كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بوسني يقطع 6000 كيلومتر مشياً لأداء فريضة الحج + صورة



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]وصل إلى مكة المكرمة في السعودية مواطن بوسني يدعى سناد هادزيتش لأداء فريضة الحج، بعدما قطع مسافة تقدر بنحو 6 آلاف كيلومتر مشياً على الأقدام من مدينته في شمال البوسنة إلى مكة المكرمة.

وكان هادزيتش قد بدأ رحلته في شهر يونيو الماضي مواصلاً قطع مسافة مقدارها 20 إلى 30 كيلومتراً يومياً، وفقاً لصحيفة “الأهرام” المصرية.

وفيما يخصّ نومه، فكان ينام في الشوارع أو المساجد معتمداً على ضيافة أهل الخير لتدبير المأكل والمشرب أثناء رحلته، حيث لم يكن معه إلا 200 يورو أثناء رحلته.

ونقلت مصادر إعلامية سعودية عن هادزيتش، البالغ من العمر 47 عاماً، قوله إنه كان يريد تأدية فريضة الحج لكن لم يكن لديه مالٌ كافٍ لتحمّل نفقات الحج، لذلك قرر أن يبدأ رحلته إلى مكة سيراً على الأقدام، حيث عبر خلالها حدود ست دول قبل أن يصل إلى السعودية.

وأشار إلى أنه عندما كان يسأل: ألم تخف من البراري والجبال والطرقات المظلمة؟ كان يجيب: “الله معي فلِمَ أخاف”.[/JUSTIFY]

العربية نت

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً بإذن الله

        الرد
      2. 2

        يا الله كم انت مؤمنا حقا يا اخى وبارك الله فيك وجزاك خيرا واسال الله ان يتم نعتمه عليك ويبارك فيك فقد صرت مثلا للعزيمه والايمان والصبر

        الرد
      3. 3

        سبحان الله ، قوة العزيمة والاصرار على أداء فريضة الحج سهلت له الطريق، وفقك الله أيها البوسني حجاً مبروراً وذنباً مغفوراً باذن الله تعالى

        الرد
      4. 4

        والله تأثرت حتى أدمعت عيناي . ثبتك الله على الايمان وضاعف لك أجرك وجعل لك بكل خطوة حسنة

        الرد
      5. 5

        والله دى رسالة بليغة لنا جميعا ورسالة لكل شاب عاطل يعتمد على هبات الغير ويركن لساعات كثيرة فى الانترنت قاتلا للوقت و للقلة منهم ممن يمتهنون الأساءة للغير وبالاخص للفتيات فاتقوا الله وأسعوا للعمل حتى ولو بداتم ببيع الماء سواءا كنتم جامعيين او دونهم وأعملوا لمساعدة اهليكم حتى تكفوهم من السؤال وان كنتم يا شباب من ذوات الدعة والمال فاحمدوا الله على المال واكثروا من العلوم وابعدوا عن الفساد والكبرياء وانهلوا من فضائل الايمان وأعتمدوا على أنفسكم وساعدوا المحتاج ونسال الله المغفرة لنا جميعا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.