كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

برلمانيون : عمليات تدمير ممنهجة ارتكبت ضد مشروع الجزيرة


شارك الموضوع :
[JUSTIFY]طالب نواب برلمانيون بالتحقيق في تدهور مشروع الجزيرة ،مشيرين الى ان هناك عمليات»تدمير ممنهجة ارتكبت ضد المشروع»، في وقت اعلن رئيس المجلس الوطني احمد ابراهيم الطاهر عن عزم البرلمان اعادة تقييم اداء اجهزة الدولة عبرتلمس مواطن الخلل في الخدمة المدنية والاقتصاد والقوانين ،ووجه لجنة التشريع والعدل بالشروع في الاعداد لتعديل قانون الانتخابات، واهاب بالنواب للدفع بأفكار جديدة لاعادة النظر في القانون،
وقال الطاهر في جلسة البرلمان امس،والتي خصصت لمواصلة النقاش في خطاب رئيس الجمهورية، ان البرلمان سيعمل خلال المرحلة المقبلة على اعادة ترتيب البيت الداخلي ،الذي انصرفنا عنه عبر الانشغال بظروف الحرب والمنازعات الدولية والسلام واضاف «سنتفرغ لاعادة بناء الدولة من الداخل وتصويب اجهزتها لتعمل بفعالية عبر تلمس مواطن الخلل في الخدمة المدنية والاقتصاد والقوانين وتطبيقها.»
وفي السياق ذاته، قال نائب رئيس لجنة الشؤون الزراعية بالبرلمان،ابراهيم ابكر، لدى مداولته في خطاب رئيس الجمهورية ،ان ماتم في مشروع الجزيرة من دمار مبرمج ويحتاج من البرلمان لان يشكل آلية من النواب لمراجعة المشروع باعتباره مشروعاً قومياً، واكد ان البلاد امامها ثلاثة تحديات متمثلة في تفعيل مبدأ المراقبة والمحاسبة والوقوف عند الشفافية ونزاهة الحكم والقضية الامنية بدارفور ،التي اكد انها تحتاج لدراسة ووقفة كبيرة ،وطالب بإعادة النظر في السياسات الزراعية والنهضة الزراعية في تنفيذ مهامها، وقال ان «مايسمى بالنهضة الزراعية منذ العام 2007 الى 2011 لم تحقق شيئاً لا صادرات ولا احلال للواردات»، وذكر ان البرنامج الثلاثي يحتاج لمراجعة .
الى ذلك، طالب النائب البرلماني ابراهيم بحر الدين، بلجنة تحقيق في غمر مياه السدود للقرى ،وقال في مداولته انه لابد من اجراء تحقيق فوري حول المتسبب في غمر القرى بالمياه كأثر سلبي لمياه الخزان بجانب جبر الضرر.
وفي السياق ذاته، طالب النائب البرلماني عن كتلة المؤتمر الوطني سليمان قيدوم، بإطلاق يد القوات المسلحة للقضاء على الحركة الشعبية «قطاع الشمال « ووقف كافة اشكال التفاوض، ودعا الى مثول وزير الدفاع امام البرلمان لتوضيح الحقائق حول قصف مدينة كادقلي وتوضيح ان كان لدولة الجنوب يد فيها ،وقال قيدوم، ان الحركة الشعبية بقصفها لكادوقلي تستحق ان يتعامل معها بإطلاق يد القوات المسلحة للقضاء عليها واضاف «يجب ان لانتفاوض معهم لانهم لايعرفون السلام « ،وتساءل عن كيف تتجرأ مجموعة قليلة وتطلق الصواريخ على المدينة .

الصحافة [/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        بسم الله الرحمن الرحيم
        مشروع الجزيرة من المشاريع القومية التى يعتمد هليها السودان فى اقتصادة فمن ساهم فى تفكك وتشريد المزارعين انما ساهم فى هدم اقتصاد البلد ….حاسبو المتعافى لانه لم يقدن اى دعم لمشروع الجزيرة ولم يوفى بعهوده اتجاه مشروع الجزيرة بل هو حجر عترة على مشروع الجزيرة

        الرد
      2. 2

        أكبر مشكلة في مشروع الجزيرة تعين السيد المتعافي وزيرا للزراعة وكان تعينه القشة التي قصمت ظهر البعير / وللاسف الكيزان من قديم الزمن لم يكن لهم علاقة بالزراعة وبمشروع الجزيرة الذي كان جل ساكنيه من المواطنين الكادحيين المنتجيين الوطنيين وللعلم خرج من مشروع الجزيرة اناس كان لهم دور كبير في اقتصاد السودان / ومشروع الجزيرة كان هو العمود الفقري والممول الاول لجامعة الخرطوم التي تخرج منها معظم الكيزان وكانت دراستهم مجانا ومن غير اي مقابل
        وعندما استولوا على السلطة ردوا على المشروع واهل المشروع المزارعيين بما نراه الان .

        الرد
      3. 3

        [SIZE=7][B][COLOR=undefined]الرد الحاسم على قصف كادوقلى يجب أن يكون دخول القوات المسلحة لمدينة كاودا وتحريرها من دنس التمرد حيث أن كل المصائب تأتى بتخطيط من داخل كاودا ولا شيئ غير كاودا والتى ستكون بمثابة صداع دائم للسودان وللقوات المسلحة ولكل مدن جنوب كردفان إن لم يتم علاجها وبشكل حاسم ونهائى .[/COLOR][/B][/SIZE]

        الرد
      4. 4

        [SIZE=5]اول شى ازاحة اسف خلع وزير الزراعة من منصبة اذا فى عدل واكد ان الدولة ليس فيها عدل ه انما هناك ولاءات ما شفنا فى عهد الانقاذ محاسبة اذا سرق الوزير نقل او اخذ ترقية فى منصب ثانى وهناك سابقة فى وزارة الداخلية وزير الدفاع كان وزير داخلية بعد حادثة انهيار مبنى ومنة للدفاع لك اللة يا وطنى [/SIZE]

        الرد
      5. 5

        يادوب بتعترفوا بتدمير مشروع الجزيرة ومنو غيركم دمر المشروع سيظل مشروع الجزيرة وسمة عار كبير على جبين حكومة السجم والرماد لان مشروع الجزيرة امكانات جبارة قام الانجليز بغرسها قبل ان يرحلوا عن هذه البلاد لياتى هؤلاء ليدمروا بنية تحتية كانت تدر الذهب لحكومة السودان فى الماضى وتضم وترعى كم هائل من الاهالى العاملين والمستفيدين من المشروع مباشرة او غير مباشر كما فى المحالج التى تدمرت ايضا وتشرد العاملون بها فى قت ينعم فيه قيادات الانقاذ بالنعيم والترف الممل.

        انتم خنتم البلاد والعهود وقضيتم على ارث تاريخى ضخم وتتدعون انقاذ البلاد فبالله عليكم ارحلوا وكفى خراب .

        الرد
      6. 6

        [SIZE=3]صح النوم يااهل الكهف !!! مشروع الجزيرة فقط من تعرض لتدمير شامل ؟؟ التعليم تعرض لتدمير شامل كامل الصحة والمرافق الصحية تعرضت لتدمير شامل كامل .. الصناعة ,,, الزراعة ,, الضمير والاخلاق ..الخدمة المدنية كلها تعرضت لتدمير منظم ومعلومة وبمساعدة البرلمان والحلقة الاخيرة من التدمير هي الشباب اصبح البنقو داخل المدارس والجامعات اكتر من الصعود … هذا هو وضع السودان اليوم بدون اي تحامل على احد والحكومة من البشير الى اصغر موظف خارج الشبكة ويهتمون بتوافه الامور مشكلة هيثم مصظفى زواج كاكي والبلد غرقانه[/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.