زواج سوداناس

العائدون من الإعارة في المريخ في انتظار مصيرهم: توقعات باستمرار حماد بكري وحقار لتدعيم الوسط والجهة اليسرى



شارك الموضوع :

مع انتهاء الموسم الكروي 2017 عاد سبعة لاعبين لكشوفات المريخ تدريجياً بعد أن تمت إعارتهم في التسجيلات الشتوية العام الماضي عاد محمد حقار الظهير الأيسر من الخرطوم الوطني ولاعب الوسط حماد بكري من أهلي الخرطوم والحارس عبد الله أبو عشرين من الشرطة القضارف ومحمد المصطفى من مريخ نيالا وديدا من هلال كادوقلي ومازن شمس الفلاح من أهلي شندي وبغداد حماد من الجريف، ويتوقع هؤلاء اللاعبون حسم مصيرهم مع المريخ سواء قرر النادي استمرارهم في الفترة المقبلة أم قرر الاستغناء عن خدماتهم حيث يتوقع أن يستمر الثنائي حماد بكري ومحمد حقار مع الفريق حتى يدعما الجهة اليسرى والوسط في الموسم المقبل فيما سيفاضل المريخ بين الحراس الثلاثة لاختيار بديل الحارس المصاب عصام عبد الرحيم والذي لا يتوقع أن يعود للملاعب قريباً بسبب الإصابة.
سيكون المريخ مُطالباً بضم حارس ثالث في كشوفاته إلى جانب الثنائي جمال سالم ومنجد النيل بعد ابتعاد الحارس الثالث عصام عبد الرحيم بسبب الإصابة حيث لا يتوقع أن يعود عصام قريباً للملاعب وبالتالي فإن الأحمر سيكون في حاجة لحارس ثالث قبل انطلاقة الموسم الكروي الجديد، وسيفاضل المريخ بين حراسه الثلاثة محمد آدم (ديدا) بعد انتهاء إعارته لهلال كادوقلي ومحمد المصطفى بعد انتهاء إعارته لمريخ نيالا وعبد الله أبو عشرين بعد انتهاء إعارته للشرطة القضارف، وتفيد المتابعات أن الخيار الأقرب للاستمرارية هو الحارس عبد الله أبو عشرين حيث يرى عدد من الفنيين من حراس المريخ السابقين مثل المدرب محمد موسى أحمد أن أبو عشرين يستحق الاستمرار مع المريخ في الموسم المقبل متوقعاً له أن يصبح الحارس الأول بالأحمر حال وجد الفرصة الكاملة للعب في المريخ، وإلى جانب حاجة المريخ لأبو عشرين فيبدو الأحمر غير راغب في تمديد إعارة حارسه للشرطة من جديد على خلفية فشل اتفاق الشرطة مع الأحمر بإطلاق سراح اللاعب حسين أفول للهلال برغم أن المريخ كان تقدم بطلب رسمي للتعاقد مع هذا اللاعب، أما الثنائي ديدا ومحمد المصطفى فربما جدّد الأحمر إعارتهما لناديي مريخ نيالا وهلال كادوقلي خاصةً بعد أن تقدم نادي مريخ نيالا بطلب لمجلس المريخ لتجديد إعارة محمد المصطفى لفرسان البحير لموسم جديد فيما يتوقع أن يقوم مجلس هلال كادوقلي بتلك الخطوة خاصة بعد أن اعتمد هلال كادوقلي ومريخ نيالا بشكل مباشر على الثنائي محمد المصطفى وديدا في الموسم المنصرم.
استمرار حقار وحماد بكري
ستكون عودة الثنائي حماد بكري ومحمد حقار لكشوفات المريخ من جديد بعد انتهاء إعارتيهما لأهلي الخرطوم الخرطوم الوطني بمثابة دعم كبير للأحمر الذي كان في حاجة مهمة لدعم الجهة اليسرى للفريق في الموسم المقبل والتي يوجد فيها أحمد آدم فقط، وسيكون محمد حقار بديلاً ناجحاً لأحمد آدم في الموسم المقبل خاصةً وأن اللاعب اكتسب خبرات كبيرة مع الخرطوم الوطني حيث ظل شارك باستمرار مع الكوماندوز الأمر الذي جعله يرتدي شعار المنتخب الوطني والإسهام مع زملائه في قيادته للصعود لنهائيات أمم أفريقيا للمحليين بالمغرب، وسيكون محمد حقار راغباً بشدة في تقديم خدماته بشكل مختلف عن فترته الأولى مع الأحمر وسيعمل بجدية حتى يؤكد أحقيته بارتداء شعار المريخ، أما حماد بكري فسيمثل إضافة كبرى أيضاً لوسط المريخ المتأخر خاصة بعد أن قدم اللاعب مستوىً مميزاً مع الفرسان في الموسم المنصرم وأسهم بفعالية في المركز المتقدم الذي احتله الفريق بنهاية النسخة 22 لمسابقة الدوري الممتاز، ويبدو اللاعب حريصاً على تقديم نفسه بشكل مختلف مع المريخ واقتحام تشكيلته الرئيسية في الموسم المقبل.
الاستغناء عن مازن شمس الفلاح
من اللاعبين الذين عادوا لكشوفات المريخ تدريجياً من الإعارة مازن شمس الفلاح الظهير الأيمن الشاب الذي انتهت فترة إعارته مع أهلي شندي، ولم يشارك مازن بصفة مستمرة مع أهلي شندي في فترة الإعارة الأمر الذي سيجعل المريخ يستغنى عنه في التسجيلات الحالية أو على الأقل إعارته من جديد لأنه من المستبعد أن يطلب الأهلي تمديد إعارته من جديد في ظل قرار الاتحاد الأخير بتقليص الإعارات لثلاثة لاعبين فقط في حين يملك الأهلي عددا كبيرا من اللاعبين المعارين الذين عادوا لكشوفاته من الأندية بنهاية الموسم الحالي.
تمديد إعارة بغداد للجريف
من اللاعبين الذين عادوا لكشوفات المريخ أيضاً من الإعارة بغداد حماد اللاعب الشاب الذي أعاره المريخ لنادي الجريف الخرطومي حيث يتوقع أن يمدد اللاعب إعارته مجدداً للجريف خاصة بعد أن قرر الاتحاد إيقاف تسجيلات الفرق الرديفة وبالتالي لا خيار أمام مجلس المريخ سوى إعارة بغدادي مجدداً للجريف أو أحد الفرق الأخرى.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *