زواج سوداناس

صالح لم يُقتل وحيداً.. كان إلى جواره قيادات في حزبه وأقارب له.. الأسماء والمناصب



شارك الموضوع :

تداول مقربون من الرئيس السابق علي عبد الله صالح وصحفيون يمنيون أسماء شخصيات قيادية في حزبه (المؤتمر)، قالوا إنها قُتلت بينما كانت معه في طريقها إلى منطقة خولان خارج العاصمة صنعاء، وذلك ما لم يتم التأكد منه حتى كتابة الخبر.

وأبرز تلك الأسماء، الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي العام عارف الزوكا، والأمين العام المساعد ياسر العواضي.

وتواردت أنباء تقول بأن القيادات التي كانت مع صالح لم يتم تصفيتها بل انها اعتقلت بينما تم تصفية صالح بعد اعتقاله.

وذُكر أيضاً أن خالد، نجل الرئيس صالح، كان مع والده. بينما لا يزال مصير نجل شقيق صالح، الذي قاد المواجهات ضد الحوثيين وسط صنعاء، طارق محمد عبد الله صالح، ما زال مجهولاً.

هافغنتون بوست

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *