زواج سوداناس

“زى أى بنت” .. مريضة السكر تصلح للزواج والإنجاب من غير خوف ولا قلق



شارك الموضوع :

“مريضة سكر يبقى بلاش تتجوزها”، يعتقد الكثيرون أن مرضى السكر أموات على قيد الحياة، لا يقدرون على الزواج و الإنجاب أو ممارسة الحياة الطبيعية مثل باقى البشر، الأمر الذى أدى إلى انتشار حالة من الخوف تجاه مرضى السكر، وخصوصا السيدات ، فيعتقد أنهن لا يصلحن للزواج  والإنجاب أو قد ينجبن أبناء مصابين بمرض السكر.

وقال الدكتور عادل عبد العزيز أستاذ أمراض الباطنة والسكر، أن مريض السكر يستطيع أن يعيش حياته بشكل طبيعى ولكن مع اتباع نظام يومى وغذائى صحى ، ومن أكثر الأخطاء التى يقع فيها المجتمع هو التعامل معهم بشكل شديد الحساسية ، فأغلب الأسر تخفى إصابة بناتها بمرض السكر خوفا عليهن من عدم الزواج، ولكن يسبب ذلك مشاكل نفسية تؤثر على صحتهن.

وأضاف، مريضة السكر لها الحق فى الزواج والإنجاب وتستطيع أن تفعل ذلك ولكن لضمان سلامتها وصحة جنينها يجب أن نبدأ معها كورس العلاج قبل الحمل بـ 3 إلى 6 أشهر، وذلك من خلال ضبط مستوى السكر والنظام غذائى المناسب لها.

ونصح عبد العزيز، بممارسة النشاط البدنى ، واتباع نظام غذائى صحى يحتوى على الخضروات والفواكه بعيدا عن الأطعمة الدهنية والحارة والسكريات.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *