زواج سوداناس

السودان: 4 مليار دولار من مدخرات المغتربين تحولت لدولة (شقيقة)



شارك الموضوع :

كشف السودان عن فقدانه 4 مليار دولار من مدخرات المغتربين بعد تحويلها الى دولة شقيقة لشراء عقارات.
وقال الأمين العام لجهاز المغتربين كرار التهامي الاثنين في ورشة ” الاستفادة من مدخرات المغتربين في تمويل مشروعات التنمية الصناعية” إن ” السودان فقد “4” مليارات مدخرات المغتربين، تم تحويلها خارج البلاد لإحدى الدول الشقيقة لشراء شقق وعقارات بحسب تقارير دولية”.
وأشار الى امتلاك المغتربين اموال ضخمة لكنها تحتاج لمواعين وتوظيفها في مشاريع.
وأكد التهامي ” وجود مبالغ طائلة للمغتربين يمكن ان تحل الازمة الحالية في حال توظيفها” داعيا الجهات المختصة لوضع سياسات وبيئة جاذبة للاستفادة منها.
وطالب التهامي بإجراء دراسة حول مدخرات وتحويلات المغتربين لعدم وجود احصائية دقيقة لها.
ويقدر خبراء اقتصاديون جملة تحويلات المغتربين الى البلاد بـ “6 مليارات دولار سنوياً، كلها تدخل البلاد خارج النظام المصرفي، لوجود فجوة كبيرة بين السعر الرسمي للعملات والسوق الموازي.
ومطلع العام لجأ بنك السودان المركزي الى وضع حافز تشجيعي لجذب مدخرات المغتربين، لكن سياسة الحافز لم تنجح لتوالى ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه مقارنة بسعر الحافز.
ودعا التهامي إلى” دراسة اسباب الضعف في الصناعة ومعالجة التقاطعات بين جهات الاختصاص المختلفة في السلطات الاستثمارية لدخول المغتربين في المجال”.
من جهته طالب ممثل وزارة الصناعة عثمان صلاح الدين، برفع القدرة التنافسية للصادرات السودانية، معلنا عن فتح الفرصة للمغتربين للدخول في الاستثمارات والصناعات الصغيرة خاصة في قطاع الجلود والنسيج، متعهدا بتقديم الوزارة للعون الفني اللازم لتطوير الصناعة.

سودان تربيون.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


15 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        محمد عمر

        حررو سعر الصرف .. حررو سعر الصرف

        الرد
      2. 2
        بكري

        مصر يا أخت بلادي يا شقيقة.. أحبك وأحب حلايب

        الرد
      3. 3
        ودعبدون

        ما سلتوا نفسكم ليش المغتربين يحولوا مدخراتم لدول اخري .. الحال في السودان ما مطمن على الحكومه ان تتحكم في الدولار الداخلي وبعدها تفتش الدولار الخارجي

        الرد
      4. 4
        ابو كريم

        كما ان الدولة ليست ديوان زكاة لتشغيل المغتربين العائدين كذلك المغتربين ليسو مسئولين عن توفير عملة صعبة للدولة. بعدين انتو حاسدين مصر في شنو؟ طالما انت فاشل وماعندك سياسة اقتصادية نهائيا زعلان من شنو؟ المغترب من حقو يشوف مصلحتو وين..غور بلا التهامي بلا زفت.

        الرد
      5. 5
        ابومحمد

        المغتربين دي فلوسهم اصرفوها وين ما اصرفوها
        مات تبقوا شحادين كرهتونا بالمعتربين
        وما تقنبوا تقولوا قطة وتحويل وسيارة والكلام الفارغ دا
        ظبطوا بلدكم وقوانينكم الدولارات لحالها بتجيكم
        ما قادرين عليها ارفعوا ايدكم البلد مليانة رجال

        الرد
      6. 6
        ابو امين

        اخى د. التهامى بتصرخ وبتعول على المغتربيين بان تحويلاتهم كذا وكذا صحيح كلامه بل اين المشاريع واين واين لامن بح صوتنا ممكن ان تكون شركة مساهمه وكل مغترب يساهم بالعمله الصعبه عبر حساب يسمى حساب المغترب وتكون شركة تتولى بناء عمارات والخ وتملك للمغتربيين بالاقساط وبالتالى معظم اموال المغتربيين سوف تدخل وتجذب الى الداخل بمواقع حقيقية واماكن مخططة وليست فى مناطق بعيده على تخوم القطينه لانها حتكون غير جاذبه لا ماء لا كهرباء لا طرق ؟ وبالتالى المغترب فقد الثقة بحكومة الانقاذ وهذه هى الحقيقة ما حصل قالت كلام اوفت به ونرجع الشريط يا دكتور اين بنك المغتربين وحوافزهم وقلتها انت بلسانك وتسال ويجب ان تحاسب على تصريحاتك المضروبه وحقا كنت متوقع منك اكثر ولكن خاب ظنا وانت كنت مغترب وتدرك هموم المغتربيين ؟ والظاهر هناك لوبيات تشتغل ضد الوطن والمغتربيين ولكن فى الختام الظلم سوف لا يستمر اطلاقا حسب مفهوم الانقاذ
        وسوف تكون هناك معارك والخاسر ناس الانقاذ حتما والنتيجة اقتصاد منهار وسوف يكون هناك طوفان عارم يقضى على الاخضر واليابس والله المستعان واضح الاستهتار بحقوق العباد وعدم الشفافية وسماع صوت الاغلبية والتى لا تنتمى الى حزب الان فى الساحه جلها لا تلبى طموحات المرحله ومترهله وتعبانه فى نفسها وهذه هى الحقيقة الصادمه الان للواقع السياسى ونسال الله بان ياتى من يتولى امر الدوله والعباد بالشفافية وسلطة القانون والعدل ودون مكاسب دنيا كما بيحصل الان فى الوطن

        الرد
      7. 7
        alkarazy

        حالكم يشبه الافغان والحل كرازي السودان عندها الحال ينعدل والامركان عارفينا حالنا جيدا وعارفين انه لابد من كرازي سوداني

        الرد
      8. 8
        sssss

        قال تحويلات المغتربين يااخي انتو فاشلين سياسيا واقتصاديا وفشلتو في ادارة بلد لاكثر من 28 سنة وكذبتو على الشعب السوداني فى مواقع عدة بعد دا يكون حمار البسمع كلامكم لانكم ما قدمتو للشعب السوداني اي شي يذكر فهل تعتقد انا لو عندي ممتلكات بستثمر في بلد ما بهمها ابناءها ولا بتوفر ليهم سبل العيش الكريم فيها اذا كان مستثمريكم من الكيزان طلعو اموالهم خارج السودان وجاين حسي تفتشو على المغتربين علشان تنهبوهم .

        الرد
      9. 9
        M.Rashid

        تشير الإحصائيات أن تحويلات العمال الأجانب في السعودية إنخفضت في شهر أغسطس الماضي بنسبة 2% فبلغت 55ر12 مليار ، وهناك توجه بفرض ضرائب على تحويلات الأجانب ، وكانت تحويلات العمال الأجانب في منطقة الخليج حسب إحصائيات 2014م 100 مليار دولار وفي 2015م 70 مليار دولار منها 4ر31 دولار للعمال الهنود ! تشمل الإحصائيات الهند باكستان مصر الفلبين بنجلاديش إندونيسيا سريلانكا اليمن ! العمال من كل هذه الدول ودول أقل مثل نبيال تايلاند إثيوبيا تقوم بتحويلاتها عبر البنوك فقط . 4 مليار ليس مبلغاً كبيراً لأنه إن صحت رواية الأمين العام فقد تم إستثماره بتملك الشقق والعقارات في الدول الأخرى على مدى سنوات طويلة وليست دفعة فهناك دول تتيح التملك بالتقسيط وبنفس الشروط للمواطن وللأجنبي ، بل هناك ترويج وتسهيلات لإمتلاك غرفة فندقية واحدة تعود عليك بالفائدة ! كما أن مدخرات أو ممتلكات المغتربين في الدول الأخرى تكونت عبر التحويلات أو على دفعات الأقساط . تغزل الجهاز كثيراً في تجارب الآخرين في مجال التحويلات والمدخرات ولكن بلا أي إرادة أو نية للإستفادة منها ، فكلها تصريحات جوفاء يتم لها عقد المؤتمرات والندوات والسمنارات والورش فتصبح كل تلك التصريحات هشيماً تذروه الرياح ، ولا يملك جهاز المغتربين أي إحصاءات أو قاعدة بيانات حتى بأعداد المغتربين وفئاتهم فمن أين له أن يقيم مدخراتهم ! وقد عجز الجهاز على مدى سنوات طويلة في تقديم أي رؤية أو رسم أي خارطة تفيد الطرفين لتتم التحويلات عبر القنوات الرسمية مثل بقية الدول التي تملك أعداد كبيرة من العمال في الخارج ، وتمادت الحكومة بتحصيل الجبايات فقط رغم وضوح الضرر البالغ لهذه السياسة على المدى البعيد على الدولة والمغترب وهذا ما يحدث الآن ، فمدخرات المغتربين ليست مستودع أعلاف تلجأ إليه الحكومة وقت الجدب ، وأن التصريحات المثيرة بإمتلاك معلومات وإحصاءات كلها غير صحيحة ولن تؤدي إلا لمزيد من الإمتعاض لإستمرار هذا العجز والفشل .

        الرد
      10. 10
        Ali sdeeq

        أولاً وأخيراً نحن كمغتربين لا نثق فيك أو في حكومتك ما لقينا منكم غير المواسير والسراب والوعود البراقة والرنانة لكنها كاذبة
        فاذهبوا حيث ما شئتم واعملوا فإني عامل بي مزاجي
        واللي عنده قرش عندي عان المحكمة فاتحة ابوابها
        بلا ……. بلا….قرقر كثير
        الله يكفينا شر عيونكم وحساب مافي جيوبنا

        الرد
      11. 11
        Osama

        طبعا مصر هي الدوله الوحيده في الشرق الأوسط التي
        تغري المستثمرين بشراء العقارات وهو سوق مربح جدا
        فكثير من السودانيين يمتلكون عقارات في مدينه الرحاب ومدينتي ذلك ما تحتوحيه تلك المدن من عمل معماري جبار قام به طلعت مصطفى، الذي تم توريطه في جريمه قتل الراقصه اللبنانيه في مدينه دبي

