كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تسلسل (غيرطبيعي) للزواج



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]
تسلسل (غيرطبيعي) للزواج

في العام الأول من الزواج:
هو: حبيبتي…انا لا اصدق انني معك تحت سقف واحد.
هي: حبيبي انا لك..وانا ملكك..سأظل خادمة تحت قدميك.
هو: لا…انتي لست خادمة…انتي ملكة حياتي المتوجة.!
هي: وانت امبراطور دنيتي…وحاكم مدائن قلبي وحامل مفاتيحها.!
في العام الثاني من الزواج:
هو: اشعر انك اصبحتي بعيدة مني بعض الشئ..؟
هي: كلا…انت الذى اصبحت تهتم بعملك اكثر مني.
هو: لا…انتي من اصبحتي لاتهتمين بي ولا تسألين عني.
هي: اذاً لنمنح انفسنا فرصة اخرى لنقترب اكثر من بعضنا.
في العالم الثالث من الزواج:
هو: الا تعتقدين انك تقومين بمنح ابنائنا اهتماماً اكثر مني..؟
هي: عزيزي…الابناء صغار بحاجة للرعاية والمتابعة.
هو: وانا ايضاً احتاج لحنانك..لماذا تغيرت نظرة عطفك واين ذهب حنانك..؟
هي: موجود ياعزيزي…فقط دعني اذهب لوضع العشاء للاولاد واعود اليك لنواصل حديثنا.!
في العام الرابع من الزواج:
هو: ياولية…ياخ وين الشبشب بتاعي الكان تحت التلاجة..؟
هي: ماعارفة والله…يكون شالو واحد من الاولاد مرق بيهو.
هو: لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم ياخي دي عيشة شنو ياخ.
هي: معليش…حنعمل شنو…ماهم اولادنا في النهاية.
في العام الخامس من الزواج:
هو: والله انا عايز افاتحك في موضوع كدا.
هي: قول…انا سامعاك.
هو: انا قررت (اعرس)..ماعشان انا داير كدا…لكن لقيت لي واحدة مسكينة ومحمولة قلت اقيف معاها.
هي: سجمي ياراجل داير تعرس علي…الليلة ووووووووووب..!!
في العام السادس من الزواج:
هو: والله دي حياة اخير عدمها بي صراحة يعني.
هي: مالك ماعاجباك حياتنا…خلاص معناها شفت ليك شوفة.
هو: شوفة شنو يامره…والله انتي كرهتيني (الصنف) ذاتو..؟
هي: دي انا…طييييب..كان كدا انا ماشة بيت ابوي.
بعد مرور عشرين عاماً على الزواج:
هو: انا وصلت لقرار نهائي…وهو اننا لازم نتطلق.!
هي: لو انت شايف كدا…خلاص…اعمل الدايرو.
هو: معقولة..؟؟..وصل بيك الاستهتار للدرجة دي..طيب انتي (طلقانة).
هي: تمام…بس ماتنسي قبل ماتطلع تخت لي قسيمة الطلاق في الطربيزة البره دي عشان الصباح الف بيها السندوتشات للاولاد.!
شربكة أخيرة:
مفردات هذا المقال غير (شاملة ضريبة) وجود (تسلسل طبيعي) للزواج في نماذج اخرى، لذلك الرجاء تعبئة رصيدك العاطفي قبل ان تجرى اياً من مكالمات (الارتباط الابدي)…(تيت…تيت…تيت)..!!
[/JUSTIFY]

الشربكا يحلها – احمد دندش
صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.