كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الطيب مصطفى: مأساة انعدام السيولة.. عمّت البلوى كل فروع بنوك السودان، فقد حلَّ زمان القحط والجدب، بل إنه عام الرمادة!



شارك الموضوع :

هل يعلم ولاة الأمر ما يجري في البلاد ؟!
فوجئتُ قبل يومين، وأنا أدخل فرع أحد البنوك الكبرى في حي الموردة بأم درمان في نهار قائظ لصرف (كاونتر شيك)، بعد أن نفد دفتر شيكاتي.. فوجئت بالبنك مكتظاً بالجمهور .. ظللتُ منذ سنوات أرسل أحدهم بشيك ليأتيني بالمبلغ الذي أرغب في صرفه، ولم أكن أغشى البنوك لأباشر صرف المال بنفسي، وذلك مبعث الدهشة من الاكتظاظ .. لم ألبث إلا دقيقتين أو ثلاث خرجت بعدها لا ألوي على شيء.. ليست هذه المأساة، فقد عرفني بعض الجمهور وفيهم رجال ونساء .. صدّقوني إنني رأيت الدموع في مآقي بعض النساء اللائي شكون لي أنهن ظللن ينتظرن منذ فتح البنك أبوابه بلا أمل كبير في قبض شيء يسد رمق أطفالهن الجوعى .. إحداهن حكت عن مكان بعيد قدمت منه لتحصد الريح! فالبنك معدم وينتظر مديره فرجاً قد يأتي أو لا يأتي، فقد انهارت الثقة تماماً في النظام المصرفي، ولا أظنها ستعود قبل أن يلج الجمل في سم الخياط، فمن تراه تسبّب في تلك الكارثة الاقتصادية التي

لا أحد يعلم مآلاتها، وماذا جرى له من مساءلة، وأيهما أكثر أذى: ذلك الذي تسبّب في تلك (الخرمجة) أم من سُمّوا بالقطط السمان، وأيهما أكثر تأثيراً على الاقتصاد، الأفراد من تلك القطط أم التماسيح التي أفضل أن أُسمّيها بمراكز القوى التي تجنّب المال العام وتكنزه وتبدّده بعيداً عن سلطان وزارة المالية ورقابة المراجع العام ومحاسبة الأمن الاقتصادي؟!

أكثر من سنتين ونصف منذ أن أجيز قانون الشفافية ومكافحة الفساد، ولم تُشكّل آلية لإنفاذ ذلك القانون فماذا يعني ذلك بِربّكم؟!

مأساة انعدام السيولة أيها الناس لم تستثنِ بنكاً من البنوك، فقد عمّت البلوى كل فروع بنوك السودان لا فرق فقد حلَّ زمان القحط والجدب، بل إنه عام الرمادة!

عجيب أمرنا نحن شعب السودان الصبور، فقد نسينا في غمرة مآسينا المتعدّدة الوجوه إن هناك كارثة تُمسك بخناقنا تسمّى تجفيف السيولة وحرمان فقراء بلادي – ناهيك عن أثريائها – من صرف (قريشاتهم) الشحيحة، وأوشكت حياتنا أن تتطبّع مع تلك الكارثة التي لم يشهد السودان لها مثيلاً في تاريخه الطويل، ولا يزال الدولار المُستهدَف بسياسة التجفيف يواصل جموحه والجنيه انخفاضه والتضخّم تصاعده والأسعار تفعل بالسوق وبالمواطنين الأفاعيل، ونحن صابرون محتسبون، والحكومة تصم آذانها وأعينها وتمسك لسانها عن قولة (بغم) تطميناً أو تبشيراً بعد أن (راح ليها الدرب) ولم تعُد تدري ما تفعل!

هل يُعقَل هذا بل هل يُصدّق؟!

لماذا حدث ذلك، وكيف حدث، وكيف المخرج؟ وهل يا ترى سنقضي بقية أعمارنا هكذا؟

نرى الدول الأفريقية من حولنا تنهض وتنطلق، ونحن نرجع القهقرى، بعدما يقرب من (30) عاماً من حكم (الإنقاذ)، إلى عهود سلفت بعد أن أصبحنا في حال أسوأ من الحال التي ما دُشّنت (الإنقاذ) إلا لتصحيحها فوا حر قلباه!

ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل؟ ولكن أين الأمل والدولة صامتة بل بكماء لا تبذل للناس حتى الوعد (الكاذب) مثل ما يروى عن تلك المرأة المُعدمة التي كانت تغلي الحصى لأطفالها الجوعى وتُهدهدُهم حتى يناموا!

بُحَّت أصواتُنا ونحن نتحدث عن معالجات لأزمتنا الاقتصادية وما من أحد من أهل السودان – علماؤه ودهماؤه – إلا أدلى بدلوه، ولكن لا فائدة ولا أمل ولا كلمة!

ماذا دهانا أيها الناس؟!

الطيب مصطفى
الصيحة

شارك الموضوع :

23 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Port

        نصف الشعب صحفين وللنصف للاخر سماسره هذه هى المشكله باختصار

        الرد
      2. 2
        Sabir

        ولو ما دفتر ( الشيكات ) إنتهى وإحتاج ( الطيّب مصطفى ) للكاونتر ( شيك ) لما رأى ما رأى من حال ( ومحتال ) البنوك ..
        ..
        ..
        نتنازل ( شوّية ) ونستميح المتواجدين ( عذراً ) ونقول ..
        الخال فعلاً ( كما يقولون ) والد ..
        ..
        ..

        الرد
      3. 3
        sawah sudani

        كنا حذر منذ بداية التسعينيات بعدم اشراك الدناصورات و الخونة في الحكم و قبيل سنوات كررنا تحذيرنا و قلنا بالحرف الواحد اذا شارك قطيع ذئاب المرغني و ضباع المهدى فى الحكم ما علينا الا انتظار الصفوف و المجاعة و الخراب .
        بالله عليك ماذا تنتظر و انت ترى الخائن العميل النصاب و المحتال مبارك الفاضل بوزارة الاستثمار و ابن المرغني بالاتصالات ؟
        ماذا تنتظر و قد اضحي الهنابتي و النهاب و المجرم في سدة الحكم ؟!؟
        على السيد الرئيس و صحبة العودة لكتاب الله تعالي و سنة سيدنا و حبيبنا محمد عليه افضل الصلاة و التسليم
        يجب اعدام كل مجرم و كل من حمل السلاح ضد القوات النظامية يجب اعدام كل قادة المعارضة .
        يجب تاميم كل مشاريع الاستثمار ذات الربح السريع لصالح الدولة بقرار جمهوري مثل المطاعم و مجمعات الاسواق و الفنادق و شركات الاتصالات و غيرها من الاستثمارات التى تمتص السيوله و العملات الاجنبية بسرعة كما يجب اعدام كل من يصدر الثروة الحيوانية من المنشأ التصدير يجب ان يكون من مشاريع التربية و التسمين و كل عام مرة واحدة للمستثمر .
        الاستثمار الاجنبي يجب ان يكون خارج المدن و يكون في الصحاري و و المناطق غير السكنيه .
        البترول يهرب و الذهب يهرب و المنتجات و المحاصيل الزراعية تهرب انها حرب نهب الموارد تديرها المافيات من داخل بعض سفارت الدول سفارات لا تقدم شيئ للمواطن غير سرقة ثروته .

        الرد
        1. 3.1
          مغبون

          السيد الرئيس !!!! حلوه والله منك . مشكلتكم فاكرين الشعب مغفل لسه . اصحي يابريش الشعب عارف منو اللصوص وتجار الدين ومنو الباع الجواز والجنسيه للاجانب هو واخوانه ومنو البهرب الدهب …. الخ

          الرد
        2. 3.2
          محمد شداد

          أخي Sawah Sudani … أولاً أريد أن أسألك …هؤلاء اللصوص من الذي عينهم وزراء و مدراء و مسؤولين في الدولة؟؟؟ أليست هي الحكومة؟؟؟ إذن سبب كل هذه المشاكل هو وضع الرجل في مكان و وظيفة لا تناسب أخلاقه و لا مؤهلاته الاكاديمية …طيب من الذي عينه في هذه الوظيفة؟؟؟ طبعاً الحكومة ….من هنا فإن سبب كل هذه البلاوي هي الحكومة ….و من أجل الاصلاح و تعديل مسار السفينة التي أوشكت على الغرق ان لم تكن قد غرقت بالفعل …هي الحكومة ….أذن على المسبب مغادرة الميناء و إفساح المجال لسفن أخرى يعرف كيف يقودها ربانها عكس الامواج و الاعاصير التي تحيق بالبلاد … كي يصل بنا الى ما نصبو إليه …وطنٌ بلا جهوية و لا عنصرية و لا …..حرامية!

          الرد
        3. 3.3
          ahmed

          كل هذا ممكن ان يتم اذا قامت ثورة شعبية حقيقة وازالة هذه الحكومة الفاسدة واعوانة وتجميد ومصادرة ممتلكاتهم داخليا وخارجيا؟؟؟

          الرد
      4. 4
        بتاع الركشة

        كل مشاكلنا ظاهرة وبينه وأول الحل الاعتراف بسوء الادارة و30 سنة من الفشل ..كافية!

        والله ود أختك لو عندو ربع شجاعتك كان أتخارج من بدري، وان شاء ربنا يُحسِن عاقبته

        الرد
      5. 5
        زهجان

        البركة في دفتر شيكاتك ال انتهي عشان تجي تجعر لينا هنا. بالله انت اسي ما بتخجل ولا بتختشي مشكلة السيولة ليها قريب السنة وأنت يادووووووب حضرة سيادتك فكرت تفتي في الموضوع ده.

        الرد
      6. 6
        واقف فى صف منتظر رفع المعانة من 30 سنة

        معقولة الزول دة بمشى البنوك عشان يصرف قروش؟؟؟

        باااااالغت عديل—

        انا كنت فاكر ؟؟ القروش بتجيك طازجة زى العيش حقت اليوم؟؟

        ومواسير المياة عندكم بنتقط قروش ؟؟ ومطبعة القروش زى الخلاط مجدوع فى اى زاوية فى البيت؟؟
        معقولة 30 سنة والثورة —مارفعت المعناة —حتى عن خال الرئيس؟؟؟ واللة كنت مفتكر الشعار دة بذات اتحقق والدور ماشى؟؟

        يعنى نحن ننتظر يوم القيامة العصر

        الرد
      7. 7
        alkarazy

        كراع ود اختك حاره…ناشفه…يابسه…لا يجري الخير الاعلي اهل الخير.هو شر من اهل الشر…من اهل الموت وليس من اهل الحياه…سلط علينا بسبب اعمالنا غضب..عذاب من اللله…شيلو الشريعه الدلا قنه عسي الله ان يرحم تفووووووو على الداايات اللي سحبت كرعينكم من بطون بطرانه

        الرد
      8. 8
        ملك

        روح طيب كلم إبن أختك أحيكله حال السودان بعد حكمه لمدة ثلاثون عاماً أين وصل .. وهو يستعد لأخذ دورة أخرى لمدة خمس سنوات ليقضي على بقي من رمق في الشعب السوداني ، أذهب إليه وحدثه أنه ونظامه فاشل ولم يعد الشعب قادراً على تحمل مزيد من التجارب وربما لن يجد شعباً ليحكمه في الخمسة سنوات التي بعد الـ 2020

        الرد
      9. 9
        خرطومي بحراوي

        ااه وبعد ما عرفت يا المغبون!عملت شنو؟ عالم تعرف كويس للفصاحة….ارفعوا (ارحلوا) في كل بيت وكل شارع وفي العمل وفي المدارس..لو كان بيدي…..!

        الرد
        1. 9.1
          مغبون

          من جهة عملنا شنو الله شاهد عملنا شنو والمعتقلات خير شاهد كذلك واليوم لو فكرنا مجرد التفكير في الخروج خارج السودان نحتاج الاف الموافقات الكتابيه , اما الفصاحه والشعارات فتركناها لكم

          الرد
      10. 10
        ودالمدني

        الله في حسبنا الله ونعم الوكيل
        ما علينا
        السودان ينتقد كندا في التدخل في شئون السعوديه خبر قديم ما علينا الله في

        الرد
      11. 11
        سوداني

        نتقدم كيف مع البغل ود اختك ده..
        شوف ليك شغلة اشتغلها…

        الرد
      12. 12
        محمد أحمد

        و بعد ده كله لسه في ناس بصروا على إعادة ترشيح البشير.

        الرد
      13. 13
        tom

        استاذ الطيب مصطفي تخرج للناس وتطالب برحيل الانقاذ واول من تنادي بذهابه قريبك عمر البشير بعدها المشكله فى السودان سياسيه بحته فى غضون سنه يتعافى هذا المارد

        الرد
      14. 14
        أبوبكر علي

        طيب يااااااالخال الحنون انت زعلان لحال البلد لأنك ما قدرت تشيل قريشاتك و تتخارج سريع سريع اسألكف بالله الذي ناشدتنا به من يبكي للمسكين الفقير الذي لا يعرف بنوك و لا دفتر شيكات و عيشتو في ضراعو ووسيلتو طورية و كندكة و يعمل من صباحو لى مطاحو من أجل سد الرمق و ما لاقي ..شكيناكم لى الله شكيناكم لي الله إنت وود اختك و المعاكم ضيعتو البلد و قعدتو تتباكو و موعدنا معاكم مواقف الحشر و الحساب .

        الرد
      15. 15
        أبوبكر علي

        طيب يااااااالخال الحنون انت زعلان لحال البلد لأنك ما قدرت تشيل قريشاتك و تتخارج سريع سريع اسألك بالله الذي ناشدتنا به من يبكي للمسكين الفقير الذي لا يعرف بنوك و لا دفتر شيكات و عيشتو في ضراعو ووسيلتو طورية و كندكة و يعمل من صباحو لى مطاحو من أجل سد الرمق و ما لاقي ..شكيناكم لى الله شكيناكم لي الله إنت وود اختك و المعاكم ضيعتو البلد و قعدتو تتباكو و موعدنا معاكم مواقف الحشر و الحساب .

        الرد
      16. 16
        زول نصيحة

        نفس الاستفهامات التي يطلقها الكاتب والاحزان والمراير والزفرات الحرى والبكاء والالم والضيق هي التي يطلقها السواد الاعظم من منكوبي بلادي الحزينة التي تتوشح السواد منذ امد بعيد، اللهم فرج علينا.

        الرد
      17. 17
        داوودي

        الصراحة كلام شجاع صدر من رجل قريب من مسئولي هذه الحكومة ولكن السؤال : انت بتوجهه خطابك لمين ؟ واعترافك بان الانقاذ منذ استلام السلطة ونحن راجعين لوراء اعجبني . .
        لكن الذي لم تذكره في مقالك مالك الملك الذي يعطي الملك لمن يشاء ويزع الملك عمن يشاء .

        الرد
      18. 18
        أب لمبة💡

        الرمادة بدأت منذ 89
        لكن انت حسيت بيها هسي لما جاتك في شيكك
        ستحدث الثورة ولن ينفعك انت والبشير لا حميدتي ولا مليشيات الكيزان من صعاليك الجامعات
        سيكون مصير بشبش مثل الصربي سلوبودان ميلوسيفتش و هذا مصير من يعذب المؤمنين
        ليس دارفور فقط سنلاحقكم بمئات الشكاوي حتى تحاكموا على جرائمكم
        سوف تأتيكم بغتة و يكون مصيركم كمصير عائلة صدام و عائلة القذافي لانكم ارفضون التهلي عن السرقة و الفساد بالتي هي احسن

        الرد
      19. 19
        أبو أحمد

        الرماد يكيلك ويكيل ود أختك الحمار وكل لصوص وكيزان المؤتمر اللاوطني.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.