كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

البشير يتلقى رسالة شكر مشتركة من الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]تلقي السيد رئيس الجمهورية المشير عمر حسن أحمد البشير رسالة شكر مشتركة من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ومن رئيسة مفوضية الإتحاد الأفريقي انكوسازنا زوما وذلك بمناسبة بداية آخر ألف يوم متبقية عن الفترة المحددة لإنفاذ الألفية للتنمية التي قررتها الأمم المتحدة وتنتهي بحلول يوم 31 ديسمبر 2015م ، وتحسب الألف يوم إعتباراً من الخامس من أبريل المنصرم، أشادا فيها بما تم إنجازه من أهداف الألفية عبر السياسات التنموية الوطنية التي نفذها السودان في مجالات تحسين الإنخراط في التعليم ورفع مقاييس صحة الطفولة والسعي في إتجاه محو الفقر المدقع.

وأشارت الرسالة الي أن الرئيس البشير أحد الرؤساء الأفارقة ضمن 37 رئيساً أفريقياً منخرطون في حملة إنهاء وفيات الأمهات وضمن 20 دولة تعمل لإكمال أهداف الألفية التنموية في مجالات صحة الأمومة وتحقيق الأمن الغذائي وتوفير الماء الصحي والإعتناء بالمرأة والشباب .
وطلب الأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة المفوضية من الرئيس البشير دعم الخطط الوطنية المتعلقة بهذه الجوانب بتوفير التمويل اللازم وتحفيز التمويل الخارجي لها.

وعبر بان كي مون وزوما في رسالتهما للبشير عن رغبة المجتمع الدولي في العمل المشترك في الجوانب التي تعاني بطء أو غياب التقدم التنموي فيها.

سونا[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        هو الناس ديل بيلعبو بي عقولناولا شنو ماهو احنا متخلفين دي مافيها 2 3 لكن ما قدر دا

        الرد
      2. 2

        سلام عليكم
        بالدارجي : وأوكامبو خليتو وين؟
        سؤال: لماذا انتشرت الولادة القيصرية (فتح البطن) في السودان؟
        انتبهوا معانا ياناس الانتباهة…مفهوم

        الرد
      3. 3

        اوقفوا دكتور غندور من المفاوضات التي لاداعي لها
        طالما ان الحديث اصبح للسلاح فقد حسم الامر تماما
        لان المفاوضات في هذه الحالة عبث ليس الا
        ولا اعتقد ان لدى الحكومة مناصب دستورية ووزارية ذات مخصصات مليارية لترضي بها هؤلاء
        كل من قتل مواطنا او جنديا من الجيش السوداني ليس له مكان في حكومة سودانية في وقت من الاوقات حتى من تولى منصب في اطار الترضيات ايضا كل الرواتب والخصصات التي استلمهاحرام عليه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.