهوان في زمن الكيزان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *