كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الخروف (ميسي) الأغلى سعراً…والشيخ محمد أحمد حسن يفتي في الموضوع.!



شارك الموضوع :

كشفت جولة قامت بها (كوكتيل) داخل أسواق الخراف بمناطق مختلفه بمدينة أم درمان عن ارتفاع الأسعار بشكل كبير جداً مقارنة مع العام الماضي رغم التدفق الملاحظ على الأسواق من مختلف الولايات والكميات الكبيرة التي وصلت ورغم ذلك أكد تجار الماشية أن الأسعار ستمضي في الارتفاع بسبب غلاء الأعلاف والترحيل الذي زاد أضعافاً نسبة لندرة الوقود بالإضافة إلى الرسوم المفروضة عليهم.

(1)

الخير عبدالرحمن تاجر بمنطقة السبيل بأبوسعد أكد عدم مقدرة المواطن العادي على شراء خروف الضحية لهذا العام قائلاً: (الأسعار ماشة في زيادة وما في أمل أنها تنزل والمرة دي الضحية لناس بعينها ما أي زول ممكن يضبح)، مواصلاً: (أتوقع الزيادة أكثر مع اقتراب العيد)، لافتاً إلى أن الأسعار تبدأ من خمسة آلاف جنيه.!

(2)

(أتوقع أن يكون هنالك ارتفاع في الأيام الأخيرة قبل عيد الأضحى المبارك)…هكذا ابتدر الشيخ عثمان تاجر بذات السوق حديثه مضيفاً: (الأسعار تتفاوت حسب حجم الأضحية حيث بلغ سعر الكبيرة منها 7 آلاف جنيه، وهذا الخروف أطلق عليه البعض اسم نجم الكرة العالمية (ميسي) لاعب نادي برشلونة المعروف، فيما بلغ سعر المتوسط 6 آلاف جنيه، وأطلق عليه التجار اسم (لوشي) أما الأصغر حجماً فبلغ سعره ما بين الـ5 والـ 4 آلاف جنيه وأكد أن الزيادة مقارنة بالعام السابق جاءت بنسبة 50%.

(3)

من جانبه قال الشفيع عبدالله التاجر بسوق الشقلة: (أتوقع أن تكون القوة الشرائية ضعيفة جداً بسبب ارتفاع الأسعار لأن أغلب الخراف تأتي من غرب البلاد، ومع زيادة مصاريف الترحيل عملنا على زيادة الأسعار حتى نجني فائدة وهو الشيء الذي سيترتب عليه ابتعاد الأسر من الشراء بسبب تدني الرواتب لأغلب الموظفين)، لافتاً إلى أن البعض بدأ في شراء الأضحية من الآن خوفاً من الارتفاع المتوقع قائلاً : (أتوقع أن تصل الأسعار إلى أكثر من عشرة آلاف جنيه وألا يكون هناك إقبال عليها). من جهته قال صديق رزق الله موظف بإحدى المؤسسات الحكومية إن الضحية بالاستطاعة وأنه كغيره من الموظفين محدودي الدخل الذين لا يسمح وضعهم المالي بشراء خروف بمبلغ 7 آلاف وراتبه لا يتعدى الألفي جنيه .

(4)

بالمقابل كان لأهل الدين رأي إذ كشف الشيخ محمد أحمد حسن أن الأضحية للمستطيع فقط قائلاً: (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها)، وواصل: (الأضحية سنة مؤكدة للمسلم المستطيع فقط ولا تجوز إلا من الأنعام الأربعة وهي البقر، الماعز، الإبل، الضأن)، مؤكداً أن العائلة المشتركة بمطبخ واحد يجوز أن تشترك ضأن أو ماعز ويعتبر أضحية لها، ومن الممكن أيضاً أن يشترك سبعة من الجيران ويعملوا على شراء ثور أو إبل ويتم تقسيمه على 7 أكوام لكل منهم كوم، وواصل شيخ محمد حسن حديثه لـ(كوكتيل) قائلاً : (أكد بعض العلماء أن شراء الأضحية بالدين جائز على أن يكون قادراً علي رد الدين)، كما أكد أن الأقساط أمر جائز أيضاً فيما أشار إلى سقوطها عن الموظفين أصحاب الدخل الضعيف، وكذلك الأسر الفقيرة.


صحيفة السوداني.

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1
        عباس

        ** إذ كشف الشيخ محمد أحمد حسن أن الأضحية للمستطيع فقط …
        لم تأتوا بجديد من الشيخ فالكل يعلم ويحفظ ما قاله … الجديد في الموضوع خروف باسم ميسي وآخر باسم لوشي … كان الأجدر أن تسألونه هل يجوز اطلاق اسم انسان كرمه ربه على خروف؟؟
        بعدين عرفنا ميسي والخروف يجمع بينهما غلاء السعر … لوشي دخلها شنو ؟؟؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.