كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مفتاح الشر «إدمان الخمور»



شارك الموضوع :

مفتاح الشر «إدمان الخمور»

الخمر هو الشراب الذي يحدث في شاربه نشوة وطرباً ثم يُغير العقل أي يسكره سواء كان هذا الشراب من عصير العنب أو الشعير أو الذرة أو القمح أو التمر أو غيرها- إدمان الكحول أشد تأثيرًا من المخدرات حسب عدد الإصابات وحسب التكلفة الاقتصادية الكلية وأضراره الصحية والاجتماعية- يجب ألا ينظر إلى حالة الإدمان على الكحول على أنّها مرض خارج عن إرادة الشخص وإنّما هي من كسب يد المدمن للكحول والتوقف يكون بيد المتعاطي مهما كانت الظروف التي أدت به إلى البدء أو التمادي في التعاطي.

المشاكل الصحية الناتجة عن إدمان الكحول:

يمتد التأثير إلى جميع أجزاء الجسم وتتركز معظم التأثيرات في الجهاز العصبي فعندما يمتص الجسم الخمر في المعدة وتنتقل موادها الى الدماغ عن طريق الدم فإنها تعطل عمل أجهزة الدماغ وتفقده القدرة على التوازن وتؤثر على مركز التنفس في المخ وقد تؤدي الى الموت- يبدأ تأثير الخمر منذ شربه عن طريق الفم والشفتين واللسان وقد يظهر سيلان اللعاب أو جفاف في اللسان وقد يؤدي الى سرطان اللسان ويؤدي الى توسيع وتقرحات في المريء مما يسبب سرطان المرئ أما تأثيره على المعدة فيسبب احتقان الغشاء المخاطي وزيادة إفراز الأحماض ويؤدي الى الإصابة بتقرحات مزمنة مما قد يسبب في النهاية سرطان المعدة وعسر الامتصاص بالنسبة للأمعاء واضطرابات في حركتها وتشخيصها الأثر الأكثر خطورة نجده في الكبد حيث يؤدي إلى تسمم الكبد وتضخمه. القلب ليس بمعزل عن تأثير الخمر يظهر تأثير الكحول على عضلة القلب ويؤدي الى اعتلالها ويؤثر على قدرة القلب على الانقباض ويؤثر على الخواص الكهربائية للقلب ويؤدي تناول الكحول الى اضطرابات في نظم القلب قد يكون بعضها مميتاً وينتج عنها موت مفاجئ عند شاربي الخمر والقليل من الخمر يؤدي الى ارتفاع ضغط الدم- أثر الكحول على المرأة الحامل يؤدي الى تشويه الجنين خلقياً وعقلياً- انخفاض كمية السكر في الدم مما يؤدي الى ضربة قاسية في الدماغ انخفاض الحامض البولي مما يؤدي الى ترسبه في المفاصل والتسبب في التهاب المفاصل

– التهاب البنكرياس المزمن – فقر الدم – السكتة الدماغية

– بالإدمان على الكحول وتناولها يصبح الإنسان أسير العادات السيئة مع عدم الاستجابة للتخدير العام عند الحاجة له.

الخمور اجتماعياً:

سميت الخمور بهذا الاسم لأنها تخمر العقل أي تستره وقد وصفها الله تعالى بأنها إثم كبير ورجس من عمل الشيطان وقد صدق الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال في الخمر:( لا تشرب الخمر فإنها مفتاح كل شر) رواه ابن ماجة- يؤثر الإدمان على علاقة المدمن الشخصية وخاصة مع أسرته مما يؤدي في كثير من الأحيان الى الانفصال وتشرد الأولاد

– يؤثر الإدمان على علاقات المدمن الاجتماعية في محيط مهنته واصدقائه – قد يؤدي الإدمان لحوادث القتل والعنف كما تتأثر مهارة السائق وتضطرب قيادة سيارته- فكم من الناس اقتتلوا وسفكوا دماء بعضهم بسبب السكر وكم من الناس خسروا ثرواتهم وحتى أعمارهم في المراهنات تحت تأثير الخمر- وكم من الناس اغتصبوا أقرب الناس لهم وهم تحت تأثير الخمر اللعين.

لعل الكل سمع بأن هناك أمراض تداوى بالخمر هل هذا الزعم صحيح؟

-جميع الدراسات العلمية تؤكد الأضرار الكبيرة للخمر وحتى الآن لاتوجد دراسة واحدة تقول بفائدة الخمر إلا بعض الدراسات الشاذة التي أعدت للدعاية فقط ولأسباب تجارية وكلما تطور الطب كشف قائمة جديدة للأمراض التي يسببها تعاطي الخمور بأنواعها- وقد سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن التداوي بالخمر فقال: (إنه ليس بدواء لكنه داء) رواه مسلم.

وأخيرًا عزيزي: كن آمرًا بالمعروف وناهياً عن المنكر وكن صاحب حكمة وموعظة حسنة تذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من دعا الى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً ومن دعا الى ضلالة كان عليه من الوزر مثل أوزار من تبعه لا ينقص ذلك من أوزارهم شيئاً ) رواه البيهقي وغيره.

