كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

زواج المغتربين من أجنبيات يفاقم العنوسة


شارك الموضوع :
في الآونة الأخيرة انتشرت ظاهرة زواج المغتربين من الأجانب ويبدو أنه ومع صعوبة الحال في الغربة ومع تدهور الأحوال بصفة عامة نجد بعض المغتربين يسعون جاهدين إلى الحصول على الجنسية من هذه الدول سعياً لتحسين أحوالهم الاجتماعية لذلك يقومون بالزواج من فتاة من هذه البلاد التي اغتربوا فيها، وبعد فترة يحصل على الجنسية وتُفتح له أبواب كانت مغلقة عندما كان مجرد مغترب عربي جاء ليبحث عن عمل.. «نافذة مهاجر» اجرت استطلاعاً حول هذا الموضوع وخرجت بالحصيلة الآتية:
في بداية الاستطلاع ابتدر موظف حديثه قائلاً: الكل الآن ينظر له نظرة حب واحترام ويتمنون له التوفيق في حياته ويسعون دائماً لمساعدته في كل شيء من أجل الارتقاء بمستواه أكثر في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي أجبرت كل الشباب على الزواج من أجنبيات، خالفه الرأي «الطالب» هيثم محمد الحسن الذي رفض زواج المغترب من فتاة أجنبية، وقال: الهدف من الزواج المصلحة، وأضاف أنه بعد الحصول على الزواج من أجنبية وتتفتح له أبواب السعادة، السؤال الذي يطرح نفسه: هل يكون سعيداً مع إنسانة تخالفه العادات والتقاليد، وهل يلقى الحب والحنان الذي لطالما تمناه وكان يحلم به.
كما يقول محيي الدين أحمد إنه يرفض الزواج بين عربي وأجنبية او عربية بأجنبي من واقع التجارب التي مر بها مع أعز اصدقائه في أمريكا، وقال: اغلب الزواج يتم عبر المصالح الشخصية، وهذا زواج فاشل من الدرجه الأولى، واضاف قائلاً: عندما يختار احد شباب العرب الزواج بفتاة اجنبية ان كان لأجل الإقامة او الجنسية هذا مرفوض قطعًا لأن الشاب ينظر أولاً وأخيراً كيف سيحصل على الإقامة او الجنسية ولا يحس العواقب.
ولنصر الدين رأيه حيث يقول: أنا اوافق الشباب على الزواج من الأجنبيات لأن الفتاة العربية همها الأول والأخير الشاب المقتدر خاصة إن كانت حلوة أو متعلمة.. فمثل هذه «بتشوف حالها كتير» وتزيد الطلبات يومًا بعد يوم.. بينما الزواج من أجنبية يكون ميسرًا وبسيطًا وخاليًا من الطقوس التقليدية التي يتبعها المجتمع العربي.
ويخالفه الرأي خضر أحمد حيث يقول: أشجع الزواج من البنات العربيات لأسباب أهمها انها تعرف تقاليدي وعاداتي وأحزن كتير لما يتّبعه الكثير من الأهل في التعامل مع من يتقدم لخطبة ابنتهم من الطلبات الكثيرة وعدم مراعاة ظروف الشاب، واضاف الأستاذ خضر: ألم يفكر اي شاب يريد الارتباط بأجنبية أنها لا تعرف طباعه وعاداته؟
لملمنا أوراق هذه القضية ووضعناها على طاولة علماء الاجتماع.. الدكتور ابراهيم مهدي حذر من ارتفاع معدلات زواج الشباب من جنسيات غير مسلمة من عالمنا العربي الإسلامي، واكد ان الظاهرة لها تداعيات اجتماعية وتربوية ودينية خطيرة فهي تضاعف من حدة مشكلة العنوسة في بلادنا العربية، مشيراً الى زيادة اقبال الشباب على الزواج من اجنبيات، وكشف عن العديد من المشكلات الناتجة عن هذا الزواج.. وعزا لجوء الشباب الى مثل هذه النوعية من الزواج لما حدث في المجتمع العربي من اختلال في مفاهيم القيم والاخلاقيات والمبادئ حيث لم يعد الزواج كما كان في السابق يقوم على اسس واختيارات محكومة بالعادات والتقاليد الاجتماعية والقيم الدينية، حيث أصبح المظهر والرغبة في الهجرة والحصول على الجنسية الأجنبية هو المهم، وأضاف الدكتور ان كل هذه الأسباب تدفع الشباب للزواج من الاجنبية، ليس هذا فحسب بل إن هنالك جانبًا آخر أفرزته سلبيات المغالاة في المهور والتعقيدات التي يواجهها الشاب عند إقدامه على الزواج من بنات وطنه مما يجعله يتجه نحو الزواج من الأجنبية والتي لا يكون لها قائمة تعقيدات كنظيرتها العربية.

استطلاع: عائشة الزاكي
صحيفة الانتباهة

شارك الموضوع :

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        سوداااااااااانيه بس
        بتفهمنى وبفهمها:)

        وتنجضنى وانجضها:crazy:

        وبتريدنى وبريدها:D

        الرد
      2. 2

        معقولة كل ناس قاعدين يتكلمو في موضوع يجي صحفي ما عندو موضوع ويفقع مراراتنا

        الرد
      3. 3

        [SIZE=3][B][I]اهلنا قالو اسال مجرب ما تسال طبيب
        الزواج من اجنبيه رغم انو لا مجال للتعميم ولكنه
        فاشل ثم فاشل[/I][/B][/SIZE]

        الرد
      4. 4

        اذا كان الهندي عز الدين يعتمد في توزيع جريدته الصفراء في التشنيع ببنات بلدنا ، ويلفق القصص عن الرزيلة وعن القبض على الطالبات الجامعيات وهن يمارسن الرذيلة .
        والاعلام اكبر من اسهم في تشويه صورة بناتنا
        كل يوم في اخبار منظمة تسئ لسمعتنا وسمعة بناتنا
        ارجو ايقاف هذه الحملات يا الهندي والبلال عشان الناس تجي تزوج بناتنا
        والله كلامي دا جدا

        الرد
      5. 5

        ممكن للشاب ان يتزوج من محيطه ولكن اذا خرج من هذا الاطار وتزوج من اوربيه مثلاً فمصيره الفشل ومن ثم الندم لاعتبارات كثيره اولها البعد الدينى والثقافى ومن ثم الاجتماعى وهنالك اعتبارات اخرى اذا اثمر هذا الزواج باطفال قد يتاثير الاطفال بامهم من خلال تربيتها لهمم وخاصة ان كانت متدينه بدين غير الاسلام وترتاد دور عباده هنالك نمازج كثيره يصعب حصرها لسودانيين من اراد الدنيا فقد عاش بها ومن اراد الآخرة اختلف مع زوجته وطلقها وباتت تطارده لعنة الأبناء الذين تهودوا وتنصروا

        الرد
      6. 6

        والله العظيم… اسال مجرب
        احسن الاجنبية مليووون مرة من السودانية
        مشاعر واحاسيس ملبدة للاسف للسودانيات
        حتى كلمة حب ممكن تستسخرا في زوجها..كانهن مخلوقات من الخشب
        السودانية للاسف تفتقد لابجديات الرومانسية..ممكن ست بيت تطبخ وتغسل انما مشاعر واحاسيس ورمانسية لا لالا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.