        الرد
      12. 12
        الجعلي

        الحكومة إذا أرادت أن تتحصل على تحويلات المغتربين عليها أن ترفع عنهم الضرائب لانها تأخذها من غير وجه حق فهي عبارة عن مكوس والمعروف في أي دولة تدفع الضرائب ويتحصل المواطن على خدمات مقابلة ولكن المغترب يدفع الضريبة ويدفع رسوم تأشيرة الخروج من بلده والزكاة الغير صحيحة شرعياً في أغلب الحالات ولو سألت أغلب المغتربين تجد أن دخلهم لا يستوفي شروط الزكاة ثم أننا لا نثق في الحكومة لانها لا تضع سياسة واضحة للمغترب سوى جمع الضرائب منه ولا نعرف كيف تصرف داخل الدولة لم نجد بند واحد يحدد أين تصرف. ثم أن التهامي نسمع عنه ولا نراه نتحداه أن يأتي ويجمع المغتربين في كل دولة من دول الاغتراب ويسمع مباشرة مننا ماهي الظروف التي نعمل فيها وما هي المتطلبات . نسمع بأنه اجتمع هنا وهناك في الاعلام والصحف وقد يكون صحيحا ولكن مع قلة معينة ذات مستوى معين ويضع احكامه ونظرياته على مستوى هذه القلة..لم يقدم للعائدين من السعودية من الحلول مع الدولة ما يضمن لهم ادخال ما تبقى من مقتنياتهم لدرجة ان بعضهم ترك سياراتهم في الطرقات لان الدولة لا تسمح بإدخال السيارات المستعملة والموديلات القديمة مع ان هذه حالات خاصة فكيف نثق في التهامي والنظم الحكومية ما نعرفه نحن أن المفروض ان ندفع ضريبة وزكاة ورسوم تأشيرة خروج وإجراءاتها سخيفة ومملة ومكلفة تأخذ من زمن الاجازة تشكل هم قبل السفر للسودان ثم لماذا نحول العملة الصعبة لحرامية السوق السودان والمنتفعين ؟ المسألة ياتهامي مسألة تخطيط نحن لم نغترب من أجل توفير الدولار للدولة اغتربنا من أجل أنفسنا وأهلنا خرجنا لاننا لم نجد لقمة العيش في بلدنا ولو ارادت الدولة أن تستفيد منا فلا مانع ولكن عى الدولة ان لا تفكر في المغترب ليسد ثغرات الميزانية . ارفعوا عنا الضرائب والجمارك وغيروا نظرتكم للمغترب لانه لديه مسؤوليات لا تعرفواها ويعيش بظروف لا يحسها التهامي ولا غيره

        الرد
      13. 13
        هترشة

        كل المغتربين المتواجدين في كل العالم الآن يحولون اموالهم عن طريق ( دبي ) وهي خارج النظام المصرفي او عن طريق التسليم باليد ( السوق السوداء ) ..

        سياسة الحافز لا تتماشى مع التعامل بالسوق السوداء .. هذه هي ارباحهم والتي ذهبت باقتصاد السودان إلى الهاوية.
        التلاعب بالعملات سببه تجار العملة ( السوق السوداء ) ..

        الحلول كثيرة وأولها :
        إجبار المغتربين على تحويل أموالهم عن طريق الصرافات او البنوك على أن يتم تحديد سعر ثابت ولمدة طويلة .
        ثانياً :القضاء على تجار العملات واقصد بالقضاء هنا ، ردعهم باحكام تصعب عليهم الرجوه مرة اخرى للعمل على دمار اقتصاد السودان.
        ملحوظة : الحكومة بتحكم بالقرارات وعلى الحكومة ان تصدر قرارات توقف التحويل العشوائي من المغتربين دون ( وساطة ) او ( محسوبية ) .
        الحكومة قادرة على اصلاح الاقتصاد السوداني سواء بايقاف تجارة العملة او بتقليل الانفاق الحكومي وردع كل وزير او مسؤل حكومي يثبت تورطه في جريمة يخالف قوانين اقتصاد البلاد او اي جريمة اخرى ، في السودان غسيل الأموال مباح والحكومة تعمل على المحسوبيات وعشان كوز ولا مسؤل يتركوه وهذا لا يحل اية مشكلة.

        الرد
      14. 14
        ابو عباس

        سعر شقة غرفتين وصالة في 6 أكتوبر بالقاهرة أرخص من سعر قطعة أرض فاضية مساحتها 500 متر في كمبو حليمة بسوق ليبيا

        الرد
      15. 15
        أب جنقة

        فهمونا يا فهامات .. القروش اتحولت عن طريق منو المغترب ولا الدولة ؟ اذا كانت اتحولت عن طريق الدولة اتحولت لي أي دولة ؟و اذا كانت اتحولت عن طريق المغترب و لي مصر معناها أكلتو نيم يا البتشترو في مصر .. مصر معقل النصب .. مين الباع أبو الهول للصعايدة .. و مين الباع الفراولة و البرتقال المسرطن لعالم .. مين السرق حلايب .. مين الغرق حلفا القديمة .. مين السرق جهود الجيوش العربية الشاركت في حرب مع اسرائيل … أصحو يا عالم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *