كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

السلطات السعودية توقـف شاب سوداني عُثر بحوزته “صفق” الحناء


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أوقفت السلطات السعودية بالمطار شاباً سودانياً لمدة ست سعاعات ، بعد أن وجدت داخل حقيبته اوراق وعيدان الحناء وإشتبهت فيه بأن يكون نباتاً مخدراً ..

ويذكر في التفاصيل بأن شقيقة الشاب السوداني المقيمة بالسعودية كانت قد طلبت منه أن يحضر لها نبات الحناء من دون قطع الأوراق من العود ، لانه قد تم وصفها لها كعلاج .

وفي لحظة التفتيش اوقفت السلطات السعودية السوداني حتى تبين لهم بأنها أوراق حناء عادية فتم إطلاق سراحه بعد ست ساعات من التحقيق .

صحيفة الدار
ريهام كمال
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        ما كفاية الطلح سجن واحد اكثر من سنتيين وضيع عمله وسبب له مشاكل لاحصر لها
        علي السودانيين المهاجرين الا يحملوا معهم الطلح ولا صفق الحناء ولا أم تكشوا لانها شبيهة بصفق الحناء ولا حلو مر ولا ويكة ولا عطور نسائية
        لانها المتوفر افضل وارحص منها هذه عادات قبيحة ولا توجد لدينا ثقافة الاكل ولا السفر

        الرد
      2. 2

        يعنى الواحد لو شايل معاه (دكوه)
        يوقفوك ويفتكروه يورانيوم مخصب ولا شنو
        احسن حاجه الواحد يرجع من السودان بهدومو اللابسها بس

        الرد
      3. 3

        العوير ده شكله مغترب جديد ولاشنو….. والله مطار السعوديه هنا عشان العمال الأسيوين بدخلو المخدرات والنصايب عشان كده لو عطست في المطاربفتشوك حصلت مواقف كتيره للناس ومن ضمنهم أنا وحلفت من يومها ماأشيل حتى ورقه لزول جيرانا أمهم شيلتني شويه آبري حلو مرعمل لي برنامج في المطارقال لي العسكري هذا وشوورفعه رماه في الواطه قلت ليه تصدق عصير قال تمزحين ولا تستهبلين اتغظت منه شديد قلت ليه ماانتو بتقولو عن السودانيين عبيدعشان كده عصيرنا أسود زيناقال لي مهربه ماأدري ايش وتردين بعدقلت ليه أسألك بالله انت عسكري مطار ده اسلوب تتكلم بيه مع ضيوف في بلدك قام اتحرج ونادى بصوت عالي ياعسكري خلي حرمه توديها الغرفه أنا قلت بس حجري غطس عشان لماضتي حقة العرب دي المهم الله مرقني بستره بعدساعه وحنك بس لما في النهايه شربت نص الجماعه عصير وشربت معاهم بالرغم من عدم محبتي لطعمه الحادق والعسكري اللي جابني ذاتوشربتوأول زول ومرقت مخلوعه وهم محتارين لسه في الحلو مرالعصير السوداني ده………..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.