كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

دائرة الشرق بالمؤتمر الوطنى تثمن جهود تنمية واعمار الشرق



شارك الموضوع :

( سونا ): نظمت امانة الشرق بالمؤتمر الوطنى مساء امس بالمركز العام للحزب ندوة بعنوان ( اثر التنمية فى الاستقرار السياسي بشرق السودان ) حيث اجمع المتحدثون على ان توقيع اتفاق الشرق يمثل اهم انجازات ثورة الانقاذ الوطنى التى وضعت انسان الشرق على طريق التنمية ومحاربة الثالوث القاتل الذى كان يكبل انسان الاقليم كما توافق المتحدثون على ضرورة عمل جميع الاطراف من اجل تجاوز العصبيات القبلية .

كما اشاد التحدثون بما تحقق من انجازات فى عهد الانقاذ خاصة فى مجالات الطرق والخدمات والتعليم مشيرين الى ضرورة نبذ التعصب القبلى حرصا على الاستقرار الامنى والسياسي الذى يعيشه الاقليم بعد توقيع اتفاف سلام الشرق

واكد المهندس ابراهيم محمود حامد وزير الداخلية رئيس دائرة الشرق بالمؤتمر الوطنى اهتمام الحكومة بتنمية الشرق وامن على التجانس والاستقرار الاجتماعى الكبير الذى يعيشه اهل شرق السودان واكد وزير الداخلية رفض مواطنى الشرق لكل من يعمل على زعزعة امن واستقرار الاقليم مستعرضا ماتحقق من انجازات فى مجالات التنمية والخدمات بالشرق وربطه ببقية انحاء السودان والطرق الرابطة بدول الجوار

من جانبه اكد د. مبارك مبروك ان شرق البلاد يتمتع فى هذه المرحلة بسلام شامل يحتاج لاستمراره الى تنفيذ المزيد من مشاريع التنمية والخدمات مشيدا بتجربة ولاية البحر الاحمر فى تطبيق تجربة التعليم مقابل الغذاء داعيا الى تعميم التجربة على بقية الولايات لتعميم الفائدة

واشاد الاستاذ بدوى الخير ادريس الوالى الاسبق للبحر الاحمر بسير انفاذ اتفاق الشرق ودور صندوق تنمية الشرق الذى اعتبره البداية الحقيقية للتنمية فى الاقليم مشيرا الى ان شعار الجهل والفقر والمرض لم يكن شعارا سياسيا بل كان امرا واقعا يعيشه الناس فى الشرق مشيرا الى ان النطقة عقب الاتفاق شهدت انطلاقة تنمية حقيقية واصفا اتفاق الشرق بانه من اعظم انجازات ثورة الانقاذ الوطنى

ودعا الخير الى تجاوز القبلية بالشرق وتحقيق الوحدة بين القبائل وقال ان الاساس فى تحقيق هذه الاهداف هو التنمية والتقدم فى الشرق وناشد الحكومة المركزية بضرورة توفير المزيد من الدعم للتنمية ومعالجة مشكلة البطالة

الفريق شرطة د. محمد عثمان فقراي محافظ البحر الاحمر الاسبق اشار الى ان المدخل الاساسى لضمان استمرار استقرار الشرق هو الاهتمام بمسالة التنمية للانسان ورفع قدراته مع ترتيب الاولويات بالمنطقة

فيما اكد بروفسير حسن الساعورى الخبير الاستراتيجى ان الاهتمام بتنمية انسان الشرق يجب ان يكون الاولوية والسابق على الاهتمام بالتنمية الاقتصادية والسياسية مشيرا الى ان قصور الاهتمام بتنمية انسان الشرق كان السبب والدافع الرئيس للصراعات التى تفجرت فى الاقليم وختم بالتامين على ان الاهتمام بتحقيق الانتماء بين اهل الشرق يجب ان يقدم على الاهتمام بالموارد الاخرى .

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.