زواج سوداناس

مراقبون السياسات النقدية مجرد مسكن



شارك الموضوع :

كشف مراقبين عن عدم رضا البرلمان السوداني ومجلس الوزراء القومي عن أداء القطاع الاقتصادي خاصة فيما يتعلق بتراجع قيمة العملة الوطنية( الجنيه السوداني).
وانتقدوا اطلاق إجراءات لتعديل السياسات النقدية والمالية بصيغة النظرية فقط ووصفوها بالإجراءات(المسكنة والبندول) وعدوها لا تعالج المشكلة الرئيسة.
وحذروا من تنامي الدين الخارجي معتبرين أن المبالغ الأخيرة التي حصل عليها المركزي والبالغة حوالي (٨٠٠) مليون دولار لا تجدي لجهة ان واردات البلاد تجاوزت الثماني مليار دولار .
وتوقعات استخدام المبالغ التي تحصل عليها الحكومة في سداد منح وقروض سابقة .
ونصحوا بمعالجة أمر الميزان التجاري من خلال زيادة الصادر بسم إجراءات جديدة تمكن من انسيابها للخارج.
ونادوا بإيجاد وسيلة لتوفير النقد الأجنبي خاصة وان الفترة ستشهد خروج نقد اجنبي للخارج ممثلا في تحويلات الاجانب بالسودان خاصة الحبش وتحويلها أرباح البنوك الاجنبية بالإضافة إلى تحويلات لاعبي الكرة ..الخ.

الأحداث

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *