كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المريخ يضع لمساته الختامية لتريعة البجا.. وهندسة يجري تعديلات على تشكيلته



شارك الموضوع :

الأحمر يستعد بقوة ويدعم تشكيلته بالسماني الصاوي

يضع فريق كرة القدم بنادي المريخ صباح اليوم لمساته النهائية لمباراته غدا أمام تريعة البجا لحساب الجولة الحادية عشرة من مسابقة الدوري الممتاز في دورته الثانية، وكان الفريق قد استأنف تحضيراته صباح أمس بعد فترة راحة قصيرة كان الجهاز الفني قد منحها للاعبين عقب مباراة الأهلي شندي التي ظفر فيها الأحمر بنقاطها ومكنته من استعادة الصدارة في مشهد مفرح بعد أن كان الفارق بينه وغريمه الهلال قد وصل إلى أربع نقاط، وتخوفت الجماهير من التعثر الذي يعني تضاؤل الحظوظ في الظفر باللقب غير أن الأحمر تمكن بقوة كبيرة ورغبة أكيدة وروح قتالية من تحقيق انتصارات متتالية مكنته من اعتلاء الصدارة ولو مؤقتا في انتظار نتائج الأزرق في مبارياته الصعبة، ولا يخشى أبناء القلعة الحمراء الدخول للمباراة الختامية أمام الهلال بفرصة واحدة لكون جميع أبناء النادي متفقين على أفضلية الفريق وتميزه.

وعلى الرغم من أن مباراة اليوم تعد أقل بكثير من المباريات الماضية قياسا بالفوارق بين تريعة البجا الوافد الجديد للممتاز وبين أندية هلال كادوقلي، الهلال الأبيض والأهلي شندي، وتزاحم الأندية الثلاثة على الصدارة والظفر بالمقعد الأفريقي رغم تلك الفوارق غير أن الجهاز الفني منح المباراة غدا أهميتها ولكن ربما تتبدل التشكيلة، حتى يتفادى هندسة إرهاق المجموعة الأساسية التي ظلت تشارك باستمرار وخاضت مباريات صعبة وهو ما بدا واضحا على المهاجم بكري المدينة الذي كان بعيدا عن مستواه في المباراة أمام الأهلي شندي، وسيحدث هندسة تغييرات على التوليفة الأساسية ولكن في حدود، وستواصل عناصر بعينها في التوليفة حتى لا تحدث هزة تؤثر على الفريق وبالتالي نتيجة المباراة إذ يرغب الفريق بشدة في الظفر بالنقاط الثلاث في سباق الظفر باللقب.

تشكيلة وطنية خالصة
باستثناء باسكال واوا لا يوجد أي أجنبي في تشكيلة المريخ ويلعب الإيفواري بالجنسية السودانية ويعد لاعبا وطنيا فيما يجلس المجنسان كليتشي أوسنوا وجمال سالم على مقاعد البدلاء، مشاركة منجد النيل المستمرة في الفترة الأخيرة تشير بوضوح لأن التجديد للحارس الأوغندي ليس في حسابات النادي، وسيكون الأوغندي في انتظار حدوث طارئ لمنجد حتى يعود للتشكيلة من جديد، بينما سيكون الأباتشي على بعد أشهر فقط ليغادر القلعة الحمراء بعد فترة هي الأسوأ بالنسبة له، وكان المريخ قد استغنى عن جميع أجانبه وغادر كواسي مارسيال وديديه تالا بعد البطولة العربية مباشرة، وسيتواصل الاعتماد على الوطنيين في بقية المباريات ما يؤكد أن الأحمر سيبدأ الموسم المقبل بأجانب جدد ينتظر أن يشكلوا الإضافة بجانب الفريق الحالي الذي يعد مميزا بكل المقاييس.

ثقة أنصار الأحمر تتزايد يوما بعد آخر
على الرغم من أن المريخ تعثر في مباراتين كانت نقاطهما في المتناول أمام المريخ بالفاشر وأمام الخرطوم الوطني على ملعب حليم شداد، غير أن ثقة أنصار النادي لم تتزحزح بل تزايدت يوما بعد آخر ولم ييأس أبناء القلعة الحمراء حتى بعد اتساع فارق النقاط بينهم وغريمهم الهلال لأربع نقاط وفي الوقت الذي حقق فيه الأحمر خمسة انتصارات متتالية على المريخ، الرابطة كوستي، هلال كادوقلي، هلال الأبيض والأهلي شندي، وفشل الهلال في العودة بنقاط عطبرة كاملة على الرغم من الفوارق بين الأندية التي واجهها المريخ والهلال، الانتصارات المتتالية لم تكن وحدها هي التي منحت الثقة لأنصار الأحمر ولكن لتميز الفريق كمجموعة وعناصر وتوفر دكة بدلاء قادرة على إحداث الفارق دائما، كما الأداء الذي يقدمه الفريق يمنح مؤشرا واضحا بصعوبة تعثر الفريق في مبارياته المقبلة مقارنة بالأزرق الذي يدخل الرعب في قلوب أنصاره عقب كل مباراة فضلا عن الاستقرار الفني وحالة الرضا والدعم الذي يجده المهندس في المريخ قياسا بالضغوط التي تحاصر خالد بخيت من كل جانب في الهلال وبجانب هذا كله تبدو الثقة متوفرة بين جماهير المريخ ونجوم فريقها على النقيض مما يحدث في الهلال.

التش يسحب البساط من الجميع
سحب أحمد حامد التش البساط من جميع اللاعبين بعد أن قدم مستويات مبهرة وساهم بنصيب وافر في الانتصارات التي حققها الفريق مؤخرا وعلى الرغم من تألق عدد كبير من نجوم الأحمر غير أن بصمة التش كانت الأكثر وضوحا ما جعله يسيطر على أركان النقاش في الجلسات وتصدرت صورته وسائل التواصل الإجتماعي، وبات مادة ثابتة في أعمدة الرأي في الصحف وفي قروبات الواتس آب والفيس بوك، وأظهر مدرب المريخ محمد موسى حرصا واضحا على تخفيف الضغوط على اللاعب حتى لا يتأثر سلبا بالهالة الإعلامية والجماهيرية والأضواء المسلطة عليه، مؤكدا أن اللاعب ما يزال صغيرا في السن ويملك الكثير ليقدمه لافتا إلى أنه فرد ضمن مجموعة مطالبا اللاعب التركيز أكثر وعدم الإلتفات لما يكتب أو يقال عنه، النجم الشاب يبدو واثقا من نفسه غير آبه بما يدور حوله وذلك من خلال حرصه على التطور دون الالتفات للضجة التي لازمته في الفترة الماضية.

سيما يمنح المريخ المزيد من القوة الهجومية
بات السماني الصاوي على مقربة من الظهور في تشكيلة المريخ في المباراة المقبلة أو مباراتي نيالا أمام ممثليها المريخ وحي الوادي، وكان اللاعب قد تخلف من السفر ولم يرافق المريخ في رحلة الغرب وغاب عن مباراتي هلال كادوقلي وهلال الأبيض وبعد ذلك مباراة الأهلي شندي في الجولة الماضية ولوفرة الخيارات وتميز نجوم الوسط لم يتأثر الفريق كثيرا بالغياب القسري للاعب، غير أن عودته ستمنح الفريق المزيد من القوة الهجومية وتمنح الجهاز الفني أريحية كبيرة في الإختيار والمفاضلة لوفرة الخيارات، سيما قدم مستويات لافتة في فترة الماضية قبل أن يشهد مستواه بعضا من التراجع وفي الوقت الذي بدأ يستعيد فيه جزء من بريقه تعرض للإصابة غير أنه سيكون لائقا للمشاركة في الفترة المقبلة ليكون خيارا متميزا في خط وسط المريخ.

الغربال أمام سانحة نموذجية لزيادة رصيده من الأهداف
لم يهدر محمد عبد الرحمن الفرصة في الفترة الماضية ووصل إلى الهدف الحادي عشر في بطولة الدوري الممتاز ليكون على بعد 3 أهداف فقط ليدرك متصدري اللائحة، وأربعة أهداف ليتفوق عليهم، وسيخوض الغربال مع فريقه مباراة ليست عسيرة أمام تريعة البجا غدا ستمثل فرصة مثالية لزيادة رصيده من الأهداف غير أن اللاعب لا يبدو مكترثا كثيرا لقوة أو سهولة المباريات فهو في كل الأحوال يضع بصمته، وسجل اللاعب 4 أهداف في آخر ثلاث مباريات وفي شباك أندية متميزة ومتمرسة، وكفل هدفي اللاعب على ملعب مورتا نقاط المباراة أمام أسود الجبال ووضع الغربال فريقه في المقدمة أمام هلال الأبيض قبل أن يعزز هدف التش أمام الأهلي شندي، المريخ رفع رصيده من الأهداف في المسابقة عموما إلى 47 هدفا في المركز الثاني وتقلص الفارق بينه والأزرق إلى 8 أهداف فقط وبإمكان مهاجمي الفريق تدارك الأمر واعادة الأمور إلى نصابها الصحيح في الفترة المقبلة.

الخرطوم – حافظ محمد أحمد
صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.