كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الفراغ من الاستكشاف المساحي لترسيم الحدود بين الشمال والجنوب


شارك الموضوع :

فرغت اللجنة الفنية لترسيم الحدود بين الشمال والجنوب، حسب حدود 1/1/1956م من مرحلة الاستكشاف المساحي على الأرض، كمرحلة أولى، من الترسيم بطول 450 كيلو متر بالولايات الحدودية، متوقعة الفراغ من الترسيم النهائي في نوفمبر القادم كحد أقصى. وقال بروفسور عبد الله الصادق علي، رئيس اللجنة الفنية لترسيم الحدود: إن الغرض من الاستكشاف المساحي هو معاينة الخط على الأرض، ومطابقته مع الخط الموجود في الورق، بجانب الوقوف على مسار الخط، وإزالة العوائق الطبيعية الموجودة على الأرض، معتبراً المرحلة من المراحل الهامة في ترسيم الحدود بين الشمال والجنوب، موضحاً أن المرحلة الثانية تشمل تجهيز الحفر، وصب الأعمدة الخرصانية الخاصة بالنقاط الحدودية، مؤكداً أنه لم تواجه اللجنة أية معوقات لوجستية وقبلية أثناء مرحلة الاستكشاف، بخلاف بعض العوائق الطبيعية التي واجهت اللجنة في بعض المناطق لوعورتها، مشيراً إلى أن الدعم المادي والمعنوي من رئاسة الجمهورية كان دافعاً للفراغ من أغلب مراحل الترسيم، رغم الصعوبات التي واجهت اللجنة في مرحلة البحث في الوثائق.

صحيفة اخر لحظة

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        يعني خلاص الحكومة بدأت في اجراءات فعلية للانفصال وضياع الجنوب..

        ولسه حنشوف اكتر؛؛؛

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.