كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الصادق المهدي يهاجم الوطني ويطالب الجنوبيين بالإنفصال الأخوي



شارك الموضوع :

قال الامام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي ان اكبر خطر مصيري يواجه السودان هو ان تكون الوحدة طاردة والانفصال عدائياً وقال لابد من العمل لإقناع الجنوبيين بالوحدة وانه مازال هنالك فرصة لسودان اعدل ، مشيراً الي ان السودان الحالي اصبح طارداً وأضاف الصادق ان الجنوبيين اذا اصروا على الانفصال فلابد ان نقنعهم بأن يكون الانفصال أخوياً . وهاجم الصادق المهدي لدى مخاطبته امس ندوة سياسية حزب المؤتمر الوطني واصفاً اياه بالنعامة واكد الصادق لدى مخاطبته ندوة عن التحول الديمقراطي بدار حزب الامة امس اكد ان السيادة الوطنية في السودان مست وتمس وقال اصبحنا ملطشة للعالم داعياً الحزب الحاكم الي الفطام من الشمولية في الأجهزة والقوانين والمال . وقال الدكتور امين مكي مدني نقيب قائمة التحالف الديمقراطي للمحامين ان الاتحاد الحالي فقد البوصلة للمدافعة عن حقوق المواطنين وأكد اكتساحهم للانتخابات المحامين المقبلة واسترداد قلعة النقابة مجدداً . ومن جانبه قال باقان اموم الامين العام للحركة الشعبية ان البلاد في أزمة وطنية طاحنة وان تصرفات المؤتمر الوطني دفعت السودان الي التفتت والتشتت من انهيار اتفاقية السلام الشامل وبحسب صحيفة آخر لحظة قال ان انهيارها يقود الي انهيار السودان ككل داعياً الشعب السوداني الي الدفاع عنها والدفع الي التحول الديمقراطي .

شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        اعتقد بأن الصادق المهدي والترابي والحركة الشعبية ( أي مجموعة مؤتمر جوبا هم الذين ساعدوا الجنوبيين أن تكون الودة طاردة والانفصال جاذب ) فهم يتحملون نتائج المستقبل وهم عملاء ضد الوطن .

        الرد
      2. 2

        لو اصلا السودان على شفا الانهيار كما يزعم الواهمون ولوحصل هذا بيحصل بسبب باقام والصادق وبقية الشرزمة

        الرد
      3. 3

        والله ياحفيد المهدي صحي النار بتلدي الرماد..إنت مجرد شخص يهذى بسبب فقدانه للسطة..شفاك الله

        الرد
      4. 4

        الراجل دا والله جنني جن .. تقول بالع رادي .. مامكن .. كلامو كتير 😡

        الرد
      5. 5

        happy birthday to you happy birthday to you….happy birthday to you susu happy birthday to you….ooooooooooof

        الرد
      6. 6

        سيسجل التاريخ بأن كل من الصادق المهدي والترابي وبقية حلفاء جوبا… كانوا السبب الرئيس لتمزيق السودان…. جميعهم لم يكن لهم حسا وطنيا… بل كانوا ومازالوا يتطلعون للسلطة والجاه والمال والكرسي… وسياسيو الحركة يتطلعون لمزيد من الثراء والسلطة والجاه والمال وانهم جميعا وفي كل الاحوال مصاصو دماء و ان شعب الشمال وشعب الجنوب هو الضحية التي يتاجرون بها … لم يبق لنا سوى الله لنتضرع له كي يحميه من هؤلاء السياسيين…. دعونا ونحن في لحظة اليأس هذه ان نتجه لله في مساجدنا وكنائسنا ليخسف بهم وينقذ السودان ليصبح الدولة العظمى في المنطقة بما حباه الله من نعم فوق الارض وتحت الارض التي تم اكتشافها او التى سيتم اكتشافها مستقبلا…. أن وقى الله السودان من التمزق….

        الرد
      7. 7

        صفقة المؤتمر الوطني والحركة الشعبية يعني ( قانون الامن مقابل الاستفتاء ) عي مسئولية تاريخية يتحملها المؤتمر الوطني وهو اكبر عربون للانفصال تم منحه للجنوب

        الرد
      8. 8

        اضم صوتي الي التعليق رقم 2 من الاخ عبدالرحمن

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.