X

شاهد.. أشهر فيديو لرئيس الوزراء السوداني الجديد “معتز موسي” ألجم من خلاله الإعلامية المصرية لميس الحديدي

شارك الموضوع :

أعلن المكتب القيادي للمؤتمر الوطني في اجتماعه الطارئ برئاسة رئيس الجمهورية، عمر البشير، رئيس الحزب، تولي بكري حسن صالح، منصب النائب الأول لرئيس الجمهورية، بعد فصله عن منصب رئيس الوزراء، وتعيين، محمد عثمان كبر، نائباً لرئيس الجمهورية، كما تم تعين معتز موسى رئيساً لمجلس الوزراء وهو التعيين الذي وصفه نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بالمفاجأة.

وبحسب متابعات محرر موقع النيلين فإن السيرة الذاتية لرئيس الوزراء الجديد تقول أنه معتز موسى عبدالله سالم كان يشغل منصب مدير الموارد المائية والكهرباء منذ ديسمبر 2013، شغل من قبلها العديد من المناصب القيادية والهامة ومنها مدير الإدارة العامة للمشروعات “وحدة تنفيذ السدود”، ومدير الإدارة العامة والتمويل، مدير الإدارة العام للإعلام وتكنولوجيا المعلومات، كما شغل منصب مدير المركز القومي للإنتاج الإعلامي.

كما عمل موسي دبلوماسياً في وزارة الخارجية السودانية في التسعينيات حيث عمل دبلوماسي برئاسة الوزارة ثم قنصل في ألمانيا الاتحادية، رئيس الحكومة الجديد تخرج من كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية بجامعة الخرطوم، حصل على الماجستير في عدة مجالات منها ماجستير في العلوم السياسية وماجستير في الترجمة وماجستير في الدراسات الاستراتيجية.

محرر موقع النيلين رصد فيديو يعد الأشهر لرئيس الوزراء الجديد يعود تاريخه للعام 2014, الفيديو جاء في حوار أجرته معه الإعلامية المصريّة لميس الحديدي مقدمة برنامج هنا العاصمة والتي حاولت من خلاله إستفزاز معتز موسي والذي كان وقتها ييشغل منصب وزير الري وذلك من خلال لقاء أذيع بقناة سي بي سي المصرية.

وطرحت عليه أسئلة توحي بإرتشاء السودان من قِبل أثيوبيا للموافقة على سد النهضة مقابل الحصول على الكهرباء بسعر تفضيلي ، وأجاب الوزير موسى بلغة حاسمة ألجمت الحديدي حيث قال بحسب ما شاهد محرر موقع النيلين: أن محاولة تصوير السودان على أنه موقف مرتشي هذا موقف غير مقبول ومرفوض وشاهدناه بالإعلام المصري ،

مضيفاً نحن لسنا دولة للبيع والشراء لاتبيع مواقفها ولاتضر مصلحة بلد أخرى مقابل كهرباء وهناك حد أدنى للاحترام ، وقد منحنا مصر 150 كيلو متر داخل حدود السودان في حلفا لتمدد بحيرة ناصر في السد العالي وهجرنا أقدم الحضارات لمنفعة الشعب المصري ولتطوره ونمائه لقيام السد العالي الذي كان علامة فارقة في نهضة مصر كان كل ذلك دون مقابل ،

ومصر الآن تبيع غاز لإسرائيل بسعر تفضيلي فهذا أمر يخصها ومن حقنا أيضاً أن نحصل على كهرباء من أثيوبيا بالبيع ، ونحصل الآن على كهرباء من أثيوبيا من قبل ثلاث سنوات قبل قيام سد النهضة ولاعلاقة لذلك بموافقتنا ، وأكد وزير الري المصري بنفس اللقاء ما ذكره الوزير بشأن تضحيات السودان من أجل مصر لقيام السد العالي ، الأمر الذي دعا الحديدي للصمت والإنتقال لسؤال أقل سخونة فيما يتعلق بإتفاقية عنتيبي .

ويشير محرر موقع النيلين إلى أن وزير الري السوداني قد أكد خلال حواره مع الإعلامية لميس الحديدى، ، أن موقف السودان من سد النهضة واضح ، ويجب التحوط للمخاوف اليئية والاقتصادية من السد، مشددًا على ضرورة دراسة أثار ملء سد النهضة بسنوات مختلفة.

وتابع: الحقائق العلمية أقوى من أي مواقف سياسية وستكون لغة الحوار مع إثيوبيا، متابعًا: السودان يؤيد بشكل مبدئى إقامة سد النهضة ولكن يجب تفهم آثاره المستقبلية، ونرى ان الامور تسير فى الاتجاه الصحيح للوصول إلى رؤية مبنية على العلم ونتائجه.

محمد عثمان _ الخرطوم

النيلين

شارك الموضوع :

عرض التعليقات (5)

  • علينا ان لا نلتفت إلى سفاسف الامور فالنظر لمصلحة الشعوب أولا وأخيرا
    مصر رعاها الله دولة ضاربة التاريخ عميقة الجدور غنية بشعبها وحكومتها
    التى جعلها الله منقذة لمصر من كيد الكائدين وتجار الدين تجار التمكين فكان السيسى العاقل الذى وعظ بغيره فقطع الطريق أمام اختطاف مصر من شعبها الأصيل وأهلها الكرام فانقذ مصر من سنوات مظلمة كانت ستقبل عليها لو لا حكمة السيسى ورجاحة عقله وفراسته التى جعلته يبصر ما ينتظر مصر من ضياع لولا وقفته الشجاعة فى الوقت المناسب ليسترد ثورة مصر التى أراد البعض ان يسلبها لولا تلك الوقفة الشجاعة لضاعت مصر وتشرد اهلها

    • شر البلية ما يضحك

      سيسي شنو الانقذ مصر ؟؟؟

      انت تقصد ان السيسي انقذ نظام مبارك القديم من اختطافه من زمرته الفاسدة ويسترد نظام مبارك الذي اراد البعض ان يسلبه حكمه ونظامه.

      • اسف تصحيح :

        الذي اراد الشعب ان يسلبه حكمه ونظامه.

  • مصر دولة أنانية تأخذ النصيب الأكبر من النيل وفق اتفاقية مجحفة المفترض أن يكون النصيب الأكبر للسودان نسبة لأراضيه الخصبة الكبيرة لذلك يجب اعادة النظر في القسمة

  • والله انو هذا البني أدم رجل - والله لم تربطني به أي شي
    لكنه رجل والرجال قليل