كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

صحفي قطري للمصريين : ربما نلحس جزمة أمريكا لكننا لا نسمح لها أن تدوس على رؤوسنا كما تفعل بكم



شارك الموضوع :
هجم الصحفي القطري أحمد علي عضو مجلس إدارة صحيفة “الوطن القطرية” – على مصر وتاريخها وحضارتها وشعبها، ووصفها بأنها الدولة الرائدة فى الإنقلابات.

وحاول الصحفي القطري عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “توتير “، إذلال الشعب المصرى بالمعونة الأمريكية ، قائلا”ربما “نلحس جزمة أمريكا كما تزعم لكننا لانسمح لها أن تدوس بجزمتها على رؤوسنا كما تفعل بكم مقابل حصولكم على مساعداتها المالية المشروطة”.

مضيفا “أمريكا هي الداعم الأول لكم في الشرق الأوسط منذ عقود، وماتنساش معوناتها المالية السنوية المشروطة لكم لتنفيذ سياساتها”.

كما استغل الصحفي القطري أوضاع مصر الاقتصادية والسياسية لتشويه حضارتها وصناعتها، قائلا” في اليابان قاعدة أمريكية وفي ألمانيا ايضا وكذلك كوريا التي ربما يكون هاتفك مصنوع فيها فماذا صنعتم أنتم غير أقراص الطعمية؟”.

وتابع: “هناك دول ترتكز على حضارة ماضيها البعيد التليد مثل اليونان المفلسة ومصر صاحبة الاقتصاد المتدهور.. فبماذا أفادها تاريخها ياصاحب التاريخ؟”.

وأدعى أن المصريين يعيشون على حضارة الماضي دون تخطيط للمستقبل، قائلا:”تتحدثون عن الصناعة وانتم تستوردون كل شىء من الخارج حتى(فانوس رمضان) تستوردونه من الصين.. وحوي ياوحوي إيوحه”.

واختتم كلامه قائلا:” إنك تعيشين في عقدة الماضي يانفرتيتي، بينما العالم المعاصر يخطط للمستقبل، وهذا سبب مشكلتكم أنكم تنظرون للوراء وليس للأمام”.

واتهم الشعب المصرى بخيانة رؤسائهم وسعيهم الى حرب السلطة، قائلا” ياراااجل انتوا مابتشبعوش من الحرب لدرجة انكم الآن تحاربون بعضكم البعض على السلطة ،وحال البلد واقف ،واقتصادها منهار .والجنيه متدهور”، ومضفيا” قول (طال عمرك) لحكامنا وقادتنا لاننا أوفياء لهم ولانفعل بهم كما فعلتم مع فاروق والسادات ومبارك،وكما تفعلون الآن مع مرسي”.

واختتم تغريداته بمحاولة للتقليل من شأن المصريين ، قائلا “من الخيمة جاء العرب الذين فتحوا مصر ، واكرموا شعبها بالاسلام ،وقاموا بوضع لبنات الحضارة الاسلامية يا فرعون”.

يذكر أن أحمد علي هو الصحفي الذى طالب بمحاكمة الاعلامي الساخر باسم يوسف بتهمة التطاول على قطر.

رام الله – دنيا الوطن

شارك الموضوع :

36 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        سبحان الله من هذا الصحفي القطري قطر التي لا يساوي عدد سكانها سكان حي من احياء القاهرة يتطأول علي مصر التاريخ والعلم والادب مصر الشقيقية الكبري للعرب جميعاعاشت مصر اخت بلادي

        الرد
      2. 2

        [B][SIZE=7]ياكرار العبرة ليس في العداد مثل مصر او المساحة مثل السودان
        مصردولة فاشلة رغم عداد سكانها كبير وكذلك السودان رغم المساحة الان يشحادون من قطر الدولة الصغيرة وبمساحة والسكان[/SIZE][/B]

        الرد
      3. 3

        [SIZE=5][B][COLOR=undefined]المدعوا بباسم يوسف لم يتطاول على قطر وحدها بل تطاول على ما هو أعظم وهو الإسلام وإستهزأ بفريضة الصلاة كما هو يستهزئ برئيسه مرسى وبحزب الحرية الحاكم فى مصر ، ولكن ورغماً عن ذلك ما كان يجب على هذا الصحفى القطرى أن يجاريه بقول أرذل الكلام هذا وغثه.[/COLOR][/B][/SIZE]

        الرد
      4. 4

        وحلايب حقتنا أخذت ظلم وغصب وبكل عين قوية عاوزين يعملوا مشاريع وتعاون اذا الحكومة تنازلت عن حلايب لحسني مبارك فهذة ما مشكلتنا نحن؟ ولابد من رفع الامر لمحكمه العدل الدولية للنظر في قضية حلايب حقنا للدماء ومراعاة لحق الجوار ؟ولكن كل العالم العربي الان يري ان حلايب مصرية لماذا لا تعرف حكم القوي علي الضعيف لا تعرف انظروا معي لمقال في الراكوبة للصحفي الاردني الجنسية فؤاد ابو حجلة ماذا يقول:mad: ([B]كاتب يهاجم البشير اعتقادا منه أن نظام البشير حريص على أرض حلايب. ديمقراطية التقسيم
        04-10-2013فؤاد أبو حجلة

        لم يكتف الرئيس السوداني الاسلامي التوجه بتقسيم بلاده والتبرع بجنوبها كاملا الى الوثنيين ليقيموا جمهورية صديقة لاسرائيل، بل واصل عمر البشير الذي يجمع بين الهويتين العسكرية والاخوانية برنامجه الاصلاحي الذي يتجاوز حدود ما كان يسمى السودان ليخترق دول الجوار وليعبث في مصر.

        إنه الآن يطالب بمثلث حلايب الحدودي، وهو المنطقة المختلف عليها بين مصر والسودان، وربما لا يشكل هذا الخلاف قضية كبيرة للشعب المصري أو الشعب السوداني، فكلاهما شعب عربي يؤمن بوحدة الأمة. لكن موقف الفريق عمر البشير يثير الكثير من التساؤلات ليس فقط عن مغزى فتح الملف في هذا التوقيت بالذات، وليس فقط عن محاولة استغلال حالة الضعف السياسي في مصر، ولكن عن جرأة هذا العسكري الإخواني في المجاهرة بالاستفزاز والاستهتار بعقول السودانيين والمصريين وكل العرب، فالفريق الذي يرقص بالعصا ويخطب بالعصا ويقمع المعارضة بالعصا سلم نصف بلاده للمتمردين الوثنيين المدعومين من اميركا واسرائيل ولم يرف له جفن بل واصل الرقص بالعصا وهو يعلن الاحتفال بتقسيم السودان.[/B]

        [B]الآن يريد البشير أن يستغل ظروف صديقه الرئيس المصري محمد مرسي ويراهن على أن الاخوة بين الجماعات والحركات الاسلامية ستجعل النظام في مصر قادرا على التبرع بمثلث حلايب للسودان. ويريد حامل العصا أن يقنع السودانيين بأنه مثلما تنازل عن نصف التراب الوطني فإنه قادر أيضا على تحصيل جغرافيا جديدة ولو كانت مقتطعة من الجوار العربي المسلم.
        إنها مهزلة القيادة التي تتجسد في شخص البشير وأقرانه من الخارجين من تحت إبط جماعة الاخوان المسلمين، وهي مهزلة متواصلة ترعى اميركا التعتيم عليها بتمويل غطاء الورع والتقوى.

        وهي مهزلة الديمقراطيات المصممة في واشنطن والتي انتعشت في خريف العرب لتقسيم البلاد والعباد، وما علينا سوى النظر الى ما حل بالعراق في عهده الديمقراطي الزاهر لنعرف إلى أين نسير تحت المظلة الاميركية.

        الحياة الجديدة[/B])انتهي وبالله شوووووف:mad:

        الرد
      5. 5

        عندما نرى ما يجري في مصر اليوم يجعل كل صحفي العالم يقول ما يقوله هذا الصحفي. انظر الى قضاء مصر واعلامها وشرطتهاوبلطجيتهاوفنها الهابط تجد له العذر في كل ما يقوله، وقبل كل ذلك شاهد الإعلام المصري وما يقوله في حق دولة قطر، تجد أن هذا الصحفي مهذبا ومثاليا مقارنة بصحفيي ومقدمي كثير من البرامج في القنوات المصرية. وكما تدين تدان. والبادئ أظلم. ونحن في السودان مصر محتلة أرضنا ونعطيها ملايين الافندنة لفائدتها، وقطر تسعى جاهدة ليعم السلام في السودان!!!!!!!!!!!

        الرد
      6. 6

        لم يقل شيئا غير الحقيقة ..ولكن قالها بطريقة تهكمية واستصغار لمصر شعبا وحكومة وهنا اختلف معه،
        كلنا يعرف ويعلم فشل مصر في ان تكون دولة متقدمة وحضارية بالمعيار العالمي الحالي وهو ليس كمصر قبل 3025 سنة…

        الرد
      7. 7

        الصحفي القطري على حق ، وهذا المثل ينطبق علينا نحن كسودانيين، دائما نمجد الماضي ولا نقول ماذا سنفعل سواء تصريحات أهل المشروع الحضاري المغشوشة ، حنعمل وحنبني ورصدنا ميزانية كذا لكن كلها مشاريع وهمية ولم تكتمل ولن .

        الرد
      8. 8

        ياالاخ كرار والله انت رجل مكابر هذا الراجل كلامه في المصريين كله صاح 100% بدليل انهم دائما يتحدثون عن الماضي وليس لديهم شيئ في الحاضر فليس الفتى من يقول كان ابي ودولة قطر بقلة عدد سكانها الا انها فعلت كل شيء لهم وطالت الكبار اقتصادا وسياسة وعدلا فان المصريين الذي يفوق عددهم مائة مليون . فالعبرة ليست بالكم وانما بالكيف. وكما المصريين نحن السودانيين نتحدث عن نفسنا وماضينا ولكن انجازنا صفر كبير فارضنا بكر وترابها ذهب ومائها يمر على اراضينا مرور الكرام دون ان نستفيد منه. فشعبنا يستورد الغذاء رغم الامكانيات الرهيبة للارض والبشر والموارد …. (تقل لى شنو وتقل لي منو) راجع نفسك وانظر خلفك تم اكتب .

        الرد
      9. 9

        ذكرتي ايها الصحفي القطري بأبيات الشاعر :: معن بن أوس

        أعلمه الرماية كل يـومٍ فلمّا أشتد ساعده رماني
        وكم علمته نظم القوافي فلمّا قال قافيةٍ هجانـي

        الرد
      10. 10

        قال الحق مصر هي مصيبة جميع الدول العربية والإسلامية ومافعلوة في السودانيين من الإستقلال وحتي الأن يكفي

        الرد
      11. 11

        عجبني ليهم
        مصريين لسانهم طويل،، والاعلام المصري الليلة كلو قاعد قصاد الموضوع ده وبردو عليهو.. لكن سيك سيك قطر بتوقف المعونات طوالي!!

        الرد
      12. 12

        هوي ها يالمدعو ( كرار ) روح كده الحق حق مهما كان ,,(( إن الله لا يستحي من الحق )) خلي كسيرك ده ! بلا مصر معاك ,, مصر من قامت تشحد من هنا وهنا ! وعشان خاطر مصلحتها عادي جدا ممكن تبقى عميل للكفار وتخون وتبيع جارتها من الدول العربيه ,, وعايشين على البارات والرقاصات والافلام الخليعه الزباله من اجل المال وفي نفس الوقت تخريب وفساد لعقول البشر بهذة الافلام الخليعه والراقصات العاريات ليهاجروا اليها بعض من رجال الاعمال الخليجين وغيرهم ودخول تلك الحفلات والبارات ويدفعون الملايين ويخونوا زوجاتهم كما موضحين انتم لهذا بأفلامكم الخليعه الواقعيه ..!

        الرد
      13. 13

        من أجمل ما قرأت رداً على مقالة الصحفي القطري – ولا أعرف كاتبه -الآتي:

        الحمدلله و الصلاة و السلام على رسـول الله ثم أمـا بعد ،

        أما و أنك قد ذكرت مصـر فى كلماتك فقد تشرفت بحروف إسمها إذ تخطها يدك القصيرة ، و تشرفت بخيالها إذ راودت عقلك قبل أن تكتب .

        فقد ذكرت يا هذا أننا لم نصنع غير ” قرص الطعمية ” و عايرتنا بما صنعته اليابان و أمريكا ، فهلا عايرتنى بما صنعته بلدك ، و ما أضافته دولتك للبشرية .

        أمـا عن قرص الطعمية فنحن صانعيه و كنا نحن زارعى فوله و نحن الطاحنين ولا نآكل إلاه ، أما أنتم فخبرنى ما هو أصل كبستكم التى تأكلونها و من هم زارعى أرزها و من حاصديه .

        و العرب الذين جاءوا فاتحين لمصر نحن أبناءهم لا أنت و أمثالك ، فنحن أبناء الزبير و الحسن و الحسين و فينا خزرج المدينة و فينا بنى العباس و عندنا اطمئن آل بيت رسـول الله صلى الله عليه وسلم، فأحبونا و أحببناهم ، و فينا علماء الأمة المجددين ، و منا المجاهدين الفاتحين ، كنا قديماً و مازلنا حتى يومنا هذا .

        و إن كنا قد ثُرنا على من أفسد فإننا أهل حق لا نرضى إلا به ، و لم ننقلب على حكامنا كما قلت ، إنما الإنقلاب تعرفه بلادك و إن جهلته فليخبرك به أميرك و كيف أنقلب على أبيه و سلب أخوته ملك أبيهم و حدد إقامتهم و عزلهم عن الناس .

        و تلك حضارة الفراعنة التى تقول أننا نعيش على ذكراها ، و كيف لا و كان فيها يوسف الصديق و موسى الكليم ، كيف لا نتغنى بأننا أطمعنا العالم حين عز الطعام ، و كيف أننا كنا أول من بنى و أول من علّم الطب و الفلك و الهندسـة .

        أمـا معونة أمريكا التى تتحدث عنها و تقول أنها تدوس بجزمتها على رؤوسنا ، فلا و الله فإننا لا نخضع جباهنا إلا لخالقها و إن خضعت رقاب حكامنا لأمريكا فإننا لسنا بخاضعين و ها قد رأيت بأم عينك كيف أن هذا الشعب لا يقبل ذل ولا هوان ، و لكن هذه بلادك ترى الجنود الأمريكان فيها أكثر من مواطنيها ، و عندكم قواعدها و قد قلت أنكم لاحسى حذائها ، و أنها تدوس على رؤوسنا ، فشتان بين ديوث و مُغصوب على أمره .

        أجمع شتات كلماتك ، فلن تنال كلماتك من قيمة مصـر و قامتها إلا بمقدار ما ينال المخيط من مـاء البحر .
        هكتور

        الرد
      14. 14

        ردا علي كلمة الصحفي القطري أحمد علي اللي قال فيها للمصريين : ماذا صنعتم أنتم غير أقراص الطعمية؟
        أحب اقوله ان البهايم محور اهتمامها في الحياه هو الأكل فقط .. وبما انك واحد منهم فكل اللي عرفته عن مصر هوا الطعمية … واللي متعرفوش عن مصر يفوق عقليتك المتخلفة وصعب جدا تفهمه لان أمثالك ممن نشأ في الصحراء لا يعرف معني الحضارات ولم يسمع بها من قبل ..
        أما بالنسبة لكلمتك التانية اللي هيا اتهام الشعب المصرى بخيانة رؤسائهم وسعيهم الى حرب السلطة .. ياريت تقولي حمد بتاعك دا وصل للحكم ازاي 🙂

        الرد
      15. 15

        والله مقالك دا عجبنى شديد و دى علشان هؤلاء المصاروه يعرفوا قدرهم و اين هم من الاعراب .
        وحكومتنا انشاء الله تعيد النظر فى علاقاتها و تتخلى من الخضوع و الرضوخ و الكرم الحاتمى لمن هم لا يستحقون .
        واعادة الاراضى المحتله حق و واجب علينا .

        الرد
      16. 16

        يكفي انو اميرك الفرحان بيه ده معلمه مصري و مستشاره القرضاوي مصري و انتو زعلانيين عشان العلماء المصريين رفضوا عقودكم الدولارية بعد الثورة حيث كنتم تعملون على افراغ مصر من علمائها بتوصية من لاحسي جزمتهم و يكفي فخرا انو السودانيين و المصريين هم بناة نهضة الخليج الحقيقيين و لم يسرقوا اموالكم كما يفعل الامريكان وربائبهم و القواعد الامريكية في العالم لم تستخدم قط في ضرب الاشقاء كما يحدث عندكم ومصر انتجت اقراص الطعمية وانتم انتجتم الفتن و الرشاوي و استبحتم الدم العربي في ليبيا و سوريا و جميع الدول العربية ومصر انتجت شباب و جيل الثورة الحالي و الذي يفضل الجوع و الفقر على معونتكم والمعلمين المصريين علموكم كل شيء والان تعملون على طرد السودانيين و المصريين من الخليج و الله هو الغني ولنتم الفقراء .

        الرد
      17. 17

        يااخوان صاحب التعليق رقم واحد الاسمو كرار الظاهر عليهو اشتغل في مصر بواب او طباح اقصد طباخ كما ينطقها هو وامثاله من محبي مصر .ياسيدي انت في نظر المصريين مجرد عب وبواب وجلابية وعمه .

        قوم اتلهي .. الكلام مجوهه للمصرين وليس لك ..

        اكثر شعب يحيك لك الدسائس هو الشعب المصري .

        وانظر ماذا تفعل لك قطر بالسودان من مشاريع وتنمية اقتصادية .

        عصمان ياععصمان .. هل تفهم هذه العباره .

        مره اخيره قوم اتلهي ولف ..

        الرد
      18. 18

        يسلم فمك ويسلم قلمك يا استاذ احمد على وازيدك من الشعر بيتاً — الحضاره البيدعوها المصريين لا تمت اليهم بصله فالمصريون الاصليون اصحاب الحضاره هم نوبيو شمال السودان وجنوب مصر اما هؤلاء الدخلاء فمجموعه من الشراكسه والاتراك

        الرد
      19. 19

        عمرنا ما شفنا مصر قدمت للسودان حاجة، إحتضنت المعارضة في زمن حسني وموجوده الآن في زمن مرسي وإحتلت حلايب وتبرعت للجنوب بمليارات الدولارات وأعطيناهم ملايين الأفدنه وطبقنا معهم الحريات الأربعة وهم قافلين دي بطينه والتانية بعجينة، وما قدمته قطر والسعودية والكويت والأمارات للسودان لا يمكن أن ننساه.

        الرد
      20. 20

        “أرضها ذهب ونيلها عجب وخيرها جلب ونساؤها لعب و مالها رغب وفي أهلها صخب وطاعتهم رهب وسلامهم شغب وحروبهم حرب وهم مع من غلب””
        الكلام ده قالو انو القالو عمرو بن العاص
        حتي لو ما قالو نجد انو بنطبق علي كثير من المصريين الا من رحم ربي
        2 المصري فاكيها ف روحو و فاكر نفسو اذكي واحد ف العالم و للاسف كثير منهم اغبياء
        3 عند الكثير منهم الفهلوه حلال اي الاستنكاح و الكذب و الغش عشان كده البعض منهم بقولو عن السودان طيبين اوي لانو ما بعملوا كده
        4 عندهم امثال غايه ف الكفر و الدناءه و القذاره
        ” ادي الحلق لل ما عندوش اضان” ” الله افتكروا”
        ” شعب اخاف ما اختشيش= ده المثل الصحيح”
        ” علمناهم الشحاده سبقونا ع الابواب”
        5 الي الان المصري مفتكر نفسو اقوي جيش لان عددهم كثير مع انو قنبله واحده ممكن تقتل 20 مليون
        و قوه الجيش الان ليس بالعدد انما بالرجاله و عدم الخوف و السلاح المتطور و عدم حب الدنيا و حب الجهاد
        6 لا ننكر ان ليس كل المصريين واحد و ان مصر قاره متعدده الاعراق و الديانات و هناك الكثير من اولياء الله الصالحين رضي الله عنهم و كثير من الاتقياء و الصالحين
        7اغلب المصريين ف كل البلاد العربيه غير مرغوب فيهو وغير محبوبيين
        و حتي لو تعاملو معه
        8 لا بد لكثير من المصريين ان يتعلموا و يغيروا من طباعهم و اطلعوا من الوهم العايشين فيهو انهم ام الدنيا و احسن ناس و اذكي ناس واطيب ناس

        الرد
      21. 21

        زمان اتفرجت علي فلم خمسة باب بطولة فاروق الفيشاوي واحمد زكي،اعجبني بالفيلم عندما كانو يهتفون لمرشح الحزب (بتاع النسوان) ف/ش فضيلة وشرف، كان فاروق الفيشاوي بيهتف بصوت منخفض ها/ها هلس في هلس /وسلملي علي السياسة يا جدع و(راصني) علي وحدة ونص،وسمعني اغنية الراحل المقيم محمود عبد العزيز يازول ياطيب

        الرد
      22. 22

        من أجمل ما قرأت رداً على الصحفى القطرى / أحمد على .

        الحمدلله و الصلاة و السلام على رسـول الله ثم أمـا بعد ،

        أما و أنك قد ذكرت مصـر فى كلماتك فقد تشرفت بحروف أسمها إذ تخطها يدك القصيرة ، و تشرفت بخيالها إذ راودت عقلك قبل أن تكتب .

        فقد ذكرت يا هذا أننا لم نصنع غير ” قرص الطعمية ” و عايرتنا بما صنعته اليابان و أمريكا ، فهلا عايرتنى بما صنعته بلدك ، و ما أضافته دولتك للبشرية .

        أمـا عن قرص الطعمية فنحن صانعيه و كنا نحن زارعى فوله و نحن الطاحنين ولا نآكل إلاه ، أما أنتم فخبرنى ما هو أصل كبستكم التى تأكلونها و من هم زارعى أرزها و من حاصديه .

        و العرب الذين جاءوا فاتحين لمصر نحن أبنائهم لا أنت و أمثالك ، فنحن أبناء الزبير و الحسن و الحسين و فينا خزرج المدينة و فينا بنى العباس و عندنا اطمئن آل بيت رسـول الله ، فأحبونا و أحببناهم ، و فينا علماء الأمة المجددين ، و مننا المجاهدين الفاتحين ، كنا قديماً و مازلنا حتى يومنا هذا .

        و إن كنا قد ثُرنا على من أفسد فإننا أهل حق لا نرضى إلا به ، و لم ننقلب على حكامنا كما قولت ، إنما الإنقلاب تعرفه بلادك و إن جهلته فليخبرك به أميرك و كيف أنقلب على أبيه و سلب أخوته ملك أبيهم و حدد إقامتهم و عزلهم عن الناس .

        و تلك حضارة الفراعنة التى تقول أننا نعيش على ذكراها ، و كيف لا و كان فيها يوسف الصديق و موسى الكليم ، كيف لا نتغنى بأننا أطمعنا العالم حين عز الطعام ، و كيف أننا كنا أول من بنى و أول من علّم الطب و الفلك و الهندسـة .

        أمـا معونة أمريكا التى تتحدث عنها و تقول أنها تدوس بجزمتها على رؤوسنا ، فلا و الله فإننا لا نخطع جباهنا إلا لخالقها و إن خضعت رقاب حكامنا لأمريكا فإننا لسنا بخاضعين و ها قد رأيت بأم عينك كيف أن هذا الشعب لا يقبل ذل ولا هوان ، و لكن هذه بلادك ترى الجنود الأمريكان فيها أكثر من مواطنيها ، و عندكم قواعدها و قد قولت أنكم لاحسى حذائها ، و أنها تدوس على رؤوسنا ، فشتان بين ديوث و مُغصوب على أمره .

        أجمع شتات كلماتك ، فلن تنال كلماتك من قيمة مصـر و قامتها إلا بمقدار ما ينال المخيط من مـاء البحر .
        هكتور

        الرد
      23. 23

        [SIZE=5][SIZE=5]هذا الصحفي معه حق هنالك قنوات مصرية تسيء لقطر هنالك لوبي توجهه توجه منذ عهد مبارك ولهم مخالب بالخليج امثال عبدالرحمن الراشد وطارق الحميد شلة تتحكم في اخبار الشرق ترفع من تريد وتزل من تريد لكن هذا زمن فات صحيفة دنياالوطن الفلسطينية هذه هل نسيتم اساءتها لنا وجل اخبارها ملفقه واشاعات بعد هذا احرزت الافضل لا نعرف من هو الحكم ؟؟؟؟؟ هنالك ما يسمون مثقفين او طبقه تتمتع باموال داخل مصر هي سبب عنا المصريين اليوم قذاف الدم قالوا مصري قمة الفساد — هذا راي هنالك شلة من المصريين واهمين عبر الاعلام المضلل نحن ام الدنيا ونحن لكن الواقع اليوم فضح كل شيء على سبيل المثال حضرت لقاء بتلفزيون مصري مع احد الاخوان وضابط يسمى نفسه نجوم حرب اكتوبر قال نحن حاربنا اسرائيل انا خضت معركة بكل بساطة رد عليه الاخ من قبل الاخوان انت دافعت عن مصر والحرب كانت مصرية اسرائلية وهذا واجبك لا تمن به على بلد او احد كان بشتم الفلسطينين من حق هذا الصحفي الرد وانا معه لماذا كل القوة المصرية ذهبت وباسوا رجل السعودية عندما اغلقت سفارتها خافوا من الحج والعمرة ولا عشان السعودية تعداد سكانها اكبر ولا بترولها اكبر من قطر – اتمنى من رئيس الجمهورية المشير البشير ان يمنح قطر كل مفاتيح الاستثمار بالسودان بدون تردد او خوف هم غير محتاجين لاي بلد اكرر هذا الصحفي انا معه لانه لم يقول شيء غير واقع مفروض علينا نحب ام كلثوم عبدالحليم حافظ اهل افضل من عثمان حسين مفروض نحب عبدالناصر هل او افضل من الازهري او سوار الذهب [/SIZE][/SIZE]

        الرد
      24. 24

        الشعب المصري شعب ناكر للجميل

        الرد
      25. 25

        لا فض فوك يا استاذ احمد على والله ماقلت الا الحقيقة .. المصريين شعب متمرد وشعب الانقلابات والانفلاتات الامنية الاخطر على وجه الكرة الارضية معظم الشعب عبارة عن بلطجية واصحاب سوابق وفتيات ليل واولاد شوارع يتاجرون باعراضهم وشرفهم وعندهم الجنيه امهم وابوهم.. يوجد القليل جدا الذى لا يقاس على كثرتهم فهم 80 مليون او اكثر وخيارهم اقل من مليون تخيل بلد فيها 79 مليون بلطجى وصاحب سوابق بل ان خيارهم وعلامائهم تركوا مصر وهاجروا الى الخارج بل حصلوا على جنسيات اخرى غير المصرية.. شعب لا يعجبوا العجب ولا الصيام فى رجب.. تعالوا نشوف قطر شعبا وحكومة والله انا لى فى البلد الطيبة دى 16 سنة عمرى ما حسيت بانهم ينظرون الينا بدونية بل انهم اكرمونا وما زالوا فهم شعب طيب كريم قلبهم ابيض .. والله عندما يروا اخوتهم المسلمين فى كرب والله يبكون ويتألمون كأن هولاء بعض اهلهم وتجدهم يسارعون فى الصدقات والزكوات لا ينتظرون احد ليجمع منهم زكاة اموالهم بل يسارعون من تلقاء انفسهم لدفع زكاة اموالهم هذا غير الصدقات وبناء المدارس والمساجد والمستشفيات ومحطات المياه فى كل الدول الفقيرة ذات الحاجة.. عمرهم ما بخلوا وى غلطوا على احد والله الواحد فيهم لو غلط عليك يبادر بالاعتذار.. شعب قطر شعب لم يوجد له مثيل فى كل العالم.. حفظ الله قطر اميرا وشعبا وحكومة .(( الله يا عمرى قطر ))

        الرد
      26. 26

        سلام عليكم
        إنتو يا جدعان، (أهوتك ساده وللا مظبوط)…
        سظهر أن أخانا (القطري) بيرد على أخينا (المصري) في سالفة تخص الاثنين…
        ولكن مابين (كليب وجساس) جرت ربيعة إلى وقيعة…( خدو بالك بس نحن أهل وجيران وأصحاب).

        الرد
      27. 27

        الأستاذ/أحمد علي الصحفي وعضو مجلس إدارة – صحيفة الوطن القطرية صح لسانك وصح بدنك وبيض الله وجهك ، كفيت ووفيت
        وش تتوقع من شعب طبعه الطمع والجشع والنذاله ونكران المعروف ، حكومتنا الوحيده المخدوعه والمفتونه بهم وياريت مانقدمه لهم يرضي قرورهم لا وألف لا فهم مثل جهنم كل ما ألقي فيها فوج تقول هل من مزيد … ياريت نعمل مقارنه بسيطه زيارة الرئيس السوداني : تصريح السيد/محجوب فضل بدري السكرتير الصحفي السابق لرئيس جمهورية السودان : محفوظة وطابور ثابت ، تتوقف طائرة الرئيس يتقدم “حسني مبارك” يصافح الأخ الرئيس، ثم يأخذه معه في عربته، ثم نركب نحن العربات، وتكون شوارع القاهرة على اكتظاظها وازدحامها – خالية من المارة، لا يكون هناك أحد في الشارع إلى أن نصل. يدخل الرئيسان، ثم بعد قليل يأتي مسؤول المراسم يطلب من المصورين أن يدخلوا بكاميرات لدقيقة واحدة بالضبط، ثم بعد ذلك يقدمون لنا الغداء، ثم نركب العربات ونقفل راجعين.

        الرد
      28. 28

        أحياناً حتى الوفد المرافق للرئيس من كبار الوزراء لا يحضرون أية مقابلات، وبعد ما ندخل الطائرة نقول للصحفيين (اتفق الطرفان على العلاقات ذات الطبيعة المشتركة)، زيارات بلا معنى.
        والشئ الذي يفقع المراره حكومتنا كلما جاها رئيس مصري او وزير بادرت بالعطايا مليون فدان زراعي للشعب المصري هديه وليست عطيه وأخرتها رئيسهم الجديد مرسي يصرح ويؤكد بأن حكومة السودان ستمنح المستثمرين المصريين مليون متر مربع لإقامة مجمع صناعي ، الله أكبر فلا نامت أعين الجبناء ، قلع عينك ياتاجر ، من أمن العقوبة أساء الأدب ، عطفا لقضية حلايب واللبيب بالإشارة يفهم

        الرد
      29. 29

        ملحوظه : منذ إستقلال السودان السودان يقدم لمصر بدءا بإتفاقية مياه النيل الظالمه وإغراق مدينة حلفا وإحتلال حلايب والحريات الأربعة وأخيرا التمهيد لإعلان أن السودان مستعمره مصريه أو تابع لمصر … ماسمعنا أبدا ولن نسمع بأن مصر قدمت للسودان أو أعطت السودان أو منحت السودان أو تم الإتفاق على إقامة مشاريع بمصر ، أتمنى أن نعي مفهوم الدولة أو الوطن ومفهوم السياده الوطنيه ومفوم المكتسبات الوطنيه ومفهوم الخطوط الحمراء أو الصفراء او الخضراء أو البيضاء … أو نسميها بألوان الطيف التي لا يمكن تجاوزهاوالمصريين ماأشطر مننا لاكن فيهم شيئ ليس فينا وهو حب بلدهم بمعنى لا يمكن أن يضحوا ب سم من أراضيهم ولا يمكن أن يستبيحوا بلادهم لغيرهم لا بإتفاقية حريات أربعه ولا غيرها ، مصلحتهم فوق كل شئ انت عايز تطبق حريات وتنازلات وتضحيات طبق ، لكن هم لا لن يطبقوا شئ … نظامهم واضح وسياستهم وآضحه يروح حسني ويجي مرسي … نحنا أللي ماعايزين نتعلم ، الأراضي والثروات ملك للدولة والمواطن من حقوا يتمتع بخيرات بلده والعايز يتصدق فليعمل ذلك من جيبه الخاص ، أتمنى أن تقوم حكومتنا الرشيده بإلقاء مسمى الحريات الأربعة وسن قانون يمنع أي تصرف بأموال وممتلكات الدوله إلا عبر آليات ومنظومه قويه تضمن عدم تجاوز الخطوط العريضه مهما كان وسلامتكم

        الرد
      30. 30

        كل تعليقاتكم ومن قبلها كلام الكاتب الي قبلكم مصر فوق راسكم وهتفضل فوق راس الجميع انتوا بقي عندكم ايه غير شوية كروش وشوية فلوس حارقة دمكم مصر بلد الحضارة وبلد العلماء وجوايز نوبل محدش دمرها الا مؤامرتكم الوسخة عليها بس هتفضل محروسة من عين اي lمن يكرهها ان شاء الله يا رمم.

        الرد
      31. 31

        مصر عدوة بلادي الكبري,,ومن يقول غير ذلك فهو ساذج وعبيط ويؤكد وصف المصريين للسودانيين بالبلاهة,,مصر ظلت وستظل تكيد للسودان,,ساهمت بالقدر الكبير في انفصال الجنوب باحتضان التمرد ودعمه,,وساهمت في اشعال حرب دارفور,,مصر يا اخوانا خانت الامة العربية والاسلامية فهي اول دولةتطبع مع اسرائيل وتفتتح سفارة لها,,ولا يزال العلم الاسرائيلي يرفرف عاليا خفاقا في القاهرة,,الغريب في أمر المصريين زعمهم قيادتهم للعرب,,لكن بيني وبينكم العرب زاتهم تافهين البخلو الحلب قليلين الادب ديل يتطاولو عليهم,,,افيقو ايها السودانييين,,مصر لم ولن تريد الخير للسودان,,وتعتبر ان السودان تابع لها ويؤذيها جدا جدا ان تراه ناهض ومتطور,,والله الصحفي ده اكثر من مثالي في ردو علي المصريين,,ياخ ديل بيتلفظو بالالفاظ النابية عن العرب والسودانيين في قنواتهم الفضائية,,والله المصريين لا اخلاق ولا حضارة ولا دين,,ياهم حجارة الاهرام قدونا بيهم قد,,,نحنا افارقة ونعتز بذلك وسنقود افريقيا السوداء لقيادة العالم ان شاء الله,,,

        الرد
      32. 32

        قام الرئيس السوداني ابان حكم جمال عبد الناصر وابان العدوان الثلاثي علي مصر بوضع كل المطارات العسكرية السودانية تحت تصرف الجيش المصري بعد الحرب انسحب الجيش المصري من كل المطارات ولم ينسحب من حلاليب التي تم عمل فيها مطار عسكري خصيصا للجيش المصري
        السؤال : ماذا استفدنا من وقوفنا بجانب مصر ؟
        الجواب 1: تم احتلال حلاليب وتغيير خارطتهم حسب مصلحتهم الاستراتيجية
        الجواب 2: تم تقسيم السودان بمشاركة مصر
        المطلوب 1: التفكير كما يفكرون
        اولا اسرائيل لاتهددنا تهديد مباشر الا من خلال جنوب السودان وهذا مقدور عليه اولا يجب تاجير كل الحدود الشمالية بعقود فتراتها كل خمس سنوات لاسرائيل لاستخدامها كقواعد ومطارات حربية والاستفادة من عوائدها المادية وبناء شراكة عسكرية معها تطور قدرات الجيش السوداني لن نكون سذجا واغبياء بعد اليوم في راس الحربة نناطح ثوراًالجميع رفض نزالة حتي الاقوياء منا رفضو خوض مجرد جولة تحدي ضدة اذا لم تعد حلايب فهنالك عائد مادي واستراتيجي سيكون موجود بعد عمل القواعد الاسرائلية بالشمال

        الرد
      33. 33

        انا سوداى مولود و اهلى عايشين فى مصر من 50 سنة ولليوم بيعاملونا على اننا اجانب فى التعليم والعلاج والعمل .تقولى اخت بلادى ياشقيقة.

        الرد
      34. 34

        والله ما ريدتها ليك يا كرار يا اخوى
        بذكرك بالمثل القاغئل ( الببارى الجداد بيوديهوا وين …. ؟؟؟؟ )

        الرد
      35. 35

        يعلم الله ما قلت الا الحق ايها القطري

        الرد
      36. 36

        لكل حسناته ولكل سيئاته
        ولكن التعاطي في التعامل مع الغير يبين لنا من هو اكثر حضارة واكثر رقي واكثر تقدما وفهما ..
        مصر بها علم وعلماء وبها اناس علموا الامة العربية كثيرا ان كان في اصول الدين او العلوم الا ان الفائدة المصرية للغير دائما تكون شخصية اي لاتقدمها الدولة للدول لانها لاتريد لاي دولة ان تتقدم وتنفاسها في زعامة العالم العربي ( كما يعتقدون )المصريون طوال عهد حكوماتهم لايقدمون شيئا مالم يكن هناك مقابل اكثر مما اعطو .. والمصري فرد معروف انه ابخل شعب الارض ولنا قصص وحكايات معهم في هذا المجال ..
        حين ارادت مصر ان تبني السد العالي وكانت العقبة هي التعويض في الاراضي السودانية التي ستغمرها المياه كان الحل هو ان تقوم الحكومة المصرية مع العون العالمي ببناء المدن التي سيهجّر اليها مواطني حلفا القديمة الا ان مصر بنت قرىً وبعدها رفعت يدها وابتعدت .. وبعد بناء السد العالي تظاهروا بانهم يقدمون هدية للسودان وهي عبارة عن باخرة نيلية لتعمل بين الخرطوم وكوستي واسمها الثريا وهي قديمة متهالكة فتم تجميلها ودهنها ببوهيات وابحرت في النيل من مصر ولاحظوا انهم اختاروا زمن انخفاض منسوب النيل وبالطبع هناك مناطق طيقة لاتسمح بمرورها وهي كانت اكبر نوعا ما من بواخرنا فالبتالي كان لابد من فتح هذه المضايق بالتفجير .. والهدف ليس المرور بالطبع ولكن تدفق المياه اكثر وازالة الاحتقانات المائية في السودان .. لتملأ بحيرة السد
        والشي الاخر كان من الاتفاقات ايضا ان تزود كل المديرية السشمالية بالكهرباء من السد ولكن لم تضاء ولا (لبوتة ) من السد ..
        كان ايضا ان يوطن المواطنين الذين بقوا حول البحيرة وتعمر لهم منطقتهم وهي منطقة النوبة ولكن لم يحصل شيء وبات هؤلاء اجانب في مصر واجانب في السودان وقبل فترة نشر عنهم تقرير تلفزيوني يحكي معاناتهم
        لا اعرف كيف وافقت حكومتنا على ان تستقطع مصر من اراضينا وتغمرها لصالحها وفي نفس الوقت تنازعنا في حلايب .. كانت مشكلة حلايب ولا زالت قائمة لِمَ لمْ تساوم الحكومة مصر بالتنازل عنها وانهاء المسألة نهائيا مقابل هذه الاراضي التي غمرتنها المياه ..
        وانظروا معي موقع السد كاد ان يكون خارج مصر حتى لاتغمر المياه اي اراضي مصرية وتستقطعها بل غمرت اراضي سودانية واصبحت تابعة لادارة السد ..
        المصريين منهم البعض من اهل الصعيد بهم نخوة ورجولة اما اهل القاهر والذين هم خليط يونانين وشراكسة واتراك فهم سيئون للغاية ويحقدون ويتعالون على كل عربي ولاتهمهم قضايا الوطن العربي كثيرا ..
        يعتقد المصريون رغم فلسهم ومخهم الفاضي ( بس بعد يبقوا كبار شوية )لانهم في مرحلة الطفولة اذكياء جدا انهم اذكى شعوب العالم وفي الوقت انا لم ارى في حياتي اغبى من المصري فهو لايفقه الالف من الباء ولا اعرف كيف يمارسون حياتهم ..
        هذا الى جانب نظرتهم الدونية للسودانيين بالذات رغم ان المصري اذا كان مع سوداني في مؤسسة يتظاهر بانه يحبه الى ان يوقعه ويتخلص منه ..
        ومع هذا فهناك البعض الطيب والمسالم والذي هو على خلق لكن اياكم تغشكم دقن مصرية
        يلا نحكي عن البخل :
        في مرة كنت في زيارة لصديقي في مكتبه ووجدت كمية من الشرطة عندهم وسالته مالقصة اجاب ان المصريين العمال لديهم تضاربوا واحدهم حاول ان يقتل اخر سالته مالسبب قال انهم تشاجروا في فخذ دجاجة حيث يصر كل واحد انه احق به لان الاخر اخذه بالامس ,,وعادتهم حين يجلسون يكون هناك احدهم يقسم اللحم بينهم وكل يوم يكون الصدر او الفخذ نصيب شخص .. وقسما بالله وقسم صادقا هذا ما حكاه لي صديق والشرطة لم تبارح المحل ..
        في احد المرات زارني مندوب مصري ولي معرفة طويلة معه وجلس فترة في المكتب رن هاتفي وكان المتحدث من الذين تربطني بهم اجتماعيات ونتجمع كل خميس . اخبرني صديقي انهم اليوم سيتعشون معي رحبت به وبكل القادمين .. سالني المصري يجوا ويقعدوا ويتعشوا قلت له ايوا شيء عادي قال لي كم عددهم قلت له لا يقلون عن عشرة قال انتم هبل مالي ومال الناس قلت له انها تكون في السنة مرة او مرتين قال لي ولو والله مايضوقوا حتة خبزاية ولو شربوا شاي كويس قلت ليه وطيب لو انت كنت في محلي تعمل ايه قال لي اخذ عشرة ريال من كل واحد واجيب ليهم العشاء
        والسؤال هل هذه واقعية ام انه بخل ووقاحة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.