زواج سوداناس

بسبب مقال حول الفساد بالسودان .. حكم بالسجن والغرامة في مواجهة رئيس تحرير (التيار) والكاتب محمد زين العابدين



شارك الموضوع :

قال محامي إن رئيس تحرير صحيفة (التيار) السودانية سينقل إلى السجن بعد أن رفض دفع غرامة بناءً على حكم محكمة بالخرطوم، أمس الإثنين، في قضية نشر الشاكي فيها جهاز الأمن والمخابرات منذ العام 2012م.
ودون ناشر ورئيس تحرير (التيار) في مواقع تواصل اجتماعي قائلاً (بعد قليل سأنقل الى السجن بناءً على حكم محكمة الصحافة في قضية البلاغ ضد صحيفة التيار وبروفيسور زين العابدين، الشاكي فيها جهاز الأمن) .

وأصدرت محكمة الصحافة حكماً قضائياً على ميرغني بالغرامة 10 آلاف جنيه أو السجن 6 أشهر في حالة عدم الدفع، كما قضت على كاتب المقال بروفيسور محمد زين العابدين بالسجن 3 سنوات مع وقف التنفيذ مع الالتزام بحسن السير والسلوك لخمس سنوات.
وأبلغ عباس إبراهيم أحمد المحامي عن عثمان ميرغني (سودان تربيون) امس، أن الأحكام القضائية صدرت بعد إدانة رئيس التحرير وكاتب المقال تحت المادتين (62) و(64) من القانون الجنائي لسنة 1991م (إثارة الشعور بالتذمر بين القوات النظامية والتحريض على ارتكاب ما يخل بالنظام، وإثارة الكراهية ضد الطوائف أو بينها) .

كما أدانت المحكمة المتهمين تحت المادتين “24” و”35″ مسؤوليات رئيس التحرير وأخلاقيات المهنة.
وقال صحفيون في (التيار) إن الحكم الصادر من محكمة الصحافة يمثل ازدواجية في العقوبة، لكون أن الصحيفة تعرضت لتعليق الصدور بسبب هذا المقال لعامين في السابق.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *