زواج سوداناس

الجيش المصري يحرق منازل داخل الحدود السودانية



شارك الموضوع :

أحرق الجيش المصري في عملية تعدٍ ثانية خلال أقل من شهر داخل الحدود السودانية (5) منازل مشيدة بالمواد المحلية للبناء يمتلكها سوداني يدعى (الشريف يوسف).

واستولى الجيش المصري في نفس المكان وقبل فترة وجيزة في (آيس قرار وايت) أو (الحجر الابيض) على (6) كيلومترات داخل الحدود السودانية و (4) عربات بكاسي من أبناء البشاريين. وقال القيادي بالمثلث عثمان تيود لـ (الإنتباهة) أمس إن معتمد حلايب أبلغه بأن منزلاً واحداً تم حرقه, بيد أنه أكد من جهته أن عدد المنازل المحروقة خمسة. وذكر أن قوة أخرى قامت بمضايقة السكان شمال أوسيف (20 كيلومتراً بالقرب من البوابة), ونوه بأن قوة الجيش المصري حرقت المنازل الخمسة داخل الحدود السودانية.

الانتباهه.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Zuhra

        قد اسمعت لو نادبت حيا
        ولكن لا حياة لمن تنادي

        الرد
      2. 2
        محمد حسن المحامى

        الحكومة السودانية ممثلة فى وزارة الخارجية تستنكر اعتراف الولايات المتحدة القاضى بان تصبح القدس عاصمة للدولة اليهودية و تستنكر الهجوم على مسجد الروضة فى سيناء المصرية و تصف قتلاهم بالابرياء لكنها تصمت صمت الجبناء عندما يقدم المصريين عل قتل مواطنيها و مصادرة و اتلاف ممتلكاتهم و قتلهم و الزج بهم فى سجونها .
        فهل العيب و العلة فى الحكومة السودانية اما فى الشعب اما فى الوطن اما فى التاريخ و الزمن ؟ من يملك الاجابة يفيدنا جزاه الله عنا كل خير

        الرد
        1. 2.1
          ابو عبدالرحمن

          لقد أسمعت وكفيت ووفيت ولكن لا حياة لمن تنادى

          الرد
      3. 3
        زول ساى

        دعوهم يموتون عطشا
        رسولنا الكريم علمنا أن فى كل كبد رطب اجر
        كما علمنا ان فى قتل الحية اجر
        كما استخدم الخدعة والمكيدة فى الحروب
        وتاسيا برسولنا الكريم علينا ان نجعلهم يموتون عطشا
        فهولاء كبادهم تحجرت بفعل فايرس الكبد الوبائي اى ان كبادهم ليست رطبه لذا فانه لا اثم علينا ان جعلناهم يموتون عطشا من منطلق الخدعة والمكيدة فى الحروب تاسيا برسولنا الكريم
        لذا اغلاق بلف سد النهضة عنهم بالكامل واجبا دينيا قبل ان يكون وطنيا
        انهم الد اعداءنا

        الرد
      4. 4
        سعد

        المواطن السوداني ليس لديه اي قيمه في ظل هذه الحكومه

        الرد
      5. 5
        محي الدبن

        البشير جبان ماعنده غيره ولا وطنية با أخي اصلا ماممكن يقتلوا شعبك ويحتلوا ارضك ويصادروا ممتلكات شعبك ويهدموا منازلهم ويحرقوا منازلهم ويرموهم في السجون وانت تتفرج ولا تستنكر ولا تحارب لكي ترجع ارضك الواجب تصعد القضية وتجول العالم وتعرض مشكلتك للدول الأفريقية وأقصد الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية ومنظمة الموتمر الإسلامي والاتحاد الأوربي وامريكا وكندا في ظلم حاصل في أرض منهوية ومحتلة .المصريين عملوا كل شي عشان يكسبوا المثلث وداء الحصل بس الباقي لهم تغير الخريطة العالمية وبسوها صدقوني مادام غيروا معالم المثلث ومصروه الشي المحزن الحكومة والمجلس الوطني ساكتين ولا أدري الي متي؟. الحق السوداني واضح ولكن بعدم الجدية والسكوت والتهاون ضاع حق السودان عشان كده اقول والله المصريين محظوظين وجدوا ضالتهم في ظل حكم البشير البارد لو واحد غيره والله ماقعدوا يوما في حلايب والله عيب عليكم يا كيزان كان المفروض تحرشوا المواطنيين والجنود بأن يعملوا حركات ومقاومات فدائية في صفوف جنود الاحتلال طالما داء احتلال منتظرين شنو ؟ومجلس الأمن ما اشتغل بيكم شغلة لانكم وهم فرضتم في حقكم وماسويتوا شي ولا حتي استنكار أو استدعاء السفير المصري أو طرده كل الإعلام العربي يضحك فرحتنا علينا العالم يفضايح والشي المحير انا حكومة الجسم دي كالعادة لا حياة لمن تناد الشركات الإمارتية تنقب في المعادن في المثلث حسب اتفاقهم مع حكومة مصر والحكومة السودانية الخرياتة دي لا تعترض ولا تنتقد ولا تعمل أي شي وهي عارفة هذا يتنافى مع القانون الدولي الذي يمنع الشركات تعمل في أرض متنازع عليها انتم تخليتوا عن حلايب من التسعينات واعطيتوها ليهم وأعجب الغندور ينقد نفسه بنفسه ويقول لا يمكن أن نسى حلايب والله حرام أن تمثلوا السودان يا يا ياباردين بس تعرفوا لناس موسى هلال لو عندكم رجالة أمشوا جيبوا الأرض القلعوها عنوة منكم في راجل بخلي حقه للرجال .يا خليل النميري راجل وود رجال سلمكم البلد مليون ميل مربع وحتى الفشقة ماقادرين تواجهوا إثيوبيا طيب قاعدين لشنوا وكمان دايرين تترشحوا ثاني والله الشعب الوسخ داء لو صوت ليكم ثاني يكون اخيب شعب واتفه شعب على وجه الأرض والله البصل للبلد داء بقطع المصارين مقينا ماعندنا كرامة. مزية الجزيرة أخرجت غندور كيف تسكتوا على وجود شركات إماراتية تنقب في المثلث كيف ما تحتجوا والسعودية اعترفت في السبعينات بسودانية حلايب وتجي اليوم وتعترف بأنها سودانية وإتفاق الجزر بين مصر والسعودية فيه تعدي سافر وواضح على حدود السودان البحرية مافي دولة تقبل بالتعدي إلا جماعتنا الجبانيين نعلة الله عليهم وربنا يخلصنا منهم والله لو بقوا أكثر من ذلك كل أرضي السودان سوف تضيع

        الرد
      6. 6
        The king

        والرد الحاسم جاء من الحكومة السودانية بعودة التجارة مع مصر ياسلااااااااااام علي الحسم والرد القوي..
        حسبي الله ونعم الوكيل…
        توقعنا على الاقل ايقاف استيراد جميع المنتجات الفاسدة المصرية بما فيها الادوية والصابون والزيوت وطرد السفير المصري وارجاع السفير السوداني وقطع جميع العلاقات الدوبلوماسية ولكن للاسف جاءت المفاجأة الجميلة!! بالتبشير بعودة العلاقات التجارية مع مصر!! ولك ان تتضحك من القرار وتحزن في نفسك من هذا الهوان الذي وصلنا اليه..
        وحتى المواطنين لم يكن لهم موقف قوي وواصلو استيراد المنتجات المصرية الفاسدة والسفر للعلاج والسياحة وقضاء الاجازات وكلها بالعملة الصعبة تدخل خزينة الحكومة المصرية وتشتري بيها اسلحه وطائرات مقاتلة وتستقوى ونحنا للاسف نواصل الدفع والهوان والخنوع الغير مبرر!!

        الرد
      7. 7
        نقاااي

        مفروض يكثف الجيش وجوده هناك ويحمي الارض والعرض والوطن

        الرد
      8. 8
        mukh mafi

        والله هؤلاء المصريون لا يحتاجون لقتال بسلاح او حرب وانما باشياء بسيطة جدا يمكن ان ياتوك طائعين .. فلدينا اوراق كثرية ولا اعرف لم لا تستغلها الحكومة ..
        علينا ان لا نندفع بكلام عاطفي ولكن علينا الكلام بالفعل العقلي والمنطقي :
        اولا : الوقوف وبكل قوة مع الجانب الافريقي في مياه النيل وتوقيع اتفاقات دفاع مشترك مع هذه الدول
        ثانيا : ايقاف تصدير اللحوم ومحاربة التهريب عبر الحدود للجمال والمواشي وايقاف استمرار اي منتجات زراعية
        ثاثا: مطالبة بكامل حصتنا المائية ولا يهمنا كم يصلهم
        رابعا : لدينا جالية كبيرة في مصر وغير مستغلة في اي منفعة للسودان ولا يدفعون ضرائب ولا يقدمون اي خير للبلد
        فاما ان يدفعوا ضرائب للحكومة او يعودوا للوطن مما يقلل العائد الضريبي الذي يدفعونه للجكومة المصرية
        خامسا : استخدام ورقة المعارضة المصرية كما يستضيفون المعارضة السودانية ونحن نعرف معارضتنا ومدى تاثيرها ولكن الحكومات المصرية ترتعب وتخشى المعارضات المصرية التي في الخارجة
        عدم الاهتمام بمصر في المحافل الدولية فهي قد فقدت مكانتها المؤثرة في الخارج بعد انقلاب المعتوه ..
        تتعامل بالمثل مع الدول التي تعامل مصر بصورة مميزة ومختلفة حتى تطلب الدول الاخرى من مصر ان تغير من اسلوبها مع السودان
        لاحظوا رغم تهجم اعلامهم على الدول العربية وخاصة دول الخليج الا ان دول الخليج تسعى اليهم لماذا لا ادرى رغم معرفة دول الخليج ان دور مصر قد انتهى ..
        قبل يومين حصلت مشاجرة بين مصري وكويتي وضرب الكويتي المصري ضربا مبرحا مما افقده الوعي وقامت الدنيا ولم تقعد وارسلت الحكومة وزيرة الهجرة الى الكوبت لمعرفة القضية والوقوف على حال المصري .رغم ان المسألة قد تكون مشاجرة عادية تحدث في اليوم عدة مرات الا ان المصريين يجيدون التمثيل فقد نجح في اظهار المسألة بهذه الخطورة حتى تستبز مصر الكويت .. فيا ترى كم من سوداني حصلت معه مثل هذه القضية وماذا فعل ما يسمى بجهاز المغتربين حيالها ..لاشيء والسبب اننا خنوعين ومستكينين ومهونين لكل شيء الان علينا ان نقف في وجهه مصر بكل الاساليب والطرق التي لا تؤدي الى اندلاع حرب حتى لا نخطأ ظلما وعدوانا من الغير

        الرد
      9. 9
        سوداني وافتخر

        الله يحرقك يا السيسي انت وجيشك يااااارب الله ينتقم منكم الله يجعل كيدكم في نحركم يارب حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *