زواج سوداناس

المحكمة تحظر النشر في قضية سوداكال


ادم سوداكال

شارك الموضوع :

وجهت محكمة جنايات الخرطوم شمال الصحف بعدم النشر في قضية استرداد (آدم عبد الله) الشهير بـ(سوداكال) إلى دولة الإمارات لمحاكمته بالاحتيال على رجل أعمال إماراتي مبلغ (50) مليون يورو.

وخير قاضي المحكمة الصحفيين بين عدم نقل تفاصيل سرد الشاكي للقضية والاكتفاء بحضور الجلسة باعتبار أن تناول تفاصيل القضية سوف يؤثر على سمعة المتهم.

وجاء الحظر بناء على طلب قدمه ممثل الدفاع للمحكمة والتمس فيه منع نشر وقائع المحاكمة، واختار الصحفيون الخروج وعدم المتابعة لمنعهم من نشر الوقائع.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن الشاكي تقدم ببلاغ أفاد فيه أنه مكلف من الشاكي الرئيسي بمتابعة إجراءات قرار تسليم المتهم لـ(الانتربول) من البلاد، لأن البلاغ مدون في دولة الإمارات العربية المتحدة بتهمة الاحتيال على رجل أعمال إماراتي وأخذ منه مبلغ (50) مليون يورو ما يعادل ترليون جنيه سوداني، ودونت الشرطة البلاغ وأمر وزير العدل بإحالة إجراءات الدعوى للمحكمة المختصة.

الخرطوم: ياسمين نور الدين
صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        ابو كريم

        الاتربول بغطس حجرك ياحرامي..عقبال البقية من غسلة الأموال ولصوص قوت الشعب في أكبر حفر جهنم

        الرد
      2. 2
        محمد

        قاضي يخاف علي سمعة متهم سارق ترليون دي اول مرة نسمع بيها ؟ إحتمال لأن السرقة كانت محترمة عليه يجب الوقوف تحية للمتهم .. قصدي الشريف المحترم سوداكال . عشان القاضي مايذعل لو قلنا متهم

        الرد
      3. 3
        mukh mafi

        بس لو شرحتوا لينا كيف احتال عليه يكون عملتوا خير وخمسين مليون يوروا ..والله اقول حلال عليه اذا العنده القروش لا مستشارين ولا محامين ولا بصيرة تخليه يضمن حقه .. ودا اصلا اغرراه بشنو عشان يدفع ليه خمسين مليون والله لو قال لي اسجل ليك النيل الابيض الزويل دا مما اديه دولار واحد .. لا ولو قال لي ابيعك المنشية كلها وبورق رسمي ما اديه .. يكفي انه شاب صغير ويافع ولا يحتمل يكون له من الخبرة لادارة اموال بهذا الحجم ولا هو وارثها بس لو فتيتو الشمار يكون سمح

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *