كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

طلاب من الجامعات يطالبون باقالة والي شمال كردفان


شارك الموضوع :
شن عدد من الطلاب بالجامعات السودانية هجوماً كاسحاً علي والي ولاية شمال كردفان حيث اعتبروه غير صالح لقيادة الولاية لبر الأمان في ظل الظروف المحيطة بها جراء الهجوم الغادر الذي شنته مليشيات الجبهة الثورية في غضون الأيام الماضية علي مدينتي (ام روابة) و(وابوكرشولا) ونددوا بشعارات (يسقط .. يسقط الزاكي) فهم يقصدون الأستاذ ميرغنى حسين زاكى الدين والى ولاية شمال كردفان الذي قالوا إنه لايصلح ان يكون والياً علي الولاية مطالبين في ذات الوقت الحكومة المركزية بالخرطوم باقالته من منصبه اليوم قبل الغد.
فيما واصلوا شن الهجوم الكاسح علي ممثلي الولاية من اعضاء المجلس الوطني والذين اعتبروهم لايمثلون مواطني الولاية من قريب أو بعيد. كما انهم فتحوا النيران علي التنظيمات السياسية الموقعة علي وثيقة الفجر الجديد مع الجبهة الثورية وخصوا بذلك حزب الامة القومي.
وخاطب التظاهرة التي جابت بعض شوارع الخرطوم عدد من الطلاب الذين ابدوا استعدادهم للجهاد في المناطق التي شهدت الاعتداءات من مليشيات الجبهة الثورية المكونة من بعض الحركات المتمردة التي وصفوها بالحركات الغادرة التي قتلت اهلهم بالولاية غدراً ولم تأت إليهم في وضح النهار.
واعلنوا من خلال هذه التظاهرة الجهاد من الخرطوم مروراً بالجامعات المختلفة وحددوا بعض الاحزاب والحركات المشاركة في الهجوم الغادر علي مدينتي (أم روابة) و(وابوكرشولا).
من جهته كان الأستاذ ميرغنى حسين زاكى الدين والى ولاية شمال كردفان قد أدان الهجوم الغادر من فلول ما يسمى بالجبهة الثورية والجيش الشعبي لمنطقة ام روابه .
وأشار الوالي خلال مخاطبته مجاهدى الدفاع الشعبى بالأبيض أن ولايته ظلت ترصد وتتابع تحركات ما يسمى بالجبهة الثورية و الجيش الشعبي في مناطق أبو كرشولا وجبل الدائر مضيفا ان القوات المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى مرابطة بكافة مناطق محلية الرهد ابو دكنة وان الطابور الخامس قام بالتسلل لام روابة لأنها خالية من الجيش لأنها منطقة كانت تعيش في سلام .
واكد الوالي استعداد مجاهدى الولاية لصد الهجوم الغادر مؤكدا ان ولاية شمال كردفان عصية على المعتدين وسترد على المعتدين بقوة .
من جهة اخرى قامت القوى المعتدية على ام وابة بنهب ممتلكات المواطنين و تخريب لبعض المواقع الخدمية مثل برج الاتصالات والكهرباء بالمحلية حيث كانت عربة مدير عام الضرائب بالولاية النعمان محمد عبد الله ضمن الممتلكات المنهوبة .

الخرطوم : سراج النعيم

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        ينصر دينكم ولو ما اتغير نحن لازم نتسلح لحمايه اعراضنا واهلنا

        الرد
      2. 2

        يا ناس شمال كردفان كل الحق معاكم في المطالبة باقالته وبصراحة اكثر من نصف الولاة ليس لهم ميزة غير انهم ترشحوا تحت ظل الشجرة وفي لاية نهر النيل ابان الانتخابات رفضت النساء التصويت لاي مرشح غيـــــــــــــر البشير. فما كان من اللجان الانتخابية للوطني غير اقناع النساء بحجة عدم فوز البشير اذا لم يصوتن لبقية المرشحين مثل منصب الوالي والمجلس الوطني وبرلمان الولاية وذكرن اسماء تحتل اليوم مناصب دستورية وتسير على البساط الأحمر ويعزف لها السلام الجمهوري- ولا داعي لذكرها.فما كان من النساء الاالرضوخ لذلك وترشيح جميع قوائم الوطني وهكذا يتمكن السياسيون من التلاعب بالبسطاء.

        بـــــــــــدون تعلــــــــــــيق
        أشار الوالي خلال مخاطبته مجاهدى الدفاع الشعبى بالأبيض أن ولايته ظلت ترصد وتتابع تحركات ما يسمى بالجبهة الثورية و الجيش الشعبي في مناطق أبو كرشولا وجبل الدائر

        الرد
      3. 3

        [FONT=Arial]تسريبات بتولي احمد هارون واليا على شمال كرفان والسؤال المطروح هل نجح احمدهارون في جنوب كردفان حتى يأتي لشمالها وهل نحن مستعدون لولاه يكررون في انفسهم نحن نرقب في والي جديد وماديرين النسخ المتكرره[/FONT]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.