زواج سوداناس

قصة طلاق مصرية بسبب شعرها: اتهمها زوجها بعدم الاحتشام



شارك الموضوع :

أسباب كثيرة قد تؤدي إلى الطلاق، إلا أن هذا الزوج ربما أضاف لها سببًا جديدًا وهو قصة شعر، هي حكاية تعود أحداثها لعام 1934 بمدينة الإسكندرية وترويها لنا صحيفة «ميرور» الاسترالية.

قصة الشعر كانت القشة الأخيرة في الزواج
ونشرت الصحيفة في عددها الصادر بتاريخ 11 أغسطس 1934 الحكاية تحت عنوان «قصة شعر قصيرة كلفتها زوج».

وروت «ميرور»: «اليوم، امراة مصرية تطلقت في الإسكندرية من قبل زوجها المحامي لأنها قصت شعرها قصة قصيرة».

وأوضحت أن الزوجة «حين ارتدت فستانًا دون أكمام أصيب بالرعب واعتبرها غير محتشمة لكن عندما قصت شعرها كانت هذه هي القشة الأخيرة».

المصري لايت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *