كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

«حضرة المسؤول» تلم شمل أسرتين مصريتين .. نهاية سعيدة بعد أربعين سنة


شارك الموضوع :
الثلاثاء الماضي نشرنا تحت عنوان (نداء انساني من أسوان الى «حضرة المسؤول».. مصرية تبحث عن شقيقتها بالسودان).. حيث اتصلت من مدينة اسوان بجمهورية مصر العربية امرأة مصرية تدعي «فاطمة خيري خليل» تقيم بحي عباس فريد شارع الطابية مدينة أسوان تناشدنا مساعدتها في البحث عن شقيقتها المصرية «الرسالة خيري خليل» وكل المعلومات المتوافرة لديها انها حضرت الى السودان مع زوجها السوداني «حامد كراشي» منذ اربعين سنة وطيلة تلك الفترة لم تسمع عنها شيئاً حيث انقطعت اخبارها تماماً، ولا تعرف إن كانت حية او ميتة.. وبعد نشر المناشدة الانسانية اتصلت بنا المواطنة «آمنة عبد الحي جابر» حاملة البشرى مؤكدة ان المرأة المعنية تسكن جارتها «الحيطة بالحيطة» بمربع «16» الفتيحاب محطة بخاري، امدرمان.
صباح الجمعة انطلقت صوب العنوان المذكور برفقة القارئ الذي ابلغني بحكاية المرأة ويدعي «منتصر أحمد بدوي» والتقينا بـ «الرسالة» وهي امرأة طاعنة في السن تقيم مع ابنائها وابنتها «اخلاص» بمنزلهم الملك.. وعلى الفور قمنا بالتواصل مع شقيقتها «فاطمة» بأسوان عبر الهاتف، وكانت لحظة انسانية مؤثرة، فما ان علمت «فاطمة» ان الصوت الذي تسمعه صوت شقيقتها «الرسالة» التي لم تلتق بها منذ اربعين سنة ولم تكن تدري ما اذا كانت حية او ميتة حتى انخرطت الشقيقتان في نوبة بكاء متواصلة.. قالت لي «الرسالة» بعد انتهاء المكالمة الهاتفية وبعد ان جففت دموعها.. شكراً لك استاذ «التاج» وشكراً لـ «حضرة المسؤول» بصحيفة «الرأي العام» التي جمعتني بشقيقتي «فاطمة» بعد اربعين سنة.
ونشير الى ان لم شمل الاسرتين ساهم فيه الاستاذ امين محمد بيومي المحامي بديوم بحري والاستاذ جمال عبد الرحيم محمد محمود وهو سوداني يعمل بالقنصلية السودانية بأسوان بجانب المواطنة «آمنة عبد الحي جابر» التي تعرفت على المرأة من خلال «حضرة المسؤول».

صحيفة الراي العام

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.