زواج سوداناس

الإصلاح الآن: استقلالية مفوضية الانتخابات في ظل الدولة العميقة (غير ممكنة)



شارك الموضوع :

أكد نائب رئيس حركة الاصلاح الآن حسن عثمان رزق بعدم امكانية تحقيق استقلالية المفوضية القومية للانتخابات، في ظل سيطرة الدولة العميقة، واعلن تأييده للانتخابات الإلكترونية لضمان نزاهة الانتخابات.

وقال رزق في الورشة التي نظمتها اللجنة العليا لمتابعة انفاذ مخرجات الحوار بقاعة الصداقة أمس، إن المفوضية حاولت ان تكون مستقلة لكن ذلك لا يمكن في ظل دولة عميقة، ووصف ذلك بمن يقود طائرة متحكم عليها إلكترونياً وتقاد من مكان آخر، ورهن تحقيق الاستقلالية بوجود أجهزة مستقلة، وأضاف (من يريدون التحكم في الانتخابات لا يأتون بصورة واضحة).

وأيد رزق إجراء الانتخابات إلكترونياً، غير أنه ابدى تخوفاً، وذكر (أخشى أن تأتي الاجهزة مبرمجة لأن الكمبيوتر يعطيك نتيجة حسب البيانات التي تم ادخالها).
وأبدى موافقته على مشاركة منسوبي القوات النظامية في الانتخابات شريطة ألا يتم تحريكهم من مواقعهم.

وشدد رزق على صعوبة إجراء انتخابات نزيهة في ظل التضييق على الحريات ومصادرة الصحف، وأردف (الصحف تصادر يومياً دون سبب ووزارة الاعلام لا حول لها ولا تستطيع منع ذلك).

وتمسك نائب رئيس الحركة بضرورة التوافق على قانون الانتخابات، وردد (مافي ناس يكتبوا القانون ويجيبوه لينا ويقولوا الوقت قرب حتى لو جاء مبرأً من كل عيب)، وطالب بتكوين لجنة لإعداد القانون بمشاركة الاحزاب.

الخرطوم: سعاد الخضر
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *