كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

كومبيوتر تلفزيوني رخيص من الهند


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]هل يمكن لصندوق الألعاب الذي يعود زمنه إلى 20 عاما مضت، أن يتحول إلى كومبيوتر حقيقي منخفض التكاليف لطلاب العالم الثالث؟ تعتقد مجموعة دولية من المصممين وخريجي الجامعات بإمكانية حدوث ذلك، حيث عبروا عن اعتقادهم أن بإمكانهم القيام بتصميم «كومبيوتر تلفزيوني» يمكن أن يباع بنحو 12 دولارا في شوارع الهند، وذلك من خلال إضافة نظم اتصال بالإنترنت، وغير ذلك من المزايا، مع الحفاظ على ذلك المستوى المنخفض من السعر. ويحضر هؤلاء المصممون مؤتمرا دوليا للتصميم والتطوير عقد خلال الشهر الجاري في معهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا بالولايات المتحدة.
وأفاد ديريك لوماس وهو خريج أميركي في مدونته بأنه عثر على هذا الكومبيوتر التلفزيوني أثناء عمله في الهند مطلع العام الجاري. ونوه من بعيد الى ان الكومبيوتر التلفزيوني الذي صنعته شركة تدعى «فيكتور»، إنما هو نسخة غير مرخصة من بعض موديلات عائلة كومبيوتر آبل II. لكن طبقا للصور المعروضة على الانترنت وأحد المواقع التي يشرف عليها لوماس، فإن «فيكتور 70» كان جهازا يشبه نظام نينتندو، الذي يعرف كذلك باسم «فاميكوم» Famicom، وفقا لما ذكرته مجلة «كومبيوتر وورلد» الالكترونية.
وقد جاء هذا الجهاز «فاميكوم» امتدادا لصناديق ألعاب سابقة مثل «أتاري 2600» و«ميتل إنتلفجن». ومع تطويره من الناحية التقنية في هذا الوقت، كان فاميكوم يأتي مع معالج 1.78 ميغا هرتز ومعالج 8 بت، وذاكرة فيديو 2 كيلو، مع إمكانية عرض مقاطع فيديو تبلغ حدتها 256 في 240 بيكسل من خلال 25 لونا.
وقد طرح في الولايات المتحدة وغيرها من الأماكن الأخرى عام 1985، حيث تم بيع 62 مليون «فاميكوم» في جميع أنحاء العالم، وكان ذلك رقما قياسيا في هذا الوقت. وبقيت هذه الألعاب شائعة حتى حقبة التسعينات في الولايات المتحدة وإلى وقت أقرب في غيرها من البلاد. وقد أدى انتشار فاميكوم إلى ظهور العديد من النسخ الجديدة مثل فيكتور 70 عبر السنين، وهي أنظمة كانت غير مرخصة في أغلب الأحيان ويتم بناؤها في الصين حسبما أفادت الصور التي نشرها لوماس على مدونته. وقد كتب لوماس في مدونته:«كان هناك العديد من الطلاب الذين رأوني ألعب بهذا النظام، لديهم مثله منذ سنوات. وفي هذا الوقت كان يتكلف الواحد منها 3.000 روبية (75 دولارا)».
ومن المثير أن معهد ماساشوستس للتكنولوجيا هو المكان الذي شهد بدء مبادرة كومبيوتر محمول لكل طفل لتصنيع كومبيوتر منخفض التكاليف لطلاب العالم الثالث. وخلافا للفاميكوم، الذي كان يأتي في صندوق بلاستيكي رمادي اللون، فإن معالج فيكتور 70 وذاكرته وغير ذلك من الأجهزة الداخلية كانت توضع في لوحة المفاتيح التي تتصل بالتلفزيون بدلا من شاشة مخصصة. وكان يأتي معه أدوات تحكم في الألعاب بالإضافة إلى الفأرة. ويمكن الحصول على فيكتور 70 وغيره من الموديلات من تجار التجزئة الذين يبيعونها على الإنترنت على الرغم من أنه يتكلف أكثر قليلا ويصل سعره إلى 23.99 دولار لكل منها. وعلى الرغم من أن فيكتور يبدو جهازا غير مرخص من عائلة فاميكوم، فإن لوماس يشير إلى أن ذلك لا يهم كثيرا، حيث مر على براءة اختراعه نحو 20 عاما. ويزود فيكتور كذلك بلغة برمجة بيسيك. وبالإضافة إلى ذلك، فإن حقيقة إمكانية توصيل فيكتور بالتلفزيون تجعل من الكومبيوتر شيئا متاحا للجميع، حيث إن نصف المنازل في الهند بها جهاز تلفزيون. وعلى مدونة لوماس كذلك صورة لجهاز كومبيوتر محمول بسعر 15 دولارا يباع في الهند، ويبدو أنه يستخدم شاشة «إل سي دي» بدائية باللونين الأبيض والأسود ويمكن أن يصبح كومبيوترا تعليميا.
المصدر :الشرق الاوسط [/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.