كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الوطني: تحالفات حزب الأمة والعدل والمساواة خيانة سياسية



شارك الموضوع :

أرجع حزب المؤتمر الوطني التحركات الخارجية التي يجريها حزب الأمة مع حركة العدل والمساواة إلى سعي الأمة لتقوية موقفه التفاوضي مع الحكومة المقبلة.
وقال أمين التعبئة السياسية بالمؤتمر الوطني حاج ماجد سوار في تصريح لـ(smc) إن تحركات حزب الأمة ليست بالجديدة سبق وأن وقع اتفاقا مع حركة العدل والمساواة ولم يفلح في تقديم أدنى خطوة تذكر، مبيناً أن هذا الأمر يمثل ضرب من ضروب الخيانة السياسية ولا يمكن التوقيع مع حركة تحمل السلاح.
وأشار سوار ان حزب الأمة فشل في الداخل جماهيرياً وتعبوياً لذلك تحرك في هذا الاتجاه ولكن ليست لديها أي تأثير على مجريات الأحداث السياسية واصفاً خطوات الأمة بأنها غير محددة ومتقلبة المواقف وحركة العدل والمساواة ليست لديها وجود في أرض دارفور وقال إنها حركة محاصرة عسكرياً وسياسياً ولا تستطيع التحرك في اي اتجاه كما ليست لديها أي قدرة على التحرك في دارفور ناهيك من تأثيرها على السودان كله.
وفي سياق متصل قال سوار إن أي تحركات أو أي عمل تقوم به الأحزاب في محاولة منها لإرباك الساحة السياسية السودانية لا يمثل أي أهمية ولن تكون وراءه نتائج تذكر مشيراً إلى الدور المتعاظم الذي يقوم به المؤتمر الوطني والحركة الشعبية بموجب الدستور والاتفاقيات المبرمة منذ 2005م الأمر الذي يؤكد دعم وحدة السودان عبر التنسيق المتكامل لمواجهة التحديات المقبلة.

الخرطوم smc

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        ياحكومة الانقاذ الوطنى اذا انتم ماعارفين احسن تعرفوا انو المعارضة دى معارضة هدامة وهدفها الاول والاخير هو سقوط هذا النظام والتنكيل بكل من يعمل فية وطبعا حتى الان خيار المعارضة هو خليل لانة يملك السلاح وذى ما عارفين انو السياسة لعبة قزرة وانتو لازم تلعبو معاهم على عنصر المفاجاءة وهنالك مليون طريقة وطريقة لذلك، ما تدفنو راسكم فى الرمال والجماعة ديل جابو المرتزقة قبل كدا يعنى الخيارات كلها مفنوحة ، لازم تعملوا حزركم وتكونوا صاحيين، دى مرحلة د – نافع ، والمهندس – صلاح قوش، الا هل بلغت اللهم فاشهد:lool: :lool:

        الرد
      2. 2

        نحنا قبيل شن قلنا دى ماياه المرتزقة زاتى

        الرد
      3. 3

        ;( ;( الصادق المهدى …. حسن الترابى … لن يهدأ لهما بال وهما خارج يغردان بعيدا عن الاوضاع السياسية … ولا نستبعد تحالفهما مع الشيطان حتى ….

        الرد
      4. 4

        يجب إتخاذ التدابير من القوات المسلحة لحماية تراب الوطن من أمثال خليل ابراهيم وغيره من الخونة والمارقين والمتربصين وأن تضرب بيد من حديد ولها حق الدفاع عن هذا الوطن الذي يسع الجميع وعدم التفريط في أي شبر الأرض أرض السودان وليس لخليل أو غيره مناطق تخصهم يجب أن لا يكون لهم وجود على الأرض لأنهم يطلقون الأحاديث للوكالات الغربية لتضخيم الكذب أكثر وأكثر يجب ضربهم وأن تركن القوات المسلحة لوقف إطلاق النار جانبها يجب أن لا يكونوا غافلين من أحاديث حركة العدل والمساواة لأنهم يريدون الإستعداد لهجوم غادر نرجو الإنتباه والحذر والضرب بيد من حديد ليكون عبرة لهم ولغيره كما كان في هجومهم الغادر على أمدرمان والله ينصر قواتنا المسلحة حامية هذا الوطن العزيز.

        الرد
      5. 5

        و الله لم يتبقى لهذا الوطن الا ان يتحدث فيه حاج ماجد سوار … هذا السوار ينتمى لقبيلة الفلاتة ولا علاقة له بالسودان و الله لو فى حاجة واحدة كرهتنا المؤتمر الوطنى يكون سوار هذا شخصية مريضة تعانى مركبات النقص و يكفينا هما و غما سمسرته السياسية فى قضية اللص احمد وادى

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.