زواج سوداناس

مسح ميداني:ثلث المصانع بولاية الخرطوم متوقفة اغلبها صناعات غذائية



شارك الموضوع :

أجرى فريق من الخبراء الصناعيين مسحاً ميدانياً للولايات المختلفة للوقوف على اسباب توقف المصانع ‘حيث اتضح ان ثلث المصانع بولاية الخرطوم متوقف كمركز للثقل الصناعي واغلبها يشمل قطاع الصناعات الغذائية .
وقال البدري الطيب الظاهر مدير بيت الخبرة الاستشاري بمركز البحوث والاستشارات الصناعية في تصريح (لسونا) إن تشغيل الطاقات ياتي ضمن اهداف المشروع الوطني للتطوير الصناعي المستمر ولاحداث نهضة صناعية بمحاور مختلفة ،مبينا ان اغلب المصانع ملك لافراد ولكنها تعتبر طاقات قومية اهتم بها المشروع لاعادة تشغيلها بالطريقة المثلى .
واوضح ان نتائج المسح الميداني التي قام بها فريق من الخبراء للولايات المختلفة بينت ان ولاية الخرطوم الثقل الصناعي مرتكز فيها وان هنالك اكثر من ألف و125 مصنعا متوقفا من جملة 3 ألاف و200 مصنع .
وعدد اسباب توقف المصانع بالولايات المختلفة والمتمثل فى التمويل والتقادم التقني للاليآت والمعدات المستخدمة فى الانتاج ، ومنها اسباب اجتماعية كاختلاف الورثة الملاك للمصانع، واسباب ادارية ،اضافة الى الشكاوى من الجبايات والرسوم والضرائب مما زاد تكاليف الانتاج وادى لتوقف الكثير من المصانع .
وقدم نموذجاً للصناعات الغذائية الحبوب الزيتية ومدخلات الانتاج التى كان يتم شراؤها فى الموسم ولكن دخلت مضاربات بنوك تمول التجار ليشتروا الحبوب ويقوموا بتخزينها ، واخيرا اصدر بنك السودان قرار بعدم تمويل الشراء التجاري للحبوب ، ويرى اصحاب المصانع ان شروط المحفظة قاسية ولايستطيعوا بعد ارتفاع الاسعار ان ينافسوا المستورد لذلك توقفت معظم مصانع الزيوت .
واشار الى الورشة التى تنظمها وزارة الصناعة بالتعاون مع اتحاد الغرف الصناعية وسوق الخرطوم للاوراق المالية بعد غدٍ الثلاثاء بالاتحاد بحضور اصحاب المصانع لوضع رؤية لتمويل والتشغيل الامثل للمصانع .
وثمن الجهود التى تبذلها وزارة الاستثمار للنهوض بالاستثمار الصناعي بالبلاد .

سونا.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *