إطلاق سراح صلاح قوش بالضمان الشخصي


[JUSTIFY]أوردت صفحة القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية على الفيسبوك خبر اطلاق سراح الفريق صلاح عبد الله قوش بالضمان الشخصي بعد اتهامه في المحاولة التخريبية الاخيرة.. وهي صفحة غير رسمية تناصر الجيش السوداني ولم يتم التأكد من الخبر من مصادر اخرى.
من جهة أخرى صرّح أحد أفراد أسرة الفريق قوش للنيلين بأنه ما زال قيد الاعتقال ولم يتم إطلاق سراحه حتى الآن.
[/JUSTIFY]

9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1

      ما قلنا لعبة كيزان
      ديل اولاد حفرة واحدة ما في واحد فيهم بيضر على التاني
      وحتى عملية ابعاد الترابي حلقة ضمن مسلسل اسمه الشيطان
      شوفو مصر في شهرين قلبو عاليها سافلها

      (0) (0) الرد
    2. 2

      دا شنو دا يا اخواننا ورونا الحاصل بقينا مافاهمين اي شئ

      (0) (0) الرد
    3. 3

      الضائع الوحيد وطني السودان أحب مكان..
      وأخبار ود إبراهيم شنو؟ الجماعة قالوا حينضموا للترابي اخوانا قامو جقلبو، الدفاع الشعبي والمجاهدين.. بكرة نسمع اطلاق سراح ود ابراهيم تماسح الدميرة.. والله أكبر والعزة للسودان.

      (0) (0) الرد
    4. 4

      أتمنى ان يعاد تعيينه مرة أخرى مديرا للمخابرات ، ليس حبا فيه ولكن لأرى ماذا سيحل بالهندي و أمثاله

      (0) (0) الرد
    5. 5

      الليلة وينك يا الهندي عزالدين بتهرب منو وين

      (0) (0) الرد
    6. 6

      زول يحاول يقلب الحكومة يفكوا بضمان الله يرحم شهداء رمضان

      (0) (0) الرد
    7. 7

      بالضمان الشخصي لية عنو مرابحه بيض؟؟؟؟؟؟

      الخبر عار من الصحه

      (0) (0) الرد
    8. 8

      هو اصلا يوجد مؤسسات ولا دولة كل تصرفاتكم شخصية الدليل 1/ تضعون المال بجيوبكم الم يكن شخصي 2/ تتعالجون خارج السودان 3/ تكذبون وتصدقون كذبكم 4/ تعيين وفصل الناس بالمزاج 5/ اتهام الناس بالمكر والمزاج 6/ السبب لا يمكن زانية تحث النساء على الشرف اليوم حاميها وحارسها ومعارضيها حرامية وبدون اخلاق ولا قيم_ وازيد عليكم القول طز في الجبهجيةشعبي وموتمر طز في حزب الامة اصلي وتقليد طز في الاتحاد الديقراطي اصلي وتقليد طز في الشيوعية حركة شعبية ومندسين بالمدن طز في اي تنظيم سياسي بالبلد عدد السكة حديد دق مسمار

      (0) (0) الرد
    9. 9

      تسقط تسقط الانقاذ وكل من ولاها حتي لو ساعة كيزان مرض تبا لحكومة الجهل والمحسوبية

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *