كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهلال في الصدارة رغم الخسارة ولم يضمن التأهل المريخ يواصل النزيف ورغم الذيلية والنقطتين لم يودع



شارك الموضوع :
[ALIGN=CENTER]الهلال في الصدارة رغم الخسارة ولم يضمن التأهل المريخ يواصل النزيف ورغم الذيلية والنقطتين لم يودع التحكيم الليبي ذبح الهلال واسهل هدفين لاول مرة في الشباك الزرقاء الدافي عند المريخاب دواؤه في الهلال فييرا شبال مساوي لوحة.. وتواضع خط الهجوم وسلبية سادومبا محلك سر جولة الحسم في لقاء القمة وكلمة السر جماهير الهلال في المقبرة [/ALIGN]

رغم الخسارة فالهلال لايزال يواصل الصدارة، رغم تساويه مع كانوبيلارز في النقاط، ففارق الاهداف لصالح الهلال، وقبلها اللقاءات المباشرة وهذه محمدة كبرى في حال استمرار التساوي حتي نهاية الجولات.
* بالأمس لم يكن الهلال محظوظاً امام كانوبيلارز، رغم تقدمه بهدف مساوي الرائع من الرأسية الرائعة وتمريرة معلم في حجم قائد الفرقة الاستثنائي عمر بخيت والذي لعب واحدة من اجمل مبارياته في الفترة الأخيرة.
* وللهدف قصة بدأت من الهجمة الشرسة التي قادها المقاتل علاء الدين يوسف من وسط الملعب وتوغل بها في منطقة الخصم ونتجت منها الكرة التي هيأها عمر بخيت ساقطة خلف المدافعين، فحيرت الجميع بما فيهم الحارس فبعد طلوعه من مرماه آثر العودة ولكن درب الرجعة وعلى طريقة الفنان حمد الريح لم يعرفه فكانت الكرة الشبالية الساقطة خلفه في الشباك وياله من هدف، لم يفسده سوى الحكم الليبي امبيا الذي تساهل مع النيجيري ويبدو انه استسلم لحملات التشكيك التي اثيرت في حقه قبل المباراة وهو يتغاضي عن مخالفة ظاهرة للمهاجم الذي سجل استروبيا مع مدافع الهلال.. هدف ضعيف ومن ظلم واضح وفاضح. ولكن عندما نقول بان الهلال غير محظوظ لان الفرص التي واتت للهجوم خاصة النجم سادومبا لكانت حسمت اللقاء مبكراً لو استثمرت بالطريقة الصحيحة!
* وحتى كرة امبيلي قبلها وهو على انفراد تام بالمرمى جاءت العرقلة ورفض الحكم رفع الكرت الأحمر في مثل هذه الحالة وآثر الاصفر فقط..
* لاندري لماذا التسرع والعجلة وهذه السلبية في الكثير من الكرات التي واتت اللاعب سادومبا، وحتى امبيلي لم يكن في يومه واختفى في فترات كثيرة من المباراة.
* وحتى البديل كاريكا اختفى ولم يشكل خطورة.
* رغم الهدفين لعب المعز محجوب مباراة كبيرة وانقذ العديد من الكرات وقلل من الخسارة وكذلك خط الدفاع ومن امامه عمر بخيت وعلاء الدين يوسف وسيف مساوي.
* النتيجة لفريق متصدر وهو يلعب خارج ارضه ويتقدم على خصمه ويخسر بفارق هدف ويحافظ من خلالها على الصدارة والتميز في اللقاءات المباشرة معه فانها ليست بالسيئة وليست مخيفة.. خاصة بعد انتهاء لقاء المريخ وزيسكو بالتعادل السلبي فرغم شعاع الضوء الذي لاح للمريخ عبر الفتحات الضيقة الا انه قلل في نفس الوقت من فرص زيسكو لمنافسة الهلال على التأهل فصعد المريخ بالقطارة الى النقطة الثانية وصعد ايضا زيسكو للنقطة الخامسة.
* زيسكو الذي فشل حتى الآن على ارضه من تحقيق اي فوز ماذا سيفعل في آخر الجولات ويومها تكون فرصه قد تضاءلت تماماً وهو سيلعب في الجولة القادمة خارج ارضه امام كانوبيلارز المتحفز قبل ان يختم خارج ارضه امام المريخ وهو لايدري بما يمكن ان يحدث يومها وامام المريخ صاحب النقطتين، ٦ نقاط اخرى متبقية يمكن ان يصل من خلالها إلى ٨ نقاط كحد اقصى.
* امام الهلال الفرصة سانحة وهو يلعب على ارضه امام المريخ وفرصة اخرى خارج ارضه امام زيسكو والذي يكون موقفه قد حسم على ضوء لقائه مع كانو.
* نعم كل الحسابات تصب لصالح الهلال وبلوغ النقطة العاشرة او حتى الـ ٣١ !! ولكن كل ذلك لن يأتي بالتمني ولا حتى فقط بالجهد بعد تحيز الحكام وظلمه للهلال في أكثر من موقعتين امام المريخ في البدايات وامام كانو بالامس وللاسف الشديد من خلال الجولتين كان التحكيم عربيا.
* المهم في الأمر ان جولتي الامس اكدتا على ان المريخ ومع تعادله لم يودع والهلال مع خسارته ورغم الصدارة فانه لم يتأهل بعد.
* نتحدث عن فرص ولقاءات ومعادلات وحظوظ قائمة.
* نقول فرص أكبر.. لقاءات ليست بالصعبة سواء على ملعبه أو خارجها.
* معادلات تتوقف على لقاء كانو وزيسكو.
* وحظوظ مثل التي واجهت الهلال ولاعبيه على انفراد أو اوضاع جيدة يهدرون الفرص والأهداف.
* والحظوظ الاخرى والتي تكون مفرحة ومصدر فأل ويجب الا ننوم عليها دون عمل وجهد وتصحيح هي مسالة المقبرة التي لايخسر فيها الهلال.
* ودعونا نتحدث عن التحكيم ونتمناه في لقاء القمة افريقي افريقي..
❊ لحن الختام
* وتأجل الحسم لبعد اسبوعين من الآن..
* ويفصلنا لقاء غانا خارجياً.
* الدافي اضحي الورقة الرابحة للمريخ والخطر الداهم للهلال.
* والبركة في وجود علاء الدين يوسف وعودته لمستواه فسيكون كاتم الانفاس له في هذا اللقاء.
* ويشهد لقاء القمة عودة القائد وصانع الالعاب البرنس.
* منذ الآن لقاء القمة تحدٍ لجماهير الهلال.
* نحمد الله ان لقاء القمة جاء في ظل هذا الوضع للفريقين حتى لايقال بانه فريق فتح للآخر.. الكل في حاجة للنقاط.
* وبعدها في جولة الختام لكل مقام مقال.
* كامبوس مطالب بتأهيل خط الهجوم أكثر وأكثر.
* التجانس بين ديمبا والمعز من خلال المشاركات الكثيرة كان من المفترض ان يكون وقد وصل لمداه.. اخطأ المعز الخروج واخطأ ديمبا اعادة الكرة وخطف النيجيري هدف الفوز.
* هل تأخر كامبوس في مشاركة مهند الطاهر؟!
* وهل كانت بداية ايفوسا للمباراة هي الافضل؟.
* لماذا لم يشارك الثلاثي سادومبا وكاريكا وامبيلي معاً؟
* الفرصة لم تكن كافية للحكم على البديل سولي شريف لكنه تعامل مع قذيفة مهند الطاهر المرتدة خلف الدفاع برعونة وهو يصوبها بعنف بعيداً عن الصندوق والخشبات.
* ركلات ركنية كثيرة لم يستفد منها الهلال.
* اهدار الفرص كان سمة بارزة للمريخ في لقائه مع زيسكو والذي يبدو انه خدع في فوزه بام درمان على المريخ.
* بالمناسبة سيندم المريخ كثيراً على تلك الخسارة التاريخية على ارضه.
* الاهلة مطالبون بالتماسك والحفاظ على هذه الروح ومواصلة الاعداد بالمواجهات الودية الكبيرة.
* حتى سادومبا ورغم خطورته وازعاجه خارج الشبكة.
* في المريخ ماذا جرى للثلاثي النيجيري كلتشي وايداهور ووارغو..؟!
* انت اللي فيهم يا دافي..
* على الهلال والمريخ مراجعة الكروت الأفريقية قبل الجولة القادمة.
* تشكيلة المنتخب للقاء غانا بعد جولتي الامس للهلال والمريخ اضحت اكثر من واضحة.. فهل من رؤية مختلفة للمدرب قسطنطين؟.
* نجومية حمودة ومساوي وفييرا وعمر بخيت وخليفة لاتحدها حدود.

لقاء كل يوم – قوون – عدد رقم 6462
ramadan9910@yahoo.com

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        والله انا نفسي اعرف انت بتحضر المباريات دي في ياتو قناة يااستاذ علاء الدين اخد الكرت التاني يعني ماحالعب المبارة الجايه

        الرد
      2. 2

        صوم يا باقان أموم…… بالله فرقك منو شنو ؟
        ألم تسمع بالحديث النبوي ( الصوم جٍُُنه )
        فطرك وصومك واحد ما في فرق ؟
        فاطر مقالك كذب وصائم مقالك كذب
        يا رمضان ما بتعرف رمضان ؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.