خطوات لمحاولة الإقلاع عن الكحول:

علاج سلوكي: إن الإقلاع عن تناول الكحول كلياً يحتاج الى إرادة ذاتية قوية وهي مهمة قد تكون صعبة للغاية لما يصابحها من أعراض استجابية فيمكن التوقف تدريجياً وذلك:

اكتساب عادات جديدة تساعد على تحمل المشاكل والألعاب الرياضية والهوايات البناءة

– يجب أن يتوفر الحياد والعطف من أفراد العائلة والأصدقاء وتعاون الزوجة أو الزوج في العلاج- ارتباط شرب الخمر في الذهن بأمور تنفر منها النفس- تغيير البيئة المحيطة بالمدمن- الوازع الديني والعلاج النفسي- وتختلف الحاجة الى نوعية المعالجة أي إما بالاكتفاء بها عبر المتابعة في العيادات الخارجية أو بالطبيب من داخل المستشفى.

-الأفضل الجمع بين العلاج السلوكي والدوائي

-المشكلة الكبيرة التي تواجه العلاج هي الانتكاس حيث أن 50% من المدمنين على الكحول يعودون إلى الشرب مرة أخرى خلال عام واحد ومنع هذه الانتكاسة يعتبر تحديا كبيرًا

– تناول العصائر مثل العنب والبرتقال والتفاح والجزر يساعد على إخراج بعض السموم الناتجة عن شربه وخاصة العنب فهو من فاكهة الجنة.

لذا عزيزي حافظ على نعمة الصحة والعافية فهي غالية لايعرفها إلا المرضى.

[RIGHT]تكيس المبايض :[/RIGHT]
القراء الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته في عددنا لهذا اليوم إن شاء الله من بريد القراءنجيب على:

اختي دكتورة عبير حيّاك الله وحفظك أنا سلمى (بارا) أختي التي تكبرني في العمر متزوجة منذ تسعة أعوام وحدثت لها مشاكل تأخير في الحمل وبعد مراجعة عدد من الأطباء وجد أن سبب عدم الحمل حتى الآن هو (تكيس المبايض) ياريت يا عبير لو تعطينا بعض المعلومات عن تكيس المبايض وسؤالي الثاني هو أن والدتي مصابة بمرض السكري وهي طاعنة في السن فاشترينا جهاز لقياس السكري ولكن وجدنا أن القراءات في بعض الأحيان لا تكون مطابقة لقراءات المعمل فيا ترى وأين المشكلة وشكرًا؟

-الأخت الفاضلة سلمى لك التحية إن شاء الله سوف نتناول متلازمة تكيس المبايض بشيء من الاختصار في إطار تثقيفي بحت:

متلازمة تكيس المبايض:

هناك تفاوت في الإصابة من سيدة لأخرى وتكيس المبايض مرض يصيب المبايض ويحدث فيها اضطراباً في عملية التبويض الطبيعية حيث يحدث فيه خلل هرموني في الجسم.

كلمة تكيس المبايض تعني وجود زيادة في سمك قشرة المبيض وعدم الاستجابة للهرمونات المحفزة للمبيض حيث يؤدي لنمو العديد من البويضات كل شهر بدلاً من واحدة وتكون هذه البويضات صغيرة بالرغم من تضخم المبيض ويحتوي الكيس على 10-12 بويضة مقاسها يتراوح في المتوسط من 8-10 ملم.

يحدث تكيس المبايض متلازماً مع عدة أعراض تظهر إلى المريضة في نفس الوقت مثل اضطرابات في الدورة الشهرية -زيادة في الوزن -ظهور الشعر الخشن في مناطق مختلفة من جسم المرأة مثل الذقن والشارب وأسفل البطن والصدر نتيجة لاضطرابات الهرمون الذكري.- الإجهاض المتكرر بسبب ارتفاع هرمون (LH) في الجسم- زيادة الإصابة بحب الشباب حيث تصبح البشرة دهنية- قد يصاحب المرض ارتفاع في ضغط الدم والسكري في الدم – تأخر الحمل.

فيما يتعلق بظهور المرض فإن الأسباب الحقيقية غير معروفة ولكن يعتقد أن هنالك طبيعة وراثية ويحدث المرض عادة في سن المراهقة بين أول دورة وبين سن العشرين مع ظهور التغيرات الهرمونية السريعة وزيادة الوزن.

يتم اكتشاف المرض في الغالب الأعم بمحض الصدفة عن طريق الفحص الدوري للمريضة وهنا لا تكون للمرض أي أعراض.

التشخيص:

يتم تشخيص المرض من الأعراض ويقوم الطبيب المختص بعمل موجات فوق الصوتية للمبايض والخطوة التالية هي تحليل مستوى الهرمونات الأنثوية كاملاً وهرمون الذكورة وأيضا هرمون الأنسولين- يتم عمل فحص أشعة للغدة النخامية- يتم تحليل وظائف الغدة الدرقية لأنها تعطي أعراضاً مشابهة لتكيّس المبايض- يتم طلب الفحص المُناسب على حسب حالة المريضة.

ما هو العلاج؟:

يتم تحديد العلاج من قبل الطبيب المختص على حسب الحالة المرضية ولكن تكمن خطة العلاج في:

يجب وقف نشاط المبيض حتى لا يتكون المزيد من التكيس -بعد توقف التكيس يقوم الطبيب المختص بتنشيط المبايض مرة أخرى ومعالجة تأخر الحمل- معالجة الأعراض المصاحبة للمتلازمة بما فيها ارتفاع السكر في الدم -لقد وجد أن الزواج وحصول الحمل هو أفضل علاج لحالة تكيس المبايض حيث يتوقف نشاط المبيضين أثناء الحمل وبالتالي توقف تكيس المبايض- يجب انقاص الوزن الزائد.

العلاج الدوائي يكون تحت إشراف الطبيب وعادة لفترة طويلة ويرافقها إجراء فحوصات هرمونية ومتابعة للتبويض فيجب الالتزام بالصبر عند العلاج- إذا لم يستجب الجسم للعلاج الدوائي ولم يحدث نقص للوزن قد يلجأ الطبيب للعلاج الجراحي وذلك باستخدام المنظار- إذا لم تتم الاستجابة للعلاج الجراحي وهي حالات نادرة فوسيلة أطفال الأنابيب قد تكون خيارًا- ليس كل الحالات يكون فيها تأثير على قدرة الانجاب إلا إذا حدث عدم تبويض حيث تم رصد بعض حالات تكيس المبايض ولكن دون تأخر في الإنجاب.

رجاء أختي الفاضلة لا تجعلي أختك تيأس من رحمة الله وأن تتوكل على الله وتذكروا قول الله تعالى (لله ملك السموات والأرض يهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذكور أو يزوجهم ذكرانا وإناثا ويجعل من يشاء عقيما) صدق الله العظيم والحمد لله العلاج في تقدم باستمرار وتذكري مقولة (إنما منعك ليعطيك) فقد يعطيك الله أكثر مما تتوقع وتتصور.

أما بخصوص: أجهزة قياس نسبة السكر في الدم:

هنالك أجهزة كثيرة وبكميات كبيرة في الأسواق ولكنها تختلف في دقتها من جهاز لآخر ومعظمها يعمل عن طريق الوخز هنالك عدة ملاحظات مثل البطارية سواء كانت جديدة أم لا -الأشرطة يجب أن تكون جديدة ولا تتعدى الفترة المحددة لها في ظهر العلبة ويجب أن توضع في مكان بارد -ثلاجة- حتى لا تتلف وتظهر عليها قراءات غير صحيحة- قطرة الدم التي يضعها المريض في الجهاز تختلف من جهاز لآخر فإذا كانت قليلة عن سعة الشريحة أو أكثر تعطي قراءات مختلفة وخاطئة يجب أن تكون كمية مضبوطة- للتأكد من كفاءة الجهاز يجب الذهاب الى معمل موثوق به ويتم اختبار الاختلافات في القراءة بين الجهاز وقراءة المعمل فإذا كان الفرق كبيرًا يمكن أن تعتبري أن الجهاز لايعمل بدقة.

[RIGHT]شبابك ثم شبابك :[/RIGHT]
للتقدّم في السن بطريقة أبطأ وأفضل وأكثر شباباً اتبع الآتي :

تخلص من التوتر: حاول التخلص من التوتر وذلك بالتعود على قراءة القرآن والاستماع للأشرطة الدينية والقيام ببعض الرحلات في المناطق الهادئة ، مجالسة الأصدقاء المفيدين

– ممارسة الرياضة فهي تحسن الدورة الدموية وبالتالي التخلص من السموم بالجسم وتقوية العضلات والعظام مما يجعلك نشطا مستقبلا

-شرب الكثير من الماء فهو يرطب البشرة ويحافظ على نعومتها ويقضي على السموم الموجودة في الجسم

– تناول أطعمة طازجة مثل السلطات (الفواكه والخضروات) واستخدم طرق الطبخ التي تحافظ على الفيتامينات في الأطعمة الغذائية مثل السلق . الشوي . إلخ والتقليل من الحلويات والمواد السكرية والأطعمة المشبعة بالدهون والأجبان الدسمة ويمكن تناول القليل من هذه الأطعمة ولكن ليست كوجبات أساسية

– الأطعمة الغنية بالفيتامينات مثل فيتامين (ج) موجودة في البرتقال والليمون والفراولة وفيتامين (هـ) في الذرة والزيتون ويفضل اللحوم البيضاء (الفراخ والأسماك) وعنصر الكالسيوم الذي يوجد في الألبان والأجبان.

صحتك بالدنيا – صحيفة آخر لحظة – 24/2/2011
[email]lalasalih@ymail.com[/email]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        الرجاء التحدث عن الشعر ومشاكله بالذات التساقط وماهو العلاج

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.