كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مصر: مجمع البحوث الإسلامية يفتي بحظر ارتداء النقاب


شارك الموضوع :

القاهرة: بعد تصريحات شيخ الأزهر الاخيرة التي تسببت في اثارة الجدل بالشارع المصري، قرر مجمع البحوث الإسلامية عقد اجتماعا طارئا يوم الأحد القادم لإصدار فتوي بحظر ارتداء النقاب في أماكن التعليم والصحة.

ووصف الدكتور محمد سيد طنطاوي الإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر، بحسب جريدة “الوفد” المصرية، مرتديات النقاب بأنهن يضعن أنفسهن موضع الشبهة، والدين يسر وليس عسراً.

وأشار الي إصداره أوامر واجبة النفاذ بمنع ارتداء النقاب داخل المدارس والفصول حرصا علي عدم تخريج أجيال معقدة نفسيا، مما يتعارض مع الأصول المهنية التي تفرض علي المعلمة التواصل مع الطلاب.

وفي نفس السياق أعلن الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية، أن النقاب ليس من الإسلام في شئ وأشار الي أن الصحابيات كن “مكشوفات الوجه” أيام الرسول عليه الصلاة والسلام .

يذكر أن الدكتور محمد سيد طنطاوى، شيخ الأزهر، أجبر طالبة فى أحد المعاهد الأزهرية بمدينة نصر، يوم الأحد الماضي ، على خلع النقاب، وإعلانه عزمه إصدار قرار بمنع دخول المنتقبات المعاهد الأزهرية.

وأيد الدكتور عبدالمعطى بيومى، عضو مجمع البحوث الإسلامية، قرار شيخ الأزهر بقوله ” إن النقاب ليس فرضاً ولا سنة، وإنما يعتمد على روايات ضعيفة لا يعتد بها، وهو مجرد عادة، موضحاً أن الزى الشرعى للمرأة يشترط أن يستر جميع جسدها عدا الوجه والكفين، مما يعنى أن وجه المرأة ليس عورة.

وأكد بيومى أن موقف شيخ الأزهر من النقاب يعكس موقف علماء الأزهر، معلناً تأييده إصدار قرار بمنع ارتدائه فى المعاهد.

وأعلنت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة والفلسفة فى جامعة الأزهر، تأييدها لإصدار قرار بمنع ارتداء النقاب، مطالبة بأن يتجاوز الأمر مجرد إصدار قرار إلى سن قانون رسمى يجرم ارتداءه للحفاظ على سلامة وأمن المجتمع.

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        أتمني أن لا يعتمد العالم الاسلامي علي الفتاوي التى تصدر من مصر لأنها دولة تابعة لإسرائيل قال تعالي( ياأيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوي وعدوكم أولياء تلقون اليهم بالمودة وقد كفروا بما جاءكم من الحق يخرجون الرسول واياكم) ويقول ايضا(انما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين واخرجوكم من دياركم وظاهروا علي اخراجكم ان تولوهم ومن يتولهم فأولئك هم الظالمون) فلماذا لم يصدر مجمع البحوث اليهودي هذا فتاوي تبين عدم شرعية فتح سفارة اليهود في مصر,ولماذا لم يصدر فتاوي تبين حرمة خروج النساء المصريات العاريات في الشوارع,فالمجمع هذا أصبح يفتي بإسم الدين في المسائل التى تتعلق بالمصلحة السياسية وليست الدينية (فليحذر الذين يخالفون عن أمره ان تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب اليم)…. وهذا ليس غريبا أن يبيع المصري حتى شرفه لمصلحته الشخصية.

        الرد
      2. 2

        مصر هي أم كل البلاوي في العالم الاسلامي وعرفنا العمالة لاسرائيل كمان دايرين يغيروا في شرع الله .
        ليس بغريب على الأزهر الذي أفتى أحد شيوخه بفتوى ارضاع الكبير أن يصدر مثل هذه الفتوى .
        نسأل الله أن يقينا من الفرعون المصري مبارك وشيوخ السلطان المصريين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.