كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

حصر تصاديق مصانع الأسمنت على ولايات محددة


شارك الموضوع :
[JUSTIFY] هدد البرلمان امس باستدعاء العضو المنتدب بشركة سكر كنانة ومساءلته بشأن ما صدر عنه من «اجتراء غير مسبوق» في حق النواب بعدما وصف مداولاتهم بشان اسباب تأجيل افتتاح مصنع سكر النيل الابيض «بالجهل المطبق والعراك في غير معترك،» واعتبر البرلمان ان النقاش كان ممارسة لدوره الرقابي والتشريعي، واعرب عن رغبته القوية في ادراك الاسباب الحقيقية وراء فشل افتتاح المصنع في موعده المحدد.
في الاثناء جدد وزير الصناعة عبد الوهاب محمد عثمان اتجاه الدولة لخصصة المصانع الحكومية والبالغ عددها خمسة مملوكة للدولة بنسبة 100% لتتيح الفرصة للقطاع الخاص المقتدر ماديا وفنيا.
واكد الوزير لدى استماعه لتقرير لجنة الطاقة والتعدين والصناعة بالبرلمان حول البيان الذي قدمه في منتصف ابريل الماضي، عدم منح اية تصاديق لانشاء مصانع اسمنت جديدة الا في ولايات دارفور وكردفان والبحر الاحمر، مشيرا الى سحب الدولة للتراخيص التي صدقت ولم تنفذ بولاية نهر النيل واكد الشروع في فتح اسواق في افريقيا الوسطي وتشاد، ونفى وجود اثار بيئية من مخلفات صناعة الاسمنت وقال «صناعة الاسمنت مافيها مشكلة واثار صناعة السكر تمت معالجتها» وكشف عثمان عن توصية بعدم قيام اي مصنع الا بعد استيفائه شروط شهادة المواءمة، واعلن عن ايقاف الوزارة لصادر خردة الرصاص والحديد.
الى ذلك، اعتبر تقرير لجنة الطاقة والتعدين والصناعة، وصف العضو المنتدب بشركة سكر كنانة لمداولات النواب «بالجهل المطبق والعراك في غير معترك « بأنه «اجتراء غير مسبوق،» لافتا الي ان نقاشهم بشأن فشل افتتاح مصنع سكر النيل الابيض كان ممارسة لدورهم الرقابي والتشريعي الذي اقسموا على القيام به انابة عن اهل السودان.
وفي الاثناء طالب النائب عمر سليمان ادم، باستدعاء عضو شركة كنانة ومساءلته بشأن ما صدر عنه من تصريحات «خطيرة» في حق الهيئة التشريعية.
واعتبر النائب محمد حمد ازرق، ان انجازات الوزارة في مجال الزيوت لم تلامس واقع الحال، مشيرا الي ان اسعار الزيوت بلغت عنان السماء وان الشعب السوداني لم يستفد من تلك الجهود في شيئ، وحذر النائب حامد عبد الله حماد من مخلفات المصانع التي تشكل خطرا بيئيا على صحة المواطنين، وقال ان مخلفات الاسمنت والادوية تركت اثارها امراضا على المواطنين، وطالب بإعادة توزيع المصانع بالابتعاد بها عن المساكن الى مناطق المواد الخام، واستنكر حماد على اللجنة عدم التطرق في تقريرها للخيارات التي ستتعامل بها حال ثبت ان هناك خللا ما او ايدٍ خارجية تقف خلف تأجيل افتتاح سكر النيل الابيض، بينما اعتبر رئيس لجنة العدل والتشريع، الفاضل حاج سليمان، ان التوصيات الواردة بتقرير اللجنة لن تستطيع معالجة مشاكل الصناعة ما يعني انها ستظل ملازمة لها.
واوصى تقرير اللجنة بجملة توصيات ابرزها معالجة مشكلة الكهرباء وربط المناطق الصناعية بالشبكة القومية، وتوفير النقد الاجنبي لاستيراد مدخلات الانتاج الصناعي. [/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        [SIZE=3]هاهاهاهاهاها وين افتتاح مصنع سكر النيل الاسود ماقلتو بعد اسبوع ؟؟؟؟ ياخ ابار النفط في هجليج ضربوها بي الصواريخ ومنتفجرات وتخريب عوض الجاز الله يدي العافية صلحه في اسبوع انتو ليكم سنتين ماقادرين تفتحتوا المصنع وضاربين مليار دولار انشاء الله تظهر في اولادكم

        وين لجنة تقصي الحقائق التي شكلها الرئيس !! تخدير شديد حتى ,,انت ياريس بقيت بتاع تخدير[/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.