زواج سوداناس

وزير المعادن: البلاد بحاجة لتوفير المزيد من العملات الصعبة



شارك الموضوع :

أعلن وزير المعادن، هاشم علي سالم، عن خطوات حثيثة تقوم بها وزارته بالتعاون مع الجهات ذات الصلة لتوطين صناعة المعادن. وأوضح أن البلاد بحاجة لتوفير المزيد من العملات الصعبة من فاتورة الاستيراد عبر عملية توطين صناعة المعادن.
وأوضح سالم، خلال حفل وداع القافلة العلمية المتجهة لمنطقة القعب بالولاية الشمالية، بالتعاون مع الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية وشركة جياد للتعدين، يوم الأحد، أن مهمة تلك القافلة هي دراسة الحديد في منطقة القعب التي تأتي تنفيذاً لسياسات وزارة المعادن للانتقال من مرحلة تصدير الخام لمرحلة التصنيع التعديني، وإضافة قيمة مضافة له.

من جهته، نوَّه رئيس اللجنة المكلفة لشركة جياد للتعدين، معتصم المهدي، أن القافلة ستبدأ مهمتها في منطقة القعب بعملية البحث والاستكشاف والتخريط الجيولوجي لخام الحديد، في مساحة ستة آلاف كيلو متر مربع.

وتوقع المهدي أن تأتي مخرجات الزيارة بنتائج ممتازة تكون مدخلاً أساسياً لإعداد دراسة جدوى معتمدة، وسيتم بموجبها طرح عطاء عالمي لصناعة الحديد في السودان.

في السياق، أفاد مدير هيئة الأبحاث الجيولوجية، محمد أبوفاطمة، بأن التعاون المشترك ما بين الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية وشركة جياد للتعدين، يأتي في إطار اتفاقيات التعاون الموقعة بين الطرفين.

ونوّه إلى أن فريقاً من الجيولوجيين والفنيين والعمال سيبدأ من خلال تلك القافلة مهمة تحديد خامات الحديد في منطقة القعب، بالتعاون مع الولاية الشمالية، لاستغلال المعادن الأخرى غير الذهب في السودان، كذلك البحث والاستكشاف عن المعادن المصاحبة.

الشروق.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *