كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

فى معارك هجليج .. (180) قتيلاً و(40) جريحاً من العدل والمساواة



شارك الموضوع :
لقي حوالى (180) من الأفراد والقيادات الميدانية من مقاتلي حركة العدل والمساواة مصرعهم في المعارك الدائرة بين الحركة الشعبية والقوات المسلحة بمنطقة هجليج بجنوب كردفان، فيما بلغ عدد الجرحى أكثر من (40) جريحاً.
وأكد مصدر من العدل والمساواة فضل عدم ذكر اسمه في تصريح لـ(smc) أن الحركة تكبدت خسائر فادحة في الأرواح وفقدت الكثير من القادة الميدانيين، مشيراً إلى أن تحالف الجبهة الثورية قد إعتمد بصورة مباشرة في قتاله بجنوب كردفان على حركة العدل والمساواة دون حركات دارفور المشاركة مما قاد إلى تذمر بعض من قياداتها الذين اعتبروا أنفسهم مستغلين من قبل التحالف.
وكشف المصدر عن القادة الميدانيين الذين لقوا حتفهم وأبرزهم حامد البلال، عيسى الظاهر رجب، دليل حامد شطة، عيسى تبن، صديق مرسال، صديق أحمد حامد، إدريس طاهر جمعة، موسى رمضان، جدو حسين، أزرق خميس محمد، ابكر نورين، جار النبي إدريس، محمد حامد محمد، محمد الطيب، مصطفى جدو، كريمة الطاهر حسن.
شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [SIZE=4]دنس كضب 180 ديل بكونو الماتو مننا[/SIZE]

        الرد
      2. 2

        The conspiracy
        It is a plot
        collateral damage
        Shit Happens

        Mr. Kat

        الرد
      3. 3

        الدلالة واضحة من الاسماء هم من ما يمسمى بالعدل والمساواة وهم بعيدون كل البعد عن العدل والمساواة وهل من العدل حرق ابار البترول وماذنب اهل هجليج لتدمر مدينتهم العدل صفة سامية ومن صفات الله جل وعلا ونرجوا الا نطلقها على القتلة والمأجورين والذين خانوا وطنهم وسفكوا الدماء نرجوا من اعلامنا ان تنتبه لهذه التوصيفات مثل العدل والمساواة وتحرير السودان وغيرها من الاسماء والصفات

        الرد
      4. 4

        ماتو ميتة جاهلية

        بقتال الحاكم المسلم

        الرد
      5. 5

        عليهم من الله مايستحقون…

        الرد
      6. 6

        إلى الجحيم إن شاء الله وبئس المصير مع قائدهم الهالك خليل

        الرد
      7. 7

        لعنة الله عليهم..وحسابهم عند الله عسيرا جزاء لخيانتهم وتحالفهم مع الكفر والتغيان

        الرد
      8. 8

        الي جهنم وبئس المصير
        نتمني تغيير الاسم وبالحسنة اخراج الجنوبيين
        وضرب الطابور الخامس ومن يتربص بالشمالي
        حلو اللسان. واسود القلب ويتحين الفرص
        ونتمني تصفية الوجود الاجنبي التشادي المتمثل
        في العدل والمساواة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.