كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الرئيس أنهى التشاور وإعلان الحكومة اليوم أو غداً



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أنهى الرئيس عمر البشير، المشاورات حول تشكيل الحكومة الجديدة، فيما ينتظر المؤتمر الوطني نتائج الحوار المستمر مع الحزب الاتحادي (الأصل) لإعلان الحكومة. وشَنّ د. مصطفى عثمان إسماعيل، مستشار رئيس الجمهورية، أمين العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني، هجوماً عنيفاً على فاروق أبو عيسى رئيس الهيئة العامة لتحالف قوى المعارضة، على خلفية تصريحاته عن الفساد الذي قال إنه سيقود البلاد إلى ربيع عربي، وقال د. مصطفى في تصريحات صحفية بالمركز العام للوطني أمس، إن أبو عيسى لا يَحق له الحديث عن الفساد ولا الديمقراطية ولا عن المشاركة السياسية، وانه لا يمثل شيئاً سوى المايكروفون الذي أمامه، وانه آخر من يتحدث عن الفساد والديمقراطية وحقوق الإنسان. وأوضح د. مصطفى أن أبو عيسى كان مسؤولاً في الانقلاب الذي قاده جعفر نميري وكان وزيراً للخارجية عندما ضربت الجزيرة أبا، إضافةً إلى أنه ينتمي للحزب الشيوعي السوداني، ومهما حاول إنكار ذلك فهو مشارك في اجتماعات الحزب الأخيرة باعتباره عضواً في الحزب، وقال إن موقف الشيوعي معروف عن الديمقراطية في السودان وخارجه، وزاد: أبو عيسى لم يدخل البرلمان إلا بتعيين من الرئيس عمر البشير، واستغرب د. مصطفى لقيادة أبو عيسى حزبي الأمة القومي والاتحادي (الأصل).ومن جهة أخرى، رهن د. مصطفى إعلان الحكومة قبل انعقاد المؤتمر التنشيطي للحزب، بانتهاء المباحثات الجارية مع الحزب الاتحادي (الأصل)، وأكد أن الرئيس عمر البشير أنهى مشاوراته بشأن التشكيل الوزاري، وقال إن التفاوض مع الاتحادي لم يُحسم بعد ولكنه مستمر. فيما رجحت مصادر (الرأي العام) أن يتم إعلان الحكومة الاتحادية اليوم أو غداً. وفي سياق آخر، كشف د. مصطفى عن دعوة حزبه عبر رئيس الجمهورية لنظيره سلفاكير ميارديت رئيس دولة الجنوب لحضور المؤتمر التنشيطي للوطني إبان اجتماعهما في الخرطوم. وفي سؤال حول دعوة المؤتمر الشعبي ممثلاً في د. حسن عبد الله الترابي، قال د. مصطفى إن كل الوفود والقوى السياسية مدعوة للمشاركة في المؤتمر.[/JUSTIFY]

صحيفة الراي العام

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        من يوم وعينا على الدنيا لقينا عمك فاروق ابوعيس معارض وخارج البلد واليوم موجود في البلد ويعارض من حقه ولكنه يعارض للمعارضة فقط وليس من اجل برنامج يؤمن به يريد ان يطبقه وانما الخلاف التاريخي والايدلوجي من الاسلاميين .
        ولا يهمه السودان وكما غيره من المعارضين كالترابي الذي تحالف مع ابوعيسى انها سخرية القدر والله يوفق السودان ويسدد خطاه .
        نريد معارضة بناءة لتقويم الاعوجاج وليس العناد والسفسطة .

        الرد
      2. 2

        عجيب أن يتحدث مصطفى عثمان عن الأستاذ فاروق أبوعيسى والحزب الشيوعي بهذا الأسلوب الصبياني ويقول أن حزبه يجري المشاورات لمشاركة كل القوى السياسية ولا ندري ما السبب الذي جعل المؤتمر الوطني ينحني أمام الأحزاب للمشاركة في الحكومة وليس الحكم بعد سياسة لحس الكوع وما إلى ذلك من بجاحة وقلة أدب أكيد الاحساس بالنهاية أفقدهم صوابهم ويريدون أن يشركوا الجميع في الانهيار المرتقب للبلاد 0

        الرد
      3. 3

        مصطفى عثمان ابو كديس صحاف نظام المؤتمر الوثنى ليك يوم قريبا

        الرد
      4. 4

        [SIZE=5] سلفاكير تااااااااني
        تقولون ان حكومة الجنوب تدعم
        المتمردين امثال عقار والحلو و00000000000
        لماذا اذن تدعونه للمشاركة في المؤتمر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟[/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.