زواج سوداناس

أوروبا تصعّد ضد الإعدامات الجماعية في مصر



شارك الموضوع :

طالب البرلمان الأوروبي السلطات المصرية بوقف المحاكمات والإعدامات الجماعية التي تنفذها، وأعلن إدانته الحازمة للسلطات المصرية بسبب إصدارها أحكام إعدام جماعية.

وناشد البرلمانيون الأوروبيون السلطات القضائية المصرية إعادة النظر في كثير من القضايا، واحترام مضمون قانون العقوبات المصري لضمان الإنصاف. وشدد أعضاء البرلمان الأوروبي -في بيان صحفي عقب جلسة عامة اليوم- على ضرورة تعليق العمل بعقوبة الإعدام في مصر، تمهيدا لإلغائها تماما من التشريعات.

وفي مجال حقوق الإنسان والحريات الديمقراطية، أوضح القرار البرلماني الأوروبي أن الوضع بمصر يواصل التراجع بسبب القيود المتزايدة على الحقوق الديمقراطية الأساسية، ودعا إلى إنهاء كافة أشكال العنف والتحريض وخطاب الكراهية.

ونبّه البرلمان الأوروبي الحكومة المصرية إلى أن الحماية الدولية لحقوق الإنسان وضمان الرفاهية على المدى البعيد أمران مترابطان ولا غنى لأحدهما عن الآخر.

وكان القضاء المصري حكم بالإعدام في الفترة الأخيرة على عدد كبير من المواطنين بتهم تتعلق بالإرهاب.

المصدر : الجزيرة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        فتى الشرق العظيم .

        أوربا المعرصة لسة فاكرة دلوقت إن شعب مصر بيتقتل ويعدم إعدام جماعي منذ قيام ثورة 25 يناير 2011 إلى يومنا هذا كان الأول بيتعدموا في الشوارع والميادين دلوقت بيتعدموا في المحاكم بطريقة رسمية بتلفيق القضايا ومع ذلك أوربا رحبت بالسيسي واعترفت به رئيس واستقبلته دول أوربية ، هذه هى أوربا وهؤلاء هم الكفرة 7 سنين منذ انلاع الثورة وهذا إن كان يدل على شئ يدل على إنها تشاهد وتنظر إلى الأحداث والدماء والقتل ( وأوطاننا ) تذوب من ( داخلها ) وتدمر ، قاعدين يتفرجوا وأنتم بتخلصوا على بعض ( وجيوشكم ) بتستنزف ( وبتضعف قواكم وقوتكم ) . والآن بعد أن دمرت مصر من الداخل وليبيا وسوريا وغيرهم بتدعم الكلاب والخونة في السودان لأنه لم يبقى إلا ( السودان ) وإذا دارت الدائرة على ( السودان ) اتحاصرت مصر وضعفت المنطقة ومبقاش في سودان ومبقاش في البشير الذي هو ( عضمة في حلوقهم ) لأن البشير أنبل وأشرف حكام العرب وأشجعهم لا يخشى أمريكا ولا غيرها .

        الرد
      2. 2
        سوداني وافتخر

        ولا تنسووووووووو مجزره رابعه فإنها الآن في محكمه السموات فلن ينساها رب السموات والارض ابدا ،، الله ينتقم من كل ظالم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *