كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

د.تهاني تشدد على تحديث بيانات الولايات بنظامي “راصد” و”معلومات الولايات” ليتثنى لوزارتها متابعة وحل مشاكل الحكومة الإلكترونية



شارك الموضوع :

شددت الدكتورة تهاني عبدالله عطية وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على ضرورة تحديث بيانات الولايات – ممثلة في مراكز المعلومات – بنظامي “راصد” و “معلومات الولايات “، حتى يتثنى لوزارتها ممثلة في المركز القومي للمعلومات متابعة مشروعات الحكومة الإلكترونية، مشيرة إلى أهمية هذه الأنظمة التي تمكن من معرفة المشاكل والأخطاء بكل ولاية لايجاد حلول لها بشكل سريع ، بالإضافة لإتاحة المسئولين بالاطلاع على تلك المعلومات.

جاء ذلك لدى لقاء الدكتورة تهاني عبدالله بوالي وسط دارفور السيد محمد أحمد جادالسيد والوفد المرافق له بمكتبها اليوم بحضور الدكتور نادر جيلاني نائب جهاز تنظيم الاتصالات والبريد ،والمهندس صبري عبدالمنعم ممثل المركز القومي للمعلومات ومسؤول ملف الولايات . حيث ثمنت سيادتها اهتمام الوالي باستكمال مشروعات الحكومة الإلكترونية بولايته، ووجهت بالربط الشبكي لأمانة حكومة ولاية وسط دارفور مع وزارة مجلس الوزراء الاتحادية بالشبكة القومية عبر الألياف الضوئية للاستفادة من خدمات الشبكة. كما وجهت الجهات المعنية بحل مشاكل الولاية فيما يتعلق بمشروعات الحكومة الإلكترونية والتحصيل الإلكتروني ، ومشروع الخدمة الشاملة لتغطية المناطق ذات أولوية للولاية.

وطرحت الوزيرة عدد من الحلول الممكنة لتلافي التحديات أمام الولاية، منها منح فرص تدريب لكوادر مركز المعلومات لإحداث حراك سريع في مشروعات الحكومة الإلكترونية بالولاية بالتنسيق مع مؤسساتها المختلفة. وحصر الخدمات التي تقدمها الولاية، والإجراءات والرسوم في كتيب كخطوة أولى تساعدها للانتقال للحكومة الإلكترونية.
ومن جانبه استعرض والي وسط دارفور السيد محمد أحمد جاد السيد المشاكل والمعوقات فيما يلي قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالولاية، مؤكداَ أن الولاية أصبحت آمنة ومستقرة وتشهد عودة للنازحين مما يشجع على استكمال تلك المشروعات الحيوية بولايته.
هذا وقد استعرضت الوزارة خطتها للعام ٢٠١٨ لمشروعات الحكومة الإلكترونية ومشروع الخدمة الشاملة بولاية وسط دارفور ، كما قدمت عدد من الحلول التي ستشرع في تنفيذ إجراءاتها فوراَ لخدمة مواطني الولاية.

الخرطوم في ١٥ يوليو ٢٠١٨

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.