كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

يتاجرون بأعضاء البشر ويغسلون أموالا قذرة .. مافيا الحاخامات تحكم أمريكا


شارك الموضوع :

[ALIGN=CENTER][/ALIGN]

واشنطن : أصداء واسعة خلفتها حملة الاعتقالات الكبيرة التي نفذتها أجهزة الشرطة الأمريكية في عدة ولايات من بينها نيوجيرسي وبروكلين في نيويورك، فقد دلت التحريات أن جمعيات خيرية يهودية أمريكية نفذت عمليات غسل أموال قذرة عن طريق التبرع لمعاهد دينية يهودية في إسرائيل، إضافة إلى دفع رشاوى والمتاجرة بالأعضاء البشرية.

ونقلت مصادر الأنباء عن صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية أن حملة الاعتقالات طالت 44 مشتبها في القضية، بينهم حاخامات من الجالية السورية الحلبية، ورئيسا بلديتين وعدد من الإسرائيليين الذين شكلوا حلقة الوصل بين نشاط المعتقلين وجهات في إسرائيل.

وجاءت حملة الاعتقالات في أعقاب عمل مخابراتي واسع نفذته الشرطة خلال العامين الماضيين إثر معلومات حصلت عليها من مواطن إسرائيلي وكشفت عن قيام شبكة دولية كبيرة بالتعاون مع فروعها في الولايات المتحدة وإسرائيل وسويسرا في غسل أموال وتقديم رشاوى والمتاجرة بالأعضاء.

[ALIGN=CENTER][/ALIGN]

ووفقا للشبهات فقد تزعم التنظيم الحاخام إلياهو بن حاييم من بلدة ديل في ولاية نيوجرسي، الذي اعتاد على تلقي شيكات يصل مبلغ كل واحد حتى 160 ألف دولار من جهات مختلفة وإيداعها مباشرة في صناديق معاهد دينية يهودية وجمعيات خيرية. وكان بن حاييم يصرف هذا الشيكات ويحوّل الأموال نقدا إلى الجهات التي طلبت غسل الأموال ويحصل مقابل ذلك على عمولة بقيمة 10% من مبالغ الشيكات.

وتبيّن لمحققي ”اف بي اي” أنه إضافة إلى بن حاييم كان حاخامات آخرون ضالعون في عملية الاحتيال واسعة النطاق حيث درجوا على تبييض مبالغ مالية طائلة حصلوا عليها من أعمال غير قانونية متنوعة بينها بيع سلع مزيفة وخداع بنوك ومخالفات كبيرة لقوانين الضرائب.

وقد أثبتت وثائق الشرطة أن الحاخامات نفذوا خلال العامين الماضيين آلاف عمليات تبييض الأموال التي بلغت عشرات ملايين الدولارات.

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        هكذا يفعلون فى اى عصر واى وقت واى مكان – هتلر لديه السبب الكافى وعرف علاجهم –

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.