كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الوطني يرحب بحوار الشعبية وحركة العدل



شارك الموضوع :

قال المؤتمر الوطني أنه يؤيد خطوات الحركة الشعبية في الاتصال بتشاد لتحسين العلاقات ويرحب بلقاءاتها مع الحركات المسجلة بدارفور خاصة حركة العدل والمساواة ، وقال د. محمد مندور المهدي امين الاتصال لصحيفة الرأي العام انهم يتمنون ان تسفر جهود الحركة الشعبية في الاتصال بتشاد في تحسين العلاقات وعودة السفراء حسبما تم الاتفاق عليه بعد زيارة د. مصطفى عثمان لطرابلس وعبر عن ترحيبهم بحوار الحركة مع الحركات المسلحة بدارفور خاصة العدل والمساواة لا سيما اذا كان الحوار يدور حول قضية مشاركة في مفاوضات الدوحة وتليين المواقف المطروحة للوصول الي السلام العادل في دارفور واضاف نتمنى ان نثمر وان تستثمر الحركة علاقاتها مع بقية الحركات لاحضارهم للمشاركة في المفاوضات .

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        الحركة الشعبية الان هى الكيان السياسى الوحيد الذى له الحلول لكل مشاكل السودان خاصة التى تسبب فيها المؤتمر الوطنى بحماسه الذائد الغير مدروس ولعب العيال السياسى الذى ظلوا يمارسونه على حساب الامة السودانية, فلنعترف ان الحركة الشعبية التى اعادت علاقات السودان مع الول العربية ودول الجوار وهى التى بيضت وجه النظام امام المجتمع الدولى ودينق ألور وزير الخارجية هو من اطلق سراح اسامة الحاج وصحبه من معتقلات قونتانامو والدكتور جون قرنق هو ابتكر نسبة 25% للنساء فى البرلمان وكل المؤسات الحكومية, فمشكلة دارفور تحتاج الى مبادرة تقودها الحركة الشعبية وليس المهرجانات السياسية عديمة الجدوى التى تتنقل من مدينة لاخرى والتى لا تسمى الاشياء باسمائها بل دفن الرؤس فى الرمال

        الرد
      2. 2

        😡
        لم توفق فى التعليق … فالحركة الشعبية لها علاقات قديمة تقوم بأستثمارها الآن لصالح الحكومة (كشريك) وذكر ايجابيات الحركة ولم يذكر سلبياتها ولم يتطرق ابدا لايجابيات الحكومة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! خليك محايد يا رجل!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.