زواج سوداناس

مسلمو الجنوب يحتفلون بالمولد النبوي



شارك الموضوع :

احتفل المسلمون في دولة جنوب السودان بذكرى المولد النبوي الشريف ، وعلى شرف هذه المناسبة الدينية نظم المجلس الإسلامي احتفالية في العاصمة جوبا انطلقت بالزفة من مركز (نياكورين) وصولاً الى ميدان الزهرة،

وأقيمت احتفالات هذا العام تحت شعار (إنما الدين المعاملة) برعاية مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الإسلامية الشيخ جمعة سعيد علي ، وبمشاركة كل الطوائف الممثلة للمجتمع المسلم في البلاد، كما أقيمت حلقات للذكر والأحاديث تناولت السيرة العطرة لمولد نور الهدى الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام التي يرعاها المجلس الإسلامي لجنوب السودان. وفي سياق منفصل، نظمت مؤسسة المرحوم الشيخ دفع الله عباس في كونجو كونجو حفل تكريم لمستشار الرئيس الشيخ جمعة سعيد علي وحضر المناسبة جمع غفير تتقدمهم قيادات العمل الدعوي والإسلامي، بجانب المنظمات الإسلامية بالبلاد والجمعيات الخيرية والروابط الإسلامية الوطنية. فيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس.
مفاوضات أديس أبابا
أعلنت الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرقي إفريقيا (إيقاد)، أمس (الخميس)، أن عملية إعادة إحياء اتفاقية السلام بدولة جنوب السودان ستنطلق في 15 ديسمبر المقبل، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بمشاركة الحكومة وفصائل المعارضة المسلحة. وقالت (إيقاد)، في بيان، إنها خلصت في اجتماع ضم مجلس وزراء المنظمة، على هامش قمة الاتحاد الإفريقي في ساحل العاج، إلى تحديد تاريخ الخامس عشر من ديسمبر موعداً لبداية اجتماعات منبر إعادة إحياء اتفاق السلام بجنوب السودان. وقال وزير خارجية إثيوبيا، رئيس مجلس وزراء إيقاد، ورقيناه جيبيو: على (إيقاد) أن تستمر بروح التعاون نفسها، وتوحيد جهود جميع الأعضاء من أجل نجاح منبر إحياء اتفاق سلام جنوب السودان، وفق البيان، وعلى هامش الاجتماع اطلع مبعوث (إيقاد) الخاص لدولة جنوب السودان السفير إسماعيل وايس الاجتماع على التقدم الرئيس في المشاورات. واختتم وفد من وزراء خارجية إيقاد، في أكتوبر الماضي، مشاورات مع أطراف النزاع في جنوب السودان حول سبل إحياء اتفاق السلام، الذي قاد إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، قبل أن ينهار تحت وطأة تجدد القتال. وقررت قمة رؤساء دول وحكومات إيقاد، عقد منتدى لتنشيط عملية السلام، وبحث الإجراءات لاستعادة وقف دائم لإطلاق النار في جنوب السودان.
السلطان يعتذر للدينكا
اعتذر حاكم بوما بولاية جونقلي السلطان إسماعيل كوني لـ(دينكا بور) في الولاية من المذبحة الذي نفذها مسلحو قبيلة المورلي في منطقتي (فاجود) و(دوك) وأدت لمقتل ما لا يقل عن (50) شخصاً وجرح العشرات ،واختطاف الأطفال وحرق منازلهم والاستيلاء على مواشيهم. وقال السلطان إسماعيل إنه شرع في البحث عن المتورطين من منطقته من أجل اعتقالهم، مطالباً بالحصول على سيارات لأجل تكثيف عمليات البحث لأن منطقته لاتمتلك وسائل حركة.
بدوره ندد النائب الأول لرئيس دولة جنوب السودان تعبان دينق بفشل اتفاقه الذي أجراه بين قبيلتي (دينكا بور) و(المورلي) وتم انتهاكه بواسطة المسلحين، وتوعد تعبان بإجراء تحقيق شامل في الحادثة، مطالباً (دينكا بور) بالهدوء وضبط النفس.
وفي السياق استدعت رئاسة الجمهورية حاكم جونقلي العقيد فييلب أغوير وحاكم بوما السلطان إسماعيل كوني الى العاصمة جوبا لبحث كيفية تلافي تداعيات المذبحة التي وقعت في الولاية.
يشار أن (الإنتباهة) علمت أن تفاصيل المذبحة كانت (41) قتيلاً بين رجل وامرأة وأطفال بجانب جرح (16) آخرين نقل (8) منهم الى جوبا العاصمة بينما اختطف (59) طفلاً وفتاة ولم تحدد السلطات حتى الآن أعداد المواشي التي نُهبت من المنطقة كما أحرقت جميع مخازن المواد الغذائية بالمنطقة.
في السياق نفسه أدان رئيس بعثة الأمم المتحدة بدولة جنوب السودان ديفيد شيرر المذبحة التي وقعت في ولاية جونقلي ، داعياً زعماء قبيلتي (دينكا بور) و(المورلي) للسيطرة على الشباب المسلحين وضبط النفس ووضع حد لعمليات القتل الانتقامية، ومحاسبة مرتكبي المذابح. وأضاف هناك قتلى من عمال الإغاثة، بدوره قال المنسق الإنساني للأمم المتحدة في جنوب السودان، آلان نودهو، إنه من الغريب أن يستمر استهداف المدنيين والعاملين في المجال الإنساني الذين يقدمون المساعدة. وقال نودهو ادعو جميع العناصر المسلحة الى احترام المدنيين والعاملين في مجال المساعدات حيثما كانوا في البلاد.
في الإطار نفسه نُقل ثلاثة من عمال الإغاثة الذين أصيبوا بإصابات خطيرة في مذبحة ولاية جونقلي، الى جوبا لتلقي المزيد من العلاج، وخلال الهجوم، تم نهب وتدمير مرفق صحي تديره منظمة غير حكومية، ومن بين القتلى عاملون صحيون وسائق كان يسلم مواداً للمستشفى واثنين من حراس الأمن.
اغتيال بائع كروت
أطلق جندي بالجيش الشعبي الحكومي بدولة جنوب السودان النار على بائع كروت شحن تابعة لشركة اتصالات (فيفاسيل) في مكتب فندق توينز في مدينة ياي بولاية وسط الاستوائية. وقال شاهد عيان يُدعى بيتر لاسوبا، إن الحادث وقع بعد أن اشترى الجندي شريحة جديدة وكرت شحن بمبلغ 50 جنيهاً للتواصل مع أفراد عائلته،عندما كان يتحدث على الهاتف شك أنه خدع لأن رسوم الاتصال لم تكن كافية وحاول بائع شركة الاتصالات شرح أن تكلفة الدقيقة قد ارتفع لكن الجندي الذي كان حامل لبندقيته الرشاشة أطلق على البائع النار وأن العناية الإلهية أنقذتنا بعد أن رأينا الحادثة. وأشار بيتر أن جنود الشرطة هرعوا للمكان واعتقلوا الجندي.
اعتقال ثلاثة نازحين
طالبت السيدة تابيتا نياكونق تيوب نيوان النازحة بمخيم حماية النازحين التابع للأمم المتحدة في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان ، سلطات جهاز الأمن الوطني ، بإطلاق سراح ابنها بواي قاركوث الذي تم اقتياده واثنين آخرين من الشباب النازحين من نقطة التفتيش المعروفة بـ(جيك بوينت Check Point) وهم ينحدرون من قبيلة النوير، من قبل السلطات الأمنية، أثناء عودتهما من المدينة الى المخيم الاثنين الماضي، وقالت تابيتا نياكونق إن ابنها بواي قاركوث، وأخيه كوال يوال ثييج وصديقهما الثالث، كانوا في طريقهم إلى مخيم النازحين بعد أن قضوا بعض الأغراض داخل مدينة جوبا، قبل أن يتم اقتيادهم أمام أعين عدد من النازحين كانوا برفقتهم، وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة، معربة عن قلقها حيال مصير ابنها ورفاقه، مطالبة إدارة بعثة الأمم المتحدة في جوبا بالتدخل وحماية النازحين.
ظهور حالات كوليرا
كشف مدير مستشفى جوبا التعليمي أيزك مكير بأن المستشفى استقبلت 2 من الحالات الجديدة المصابة بوباء الكوليرا، وأوضح مكير بأن الشخصين اللذيْن تم نقلهما الى المستشفى لاسعافهما قد أصيبا بوباء الكوليرا جراء شربهما لمياه النيل الملوث دون إجراء أية معالجة لها. وناشد مكير المواطنين بضرورة الحرص على عدم شرب المياه الملوثة تفادياً لإصابتهم بوباء الكوليرا، مشيراً بأن المستشفى خلال الأسابيع الماضية استقبلت 20 حالة إصابة بالكوليرا.
وقف الأوراق الثبوتية
أقر المتحدث باسم شرطة دولة جنوب السودان،العميد دانيال جاستن ، بأن الشركة المتعاقدة مع الحكومة أوقفت استخراج الأوراق الثبوتية على خلفية تأخر استحقاقاتها المالية، مبيناً وصول الشركة إلى تفاهمات مع وزارة المالية لاستئناف عملها مجدداً. ويأتي هذا بعد أيام من شكاوى عدد من مواطني جنوب السودان من عدم تمكنهم من تجديد جوازاتهم المنتهية الصلاحية، وقال جاستن، إن الشركة العاملة في استخراج الأوراق الثبوتية أوقفت الخدمة دون إخطار السلطات بجنوب السودان على خلفية تأخر استحقاقاتها المالية، متوقعاً استئناف الشركة لعملها تحت أية لحطة، وذلك بعد تدخل وزارة المالية الأسبوع المنصرم. وكان مصدر مضطلع بإدارة الهجرة والجنسية قد حمَّل وزارة المالية توقف إصدار الجوازات، مشيراً إلى أن المئات يواجهون مصيراً مجهولاً بسبب انتهاء صلاحية جوازاتهم بجنوب السودان.
محكمة الجندي المغتصب
أدان محافظ مقاطعة لانيا بولاية وسط الاستوائية أرستو تعبان عملية قيام جندي باغتصاب امرأة مسنة في المقاطعة، وأوضح أرستو بأنهم جراء هذه العملية منعوا العسكر من الدخول الى أحياء المواطنين لضمان عدم وقوع مثل هذه الجرائم مرة أخرى. وأشار أرستو بأن الجندي الذي اغتصب المسنة تم إلقاء القبض عليه وهو الآن في انتظار المحكمة، منوهاً الى أن المقاطعة ظلت طوال الفترات الماضية لم تشهد مثل هذه الأنواع من الجرائم، مؤكداً استقرار الأوضاع الأمنية بالمقاطعة، مشيراً في الوقت ذاته أن الجندي ستتم معاقبته بناءً على الجرم الذي ارتكبه ضد المسنة.
انضمام الى سيريلو
انضم كل من قائد القطاع العسكري الثاني في ياي بولاية وسط الاستوائية الجنرال ديفيد تعبان وليسون الى جبهة الخلاص الوطني التي يقودها الجنرال توماس سيريلو بدوره بعث الجنرال توماس برقية تهنئة الى اللواء ديفيد تعبان لقراره وانضمامه لسفينة جبهة الخلاص الوطني، التي تهدف إلى محاربة القبيلية وتحقيق سلام واستقرار دائم في البلاد واستعادة وحدة وكرامة الشعب الجنوبي.
مساعدات تركية
وزعت وكالة التعاون والتنسيق التابعة لرئاسة الوزراء التركية، طروداً غذائية على ألف و100عائلة في جنوب السودان. وأوضح منسق الوكالة التركية في العاصمة جوبا، أن المساعدات تم توزيعها على العائلات المشردة، وأنها هدية من تركيا للشعب الجنوبي. وأضاف المنسق، أن الطرد الغذائي الذي تم توزيعه يشمل أرز، وذرة، وطحين، وسكر، وملح، وبعض المواد الغذائية. من جهته أعرب السفير التركي لدى جوبا حسن سافيلير، عن سعادته للجهود التي تبذلها تركيا في مساعدة الشعب الجنوبي.
كينيا تلغي الفيزا
قال عضو برلمان شرق إفريقيا كيم قاي روت أنه ابتداءً من يوم الأربعاء الماضي أصبح مواطني دول شرق إفريقيا بما فيهم جنوب السودان يدخلون دولة كينيا بدون رسوم تأشيرة العبور. و أوضح قاي أن السفر لهذه الدول يتطلب من الشخص فقط إبراز الجنسية إذا كان لا يملك جواز سفر أو وثقية سفر، وأضاف قاي إن من فوائد الانضمام لمنظومة دول شرق إفريقيا، حركة التنقل والإعفاء من التخليص الجمركي للبضائع. و أوضح أن أهم الجوانب التي جعلت جنوب السودان تنضم لهذه المنظومة هو جانب التعليم والصحة. وأشار قاي بأن أولى الدول التي نفذت هذا الاتفاق هي تنزانيا و روندا و بورندي، هذا وقد صرَّح الرئيس الكيني اوهورو كينياتا لدى خطبته أثناء مراسم أداء القسم بأن بلاده تسمح لمواطني دول شرق إفريقيا بما فيهم جنوب السودان بالدخول بدون رسوم عبور سواء أكان براً أو جواً. يذكر أن جنوب السودان انضمت لمنظمة دول شرق إفريقيا التي تضم (كينيا، رواندا، بوروندي، يوغندا) العام الماضي.
العودة لعشر ولايات
برر عضو البرلمان القومي رئيس الحزب القومي الديمقراطي المؤيد لبرنامج الحكومة جيمس انشيتو باتيكايو، موقف حزبه من تصريحات عضو حزب المؤتمر الوطني القس قبريال روريج، الذي قال فيه إن الأحزاب السياسية تطالب بالعودة إلى عشر ولايات ضمن اجتماعات سكرتارية الحوار الوطني. وأوضح باتيكايو في تصريحات صحافية أن رأي قبريال لا يمثل حزبه، وإنهم يعملون على حسب الدستور والقانون في جنوب السودان. وصرح روريج في اجتماع سكرتارية الحوار الوطني أن الأحزاب السياسية في البلاد تطالب بالعودة الى عشر ولايات بدلاً عن 32 ولاية على حسب التقسيم الجديد. واعتبر باتيكايو تصريحات روريج أنها إلغاء لقرار رئيس الجمهورية الخاص بتقسيم البلاد ، وأضاف قائلاً ما قاله رورييج، لا يمثل الحزب القومي الديمقراطي، وتصريحاته ربما يمثل رأيه أو حزب المؤتمر الوطني الذي ينتمي إليه والأحزاب المناهضة لموقف رئيس الجمهورية وحزب الحركة الشعبية الحاكم. ويعتبر الحزب القومي الديمقراطي من ضمن الأحزاب السياسية المؤيدة لبرنامج الحكومة في جنوب السودان برئاسة وزير شؤون مجلس الورزاء مارتن إيليا لومورو بما فيها حزب المؤتمر الوطني.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *