كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مجزرة ابوقمره .. ونهاية حركة مناوي 1



شارك الموضوع :
كما هو معروف فإن المجزرة المعروفة ب (مجزرة ابوقمرة) واحداثها حسب بيان صدر في حينها من اهالي الضحايا كالاتي:
في يوم الخميس 19/4/2012 قامت مجموعة مسلحة تابعة لمني أركو مناي باعتداء على مواطنين أبرياء في بئر أبو قمرة بمحلية كرنوي ولاية شمال دارفور وتعود تفاصيل الحادث إلى وصول هذه المجموعة بقوة عسكرية إلى بئر أبوقمرة وطلبت من المواطنين دفع دعم عيني أو مالي وقررت لكل زريبة مبلغ كبير كما قامت بقبض بعض الشباب في البئر لتجنيدهم ولكن الموطنين رفضوا دفع الدعم وتجنيد أولادهم إلا أن هذه المجموعة حاولت أخذ أموال المواطنين بالقوة فقامت هذه المجموعة باطلاق النار على المواطنين في البئر بطريقة عشوائية لترهيبهم ولكن المواطنين قاوموا و دافعوا عن أموالهم وأبناءهم بالأسلحة البيضاء ( سكاكين وعصي وحراب ) إلا أن المجموعة طلبت قوة أخرى من معسكرهم وقامت بحصار المواطنين في البئر وقتلت 3 أشخاص وجرحت 14 شخص واعتقلت أكثر من 25 شخص بما فيهم الجرحى بل تعدى الأمر إلى طرد المواطنين من بئر أبو قمر فاضطر بعضهم الذهاب إلى بئر كليكل و أبو جداد فضلا عن احتجاز هذه المجموعة كمية من الضأن والإبل التي كانت في البئر في معسكرهم والآن المواطنين يتوافدون من كل المناطق إلى تلك المنطقة لاتخاذ القرار المناسب الذي يؤهلهم من تحرير الجرحى والمعتقلين والبهائم من قبضة هؤلاء والقبض على الجناة وطرد كل المجموعات المسلحة المنفلتة خارج حدود المنطقة حتى يسلموا من اعتداءاتهم المتكررة ويضمنوا سلامة أرواحهم وأموالهم وأبنائهم .
أسماء بعض القتلى

1.نوكي حقار ندي
2.هري أدم بوش

كما تحصلنا أسماء بعض الجرحى
صالح سعيد وراء
حسن أدم بري
عبدالعزيز يحي
أدم كريمة عبدالله
علي تيمان مصطفى
مكة محمد اسماعيل
أحمد حسن أدم دري
يحي جابر سعيد
مريم محمد قرمان
حواء اسحق حامد
نحن من جانبنا نستنكر هذه الجريمة ونترحم على أرواح الأبرياء ونتمنى عاجل الشفا للجرحى والفرج للمحتجزين عند هذه المجموعة ونطالب من يدعون قيادة هذه المليشيات المنفلتة أن يوفروا الدعم لهؤلاء حتى لا تقودهم الحاجة إلى قتل المواطنين والاعتداء على أموالهم وأعراضهم وممتلكاتهم وقتلهم بهذه الطريقة البشعة

بعد الحادثة حاول اهل القتلي الاتصال بحركة مناوي حتي يتم القبض علي المتهمين في اطار المساعي لحل الاشكال وديا عن طريق دفع الديات, ولكن مني وقياداته كانو يتماطلون كل مرة باعطاء اجال لاهل القتلي, في اول الامر ثلاثة اشهر ثم بعدها شهرين وسوف ينظرون في الموضوع اخر الاجال كان في شهر ديسمبر الماضي, بعد اكثر من ثمانية اشهر من الحادثة التي حصلت في ابريل. في اخر لقاء, وعندما حاولت جماعة مناوي تاجيل الامر لفترة جديدة رفض الاهالي ذلك واخبرو جماعة مناوي بان ياتو لمقابلتهم بعد ان يودعوا المتهمين السجن, وذهبو وتجمعوا في منطقة هللية بالقرب من كرنوي واعلنوا بانهم سوف ياخذون ثارهم بايديهم. في غضون ذلك قام شخص مجهول باغتيال ادم بخيت ديار شقيق المتهم عبدالله بخيت ديار بمنطقة الطينة ولم يتم القبض علي قاتله حتي الان رغم اشارة بعض الحيثيات بان الامر له علاقة باحداث ابوقمرة.في حقيقة الامر فان مناوي كان رافضا تماما لفكرة ان يتعرض احدي قادته للتحقيق بسبب قتل مدنيين, ويعتقد بانهم فوق القانون واذا تم فتح هذا الباب فان انتهاكات الحركة كثيرة وسوف تطول القضايا اشخاصا اخرين بما فيهم هو شخصيا. اهالي القتلي والجرحي وكلهم ينتمون لقبيلة الزغاوة التي ينتمي لها مناوي نفسه اعلنوا بان الدم لايمسح الا بالدم….الايام القادمة حبلي بالمفاجات…. وسنواصل

ابكر عمر حسابو

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.