كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

التـيــتانـوس: (الكـزاز)



شارك الموضوع :

التـيــتانـوس: (الكـزاز)

- هو مرض بكتيري خطير لكنه أصبح نادراً، تسببه بكتيريا تسمى «كوليستريدوم تيتاني»، توجد في التربة ولا تنتقل من شخص لآخر والحمد لله، فعند تلوث جميع أنواع الجروح سواء كانت جروحاً عادية أو قطعية أو عميقة، بعصية الكزاز.. فإذا تمكنت هذه البكتيريا من الجرح في غياب الأوكسجين، فإنها تنتج سموماً تتخلل الأعصاب ثم العضلات وتؤدي إلى ظهور عدة أعراض، وتظهر أعراض المرض من خلال أيام لأسابيع عديدة من تعرض الجرح للكبتيريا، ومن هذه الأعراض:

1. تقلصات مؤلمة للعضلات وتشنجات قد تؤدي في النهاية إلى صعوبة التنفس والموت.

2. تصلب في عضلات جدار البطن وعضلات الظهر، وقد تؤدي لتقوسه.

3. تيبس في الفك والعضلات الأخرى.

4. الإثارة والهيجان الشديد.

6. إذا انتشر السم ووصل إلى الأعصاب التي تتحكم في العضلات، يحدث تيبس في الفك والرقبة وصعوبة في البلع، ونجد أن عضلات الفك والوجه هي من أكثر العضلات التي تتأثر بالتقلصات «مرض الفك المغلق»، ثم ينتشر السم إلى بقية أجزاء الجسم، الرقبة، البطن، وآخر عضلات هي عضلات الجهاز التنفسي مما يسبب صعوبة في التنفس.

كيف تحدث الإصابة؟

– بمجرد أن تجد بكتيريا التيتانوس فرصة لدخول الجسم، فإنها تطلق مباشرة سمومها وهي عبارة عن بروتينات تتصرف كالسموم في تأثيرها على الجهاز العصبي للجسم ومن ثم العضلات.

وتكون فرصة الميكروب أقوى لدخول الجروح في حالة بعض الجروح مثل:

1. القرغرينا، حوادث السيارات، حالات الحروق، حالات استعمال الأدوات الجراحية غير المعقمة وحالات الوشم بدون تعقيم للأدوات، ولكن حالياً غير موجود والحمد لله، والأطفال حديثو الولادة عند ولادتهم في ظروف صحية غير معقمة، مما يؤدي إلى تلوث بقايا الحبل السري.

2. الأمهات اللائي لم يحصلن على التطعيم أو أن آخر تطعيم حصلت عليه كان منذ أكثر من «10» سنوات.

التشخيص والعلاج:

– يتم التشخيص من قبل الطبيب من خلال أعراض تقلصات العضلات وتيبسها والشعور بالألم «الفحص السريري»، والفحوصات المعملية هنا لها دور كبير.

– يتم العلاج على حسب الحالة من مضادات السموم ومضادات حيوية وأخذ التطعيم المناسب، وقد تكون الحالة حرجة فيدخل المريض لقسم العناية المركزة إذا احتاج لتنفس صناعي.. الخ.. جراء مضاعفات المرض التي قد تؤدي إلى الوفاة.

الوقاية:

1. وذلك بالتطعيم ضد التيتانوس للأطفال، حيث يعطى ضمن تطعيمات أخرى «الدفتيريا + السعال الديكي»، ويتكون اللقاح من «3» حقن تفصلها عن بعضها فترة شهر، إلى جانب حقنة أخرى بعد سنة، ثم «5» سنوات حتى سن 18 عاماً، وإعطاء حقنة «10» سنوات أمر ضروري للبالغين.

2. يمكنك تجنب هذا المرض بأخذ جرعة وقائية من التطعيم، لأن المرض قد يصيب الأشخاص الذين لم يأخذوا جرعات منشطة على مدى عشر سنوات أو تطعيماً وقائياً.

3. إذا ما تمت الإصابة بجرح وكانت آخر جرعة مر عليها «5» سنوات، لابد من أخذ جرعة منشطة أخرى.

4. عند الإصابة بالجروح يمكنكم اتباع الآتي حتى أخذ الجرعة المنشطة:

1. إيقاف النزيف، وذلك بالضغط على الجرح بضمادة أو قماش نظيف.

2. ينظف الجرح بالماء فقط من غير صابون «قد يهيج الصابون الجرح»، لإزالة الأتربة السطحية، أما الأتربة في الجروح العميقة لا تحاول إزالتها إلا عند الطبيب.

3. تغطية الجرح حتى يبقى نظيفاً ولا يتعرض للبكتيريا الضارة.

4. عند وصول المستشفى أو المركز الصحي وإجراء اللازم، يتم بعد ذلك تغيير الضمادات يومياً أو عندما تتسخ أو تصبح مبللة بالماء.

5. عليك مراقبة التئام جرحك جيداً أو إخطار الطبيب عند حدوث أي تغيير على الجرح.

ü معلومة: أصبح مرض التيتانوس مرضاً نادراً بسبب توفر التطعيم اللازم، وارتفاع وعي المواطن الصحي في الاهتمام بالجروح ومتابعة التئامها عند الطبيب المختص.

لكِ سيدتي: (طريـــــــقــــــــة طبــــــــخ) :
كيف تتخلصين من الكوليسترول والدهون من اللحم المفروم:

– أسلقي اللحم المفروم بالماء وزيت نباتي والذي يعمل على امتصاص ونزع الدهون والكوليسترول من اللحم المفروم بنسبة 90% بالنسبة للدهن، ونسبة 43% بالنسبة للكوليسترول، حيث يحل الزيت النباتي المفيد للصحة مكان الدهن والكوليسترول الذي يتم استخلاصه.

– ثم بعد ذلك أسكبي الخليط في إناء تصفية، حيث يتجمع الزيت النباتي والمرق المحتوي على الدهن والكوليسترول في أسفل إناء التصفية.

– ثم صبي بعد ذلك كوباً أو اثنين من الماء المغلي على اللحم المفروم أعلى إناء التصفية.

– دعي الخليط السائل أسفل وعاء التصفية يبرد إلى أن يتجمع الدهن الصلب في الأعلى بعد التبريد.

– ثم انتزعي الدهن الصلب «دهن مشبع+ كوليسترول»، من الطبقة العليا للخليط.

– بقية الخليط مع الماء في الإناء «بعد إزالة الشحم الصلب من سطحه»، يتم غليه حتى يتبقى منه حوالي نصف كوب.

– أسكبي نصف الكوب المتبقي على اللحم المفروم، وبذلك يصبح جاهزاً لإعداد أي وجبة يتم فيها استخدام اللحوم المفرومة ولكنها هنا تكون خالية من الدهون المشبعة والكوليسترول، ولعل الجميع يعلم أن معظم اللحوم المفرومة التي تباع في المحلات التجارية تكون مختلطة بالدهون والشحوم وغيرها.

مـخ الإنسان والصلاة! :
(حافظوا على صلاتكم…)

– كشفت دراسة طبية حديثة عن وجود مجموعة من التغييرات التي تطرأ على جسم الإنسان أثناء الصلاة أو التأمل الروحي، ووجد أن أول هذه التغيرات تتمثل في اندماج عقل المتطوع مع الكون تماماً بعد مرور خمسين ثانية فقط على بدء الصلاة.

– كما أن معدل التنفس واستهلاك الأوكسجين داخل الجسم ينخفض أثناء الصلاة بنسبة تترواح ما بين 20 و30%، بالإضافة إلى زيادة مقاومة الجلد وارتفاع تخثر الدم بصورة أكبر.

– وبينت الدراسة أن الصورة الملتقطة بالأشعة أظهرت أساليب عمل مدهشة لعمل المخ أثناء الصلاة، مشيرة إلى أن صورة المخ قد اختلفت في الصلاة عن صورته في الأحوال العادية الأخرى، ووجد أيضاً أن هذه النتائج تدل علمياً على ما يسمى بالسمو الروحي، كما أن الأعضاء كلها ترسل اإشارة إلى المخ أثناء الصلاة وهو ما تترتب عليه زيادة نشاطه إلى أن يفقد مخ المصلي علاقته مع الجسم تماماً ويصبح مجرد عقل خالص ينسحب من العالم الأرضي إلى العالم الآخر.. «سبحان الله».

الفيديو كليب يضر المرأة نفسياً! :
– في تقرير صدر حديثاً عن جمعية علماء النفس الأمريكية، تبين أن انتشار الصور المبتذلة للنساء والفتيات في الإعلانات والفيديو كليب لا يضر بالمجتمع فقط، بل يضر أيضاً بصورة المرأة ذاتها وبصحتها النفسية والبدنية، مما يساعد على إصابتها بالاكتئاب والإحباط.

– إن المرأة حين تتعرض لصور النساء في الإعلانات والفيديو كليب وترى الأجساد غاية في الرشاقة والجمال، تصاب بالإحباط لأنها تتصور أنها أقل ممن ترى، وتعتقد أنها أنثى غير طبيعية، في حين أن كل ما تراه صناعي وناتج عن عمليات التجميل والحقن الصناعي في أماكن مختلفة من الجسد، فيؤدي هذا لانعدام ثقتها بنفسها ومن ثم الاكتئاب، فهي لا تدرك أن هذه النماذج التي تراها في وسائل الإعلام تعتمد في عملها على جسدها في الأساس، فتسعى لتجميله بكل الوسائل الممكنة، وإصابة المرأة بالإحباط نتيجة التعرض لهذه الصور، يجعلها تفكر في القيام بعمليات التجميل بدورها لتبدو مثل نظيراتها في الجمال. – وهذا كله بسبب العولمة ولكن جميعنا يعلم أن للعولمة جوانب جيدة وأخرى سيئة وقد تكون ضارة، فلماذا نأخذ نحن العرب والمسلمين اسوأ ما في العولمة لتطبيقه في حياتنا؟!

– كما توصلت أيضاً الدراسة إلى أن تكرار تعرض الشباب للكليبات العارية يصيبهم بحالة من الزهد في الزواج، ويصيب العلاقة الزوجية بالفتور، ويجعل الشباب يمتنع عن الزواج حتى ولو استطاع، مما أدى لزيادة معدلات الطلاق في عالمنا العربي.

– والحمد لله نحن في السودان نتيجة للتربية الدينية السليمة، لم يحدث تأثر كبير بعمليات التجميل وخلافه من مظاهر العولمة التي تم استغلالها بصورة سيئة في كثير من الدول الأفريقية والعربية الأخرى!

الإسعافات الأولية :
الأذن

– هل حدث وأن أصبت بضربة في رأسك أو دخلت حشرة ما إلى أذنك؟

– هل أحسست يوماً بألم في الأذن أو صعوبة في السمع واحمرار وتورم في الأذن، دوار، غثيان، قيء.

كل هذه الأعراض تدل على أن هناك إصابة ما في الأذن؟

– إليكم الإسعافات الأولية لبعض إصابات الأذن:

1. في حالة دخول جسم غريب في الأذن:

– يجب إمالة رأس المصاب ناحية الأذن المصابة ناحية الأرض بحيث تكون قريبة منها، وسؤال المصاب أن يهز رأسه تجاهها إذا كان يستطيع ذلك أو أن يقوم المسعف بذلك «لا تحاول ضرب رأس المصاب لإخراج الجسم الغريب».

– إذا لم يسقط الجسم خارج الأذن، أنظر داخل الأذن وإن أمكنك رؤيته ووجدته شيئاً ليناً وليست حشرة حية، التقطه بالملقاط ولا تحاول إخراج أي جسم صلب أو جامد مثل خرزة، حبة فول.. الخ.

– الذهاب إلى المستشفى فوراً إذا أمكن لإجراء الكشف من قبل الطبيب المختص.

– وفي حالة وجود حشرة حية في الأذن، عليك بقتلها باتباع الطرق الآتية:

1. إمالة رأس المصاب بحيث تكون الأذن المصابة هذه المرة إلى الأعلى.

2. جذب شحمة الأذن المصابة للوراء ثم لأعلى، ثم صب قليلاً من إحدى السوائل التالية:

زيت سمسم، زيت أطفال.. بشرط أن يكون السائل المستخدم دافئاً «ليس ساخناً»، وهنا سيساعد إن شاء الله على قتل الحشرة، وأن تطفو على السطح ومن ثم إلى خارج الأذن.

3. أما إذا كان الجسم جامداً وصعباً في خروجه ومستقراً في الأذن، عليك الذهاب فوراً إلى الطبيب المختص.

ü الحالة التي قد تكون خطرة في حالة إصابة الأذن عند إصابة الرأس، وهنا توجد علامات تدل على ذلك مثل نزول دم من الأذن أو أي إفرازات أخرى بعد تاريخ يدل على وجود ضربة في الرأس.

– يجب عليك هنا تغطية الأذن بقطعة من القماش النظيف وتثبيتها بشريط لاصق، ولا تحاول إيقاف نزيف الدم أو الإفرازات، وأيضاً لا تحاول تنظيفها، وبعد استلقاء المصاب على ظهره في وضع مستقيم والذهاب به فوراً أو انتظار المساعدة الطبية المتخصصة!

ومتعكم الله بالصحة والعافية

صحتك بالدنيا – صحيفة آخر لحظة – 2011/7/21
[email]lalasalih@ymail.com[/email][/CENTER]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.