كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الحكومة تحذر الأمم المتحدة وتلوح بإلغاء بعثة (يونميد)..تحقيق أممي في ملابسات مقتل الجنود الأثيوبيين في أبيي



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]حذّرت الحكومة، الأمم المتحدة من أنها ستلغي بعثة (يونميد) في حال إصرارها على تطبيق قرار مجلس الأمن رقم (2003).وأبلغ السفير دفع الله الحاج عَلي مندوب السودان الدائم بنيويورك، وبناءً على تكليف من رئاسة الوزارة، الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون رسالة شفاهية من الحكومة تؤكد عبرها رفضها لأي اتجاه لتغيير وضعية بعثة (يونميد) في دارفور. وقال السفير العبيد أحمد مروح الناطق الرسمي بإسم وزارة الخارجية، إن المندوب الدائم سلم الأمين العام للأمم المتحدة أيضاً رسالة خطية من حكومة السودان تعلن فيها رفضها القاطع لانضمام أي منسوب سابق لبعثة (يونميس) للبعثة الجديدة في أبيي (اليونسفا)، بجانب العمل على اصطحاب موقف السودان في التشكيل الخاص بالبعثة، وقال العبيد إن السودان غير معني بالالتزام بأية فقرة تضمنها قرار (يونميد) الأخير خارج ما نص عليه القرار (1769) الخاص بالبعثة، وقال إن السودان أكّدَ رفضه للتجاوزات التي حَواها القرار الجديد بشأن وضعية (يونميد). وكشف في هذا الخصوص، عن شَروع الوزارة في اتصالات وتحركات دبلوماسية مكثفة لتثبيت موقف السودان وتوضيح وجهة نظره في هذا الاطار، وأشار إلى أن رفض السودان وتحفظاته تم ابلاغها السفير البريطاني المعتمد لدى الخرطوم عبر وكيل الخارجية أمس، وقال إن رفض السودان لانضمام أي منسوب سابق لـ (يونميس) لبعثة (اليونسفا) يُعد إجراءً تحوطياً من مغبّة محاولات الإلتفاف وتحوير دور البعثة. وقال إن تشكيلة (اليونسفا) تختلف عن (يونميس) باعتبار أنها تتم بالتنسيق بين حكومة السودان ودولة الجنوب وأثيوبيا، وان دور الأمم المتحدة يُعد دائماً لترسيخ السلام. ونبّه العبيد المجتمع الدولي إلى أن دور (يونميس) قد انتهى، وأن أية محاولة للالتفاف مرفوضة من قِبل الحكومة. وتُشير (الرأي العام) إلى أن وزارة الخارجية كانت أصْدرت بياناً أعلنت فيه رفض قرار مجلس الأمن (2003) الخاص ببعثة (يونميد).إلى ذلك، قال العبيد إنّ تحقيقاً يجرى حالياً بواسطة الأمم المتحدة لمعرفة ملابسات الحادث الذي أدى إلى وفاة عدد من أفراد القوات الأثيوبية في أبيي، وأشار إلى أن الحكومة استجابَت لطلب الأمم المتحدة بشكل فوري بمنحها الإذن لطائرة لنقل الجرحى. وطالب العبيد، المجتمع الدولي بالمساعدة في معرفة خارطة الالغام التي زرعتها الحركة الشعبية في المنطقة، وحذّر من خطرها على المواطنين، ونبّه الناطق الرسمي بإسم الخارجية إلى أن عملية إحلال القوات الأثيوبية محل الجيش السوداني المسيطر على منطقة أبيي تتم عبر الإخلاء التدريجي التي بدأت بالفعل.[/JUSTIFY]

صحيفة الرأي العام

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.