كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الحكم بإعدام 4 لإغتصابهم وقتلهم طالبة بالأساس


شارك الموضوع :

وقعت محكمة جنايات حي النصر بالخرطوم جنوب برئاسة مولانا عماد شمعون امس عقوبة الاعدام شنقاً حتى الموت قصاصاً في مواجهة 4 متهمين ادانتهم المحكمة بقتل واغتصاب طالبة بمرحلة الاساس بمنطقة مايو حي النصر فيما برأت المحكمة ساحة المتهم الخامس وامرت بإخلاء سبيله لعدم وجود بينة ضده ، تشير لمشاركته المتهمين في الجريمة التي تنحصر في ان الشاكي ابلغ الشرطة بفقدان حفيدته ، ذات الـ(13)عاماً وكان ذلك بتاريخ السادس من يناير الماضي وبعد التحريات تم العثور عليها جثة هامدة بمقابر اليرموك . وبحسب صحيفة آخر لحظة اشارت التحريات الي ان المتهم الاول قد اختطف المجني عليها التي خرجت من منزلها ليلة الحادث لشراء قلم من احد المتاجر الي مسرح الجريمة وقام بقية المتهمين باغتصابها وقتلها والتخلص من جثتها بمقابر اليرموك .

شارك الموضوع :

7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        الحمد للة ,عاشت العدالة ينبغى الضرب بيد من حديد على اولئك القتلة الساعون فى الارض فسادا ان (دم المسلم وعرضةومالة حرام حرام حرام كحرمة يومكم هذا فى شهركم هذا ) كما قال الرسول (ص) فى حجة الوداع . اجتثوا الفساد والمفسدين و لا تحابوهم اجعلوهم يحترمون الدين والقانون لا كبير على اللة والدين والقانون.

        الرد
      2. 2

        الحمد لله على تنفيذ الشرع في هؤلاء القتلة عديمي الضمير . ده الكلام المفروض يحصل مع كل من تسول به نفسه المساس بعروض الناس . ومفروض هؤلاء يصلبوا ويعلقوا في ميدان ابوجنزير حتى يكونوا عظة وعبرة لمن تسول له نفس بانتهاك عروض الناس .

        الرد
      3. 3

        للإسف الشديد الصحافة السودانية فقدت مصداقيتها ومصيرة المتحف بإذن الله :
        أولاً : الخبر لم يتناول الموضوع بالموضوعية لانه لم يزكر أسم الجاني .
        ثانياً : لم يزكر أسماء الجناة .
        ثالثاً : الخبر في حد ذاتها لا يعني شئي كونها لم تتحدث عن طبيعة الحدث _ أستنتج من الخبر أو انظر اليها من زاويتين مختلفتين :
        الاول : ربما كانت هناك علاقة مشروعة أو غير مشروعة بين المجني والجاني بدليل المجني كانت في طريقها لشراء القلم ، كيف اخططفت دون يستنجد باحد المارين او تصدر منها اصوات ربما كانت كفيل بالقبض علي المجرم ،
        الثاني : المجتمع السوداني ينظر إلي الجرئم بأحساس مختلف او باعتبار أنها سرية للغياية .

        الرد
      4. 4

        اللهم احفظ جميع بنات المسلمين
        حسبي الله ونعم الوكيل ;(

        الرد
      5. 5

        طالما الحكومة قالت وبلسان وزير العدل انها تطبق شرع اللة فلا مبرر للشنق فى هذا الحكم . يجب الحكم فى هذة الحالة بقطع الراس حدا وليشهد الحكم طائفة من المسلمين . الشنق هنا حكم مدنى موضوع لا علاقة لة بما انزل اللة ( نفذوا شرع اللة وطبقوهو ) الف رحمة ونور على قبر الشهيدة وكذلك على قبر الرئيس نميرى لانة طبق شرع اللة وشهد علية كل السودان لانة كان يزيع كل الاحكام بنشرة الساعة التاسعة مساء …

        الرد
      6. 6

        لاحول ولاقوة الا بالله .. الناس دي بقى مافيها رحمة .. ديل المفروض مش يعدموهم يقطعوهم ويمثلوا بهم ليتعظ الذئاب الآخرون ..
        اللهم احفظ بناتنا وطالباتنا من كل شر وكل اذى ..

        الرد
      7. 7

        الحمد لله هذا هو شرع الله ، في حق هؤلاء الزانون القتلة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.