كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تفاصيل جديدة عن تحرير أبوكرشولا



شارك الموضوع :
علمت مصادر أن عملية تحرير أبو كرشولا أديرت عبر غرفة عمليات بحاضرة شمال كردفان الأبيض وبمتابعة مباشرة من غرفة عمليات مركزية من داخل وزارة الدفاع بالخرطوم، تحت إشراف مباشر من رئيس الجمهورية على سير العمليات العسكرية، وكشف قائد تحرير أبو كرشولا أن المعركة مع قوات الجبهة الثورية استمرت خمس ساعات تكبدت فيها خسائر فادحة في الأرواح والمعدات، وفيما بث التليفزيون القومي صوراً للحظة دخول الجيش لأبوكرشولا وسيارت الدفع الرباعي للمتمردين مشتعلة النيران، فيما هنأ حزب الأمة القومي القوات المسلحة بالنصر في المعركة|، في وقت أكد فيه البرلمان مساندته لقرار رئيس الجمهورية بوقف التفاوض مع المتمردين.
معركة الخمس ساعات
أكد قائد عملية تحرير أبوكرشولا العميد عادل الكناني تأمين المدينة بشكل كامل، وكشف قائد ثاني العملية العميد بحر أن المعركة الفاصلة استمرت أمس الأول لخمس ساعات متواصلة، تكبد فيها العدو خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات.
وقال العميد بحر فى تصريحات صحفية بثها تليفزيون السودان أمس إنهم تحركوا منذ الثامنة والنصف صباح أمس الأول ليقع الاشتباك فى الحادية عشرة لتتواصل المعركة بين الطرفين بعدها لقرابة الخمس ساعات تنتهي بانتصار القوات المسلحة وتحرير أبوكرشولا، وتكبيد العدو خسائر فادحة وقال:” كلما مشينا خطوة وجدنا خسائر العدو متفاقمة”.
وبعد إكمال عمليات التحرير جرت عمليات تمشيط واسعة داخل وخارج أبوكرشولا وتحركت فرق من سلاح المهندسين لتنظيف المدينة من الألغام والمتفجرات.
عمليات تخريب
وكشفت صور نقلها تليفزيون السودان من على تخوم أبوكرشولا وداخل المدينة عن عدد من سيارات الدفع الرباعي المدمرة، وعمليات تخريب للعديد من المتاجر ونهبها.
وقال مواطنون من أبوكرشولا استطلعهم تليفزيون السودان إن قوات الجبهة الثورية منعتهم من الخروج من المدينة بعد الاستيلاء عليها، وقامت بنهب مواشيهم ومحاصيلهم ومتاجرهم.
وتشير متابعات (السوداني) إلى أن العميد بحر والعميد الكناني قادا القوة المكونة من طلائع الدبابات وقوات المشاة التي تسلمت مدينة أبو كرشولا وعملا على تمشيط المنطقة وتأمينها، وفى ذات الوقت قامت مجموعة من القوات الخاصة بتعقب عناصر الجبهة الثورية وتمشيط المناطق الجبلية حول المدينة.
البرلمان يساند
أعلن البرلمان وقوفه ومساندته لقرارات رئيس الجمهورية القاضية بإغلاق باب التفاوض مع قطاع الشمال، وحذر دولة الجنوب من مغبة دعم التمرد ، وقال” لن نسمح بدعم الجنوب للتمرد وإن استمرار الدعم يعني إلغاء الاتفاقيات الموقعة بين البلدين” ، ونصح البرلمان دولة الجنوب بمراعاة علاقة الجوار، وأضاف” نحن أهل عهود ومتمسكون بالاتفاقيات فإن كانوا غير ذلك فنحن فى حل منهم” ، في وقت شدد برلمانيون على أن المعركة القادمة للقوات المسلحة يجب أن تستهدف حسم ما أسمته” بالثلاثي القاتل ورأس الفتنة” فى إشارة لقيادات الجبهة الثورية عقار وعرمان والحلو الذين أكدوا أنهم يستهدفون جماجم الأبرياء ، مشددين على ضرورة تحسين أوضاع منسوبي القوات المسلحة واستخلافهم في أهلهم.
وأعلن نائب رئيس البرلمان هجو قسم السيد خلال حديثه بجلسة المجلس أمس عن استمرار حملة التعبئة والاستنفار حتى يتم تحرير كل شبر من أرض السودان، وكشف عن تبنيهم حملة قومية شاملة لتنمية وإعمار أبوكرشولا.
من جانبه طالب عضو البرلمان عبد المنعم أمبدي بحسم الطابور الخامس بالداخل المتمثل في تحالف قوى الإجماع الوطني ، ووصف رئيس قوى الإجماع الوطني فاروق أبوعيسى بالعميل ، مطالباً القوات المسلحة بالضرب بيد من حديد للقضاء على التمرد بكردفان ودارفور.
الأمة القومي يهنئ
هنأ حزب الأمة القومي القوات المسلحة بانتصارها وتحرير بلدة أبوكرشولا من أيدي الجبهة الثورية، ودعا الجبهة الثورية بالكف عن المغامرات العسكرية التي تزيد حالة الوطن وبالاً والاستعداد لتعاون جاد من أجل سلام عادل وشامل، معلناً فصله مابين معارضة المؤتمر الوطني والوطن.
وانتقد حزب الأمة في بيان تحصلت (السوداني) على نسخة منه أمس، هجوم الجبهة الثورية على المدنيين قائلاً إنه لا يحقق سوى ترويع المدنيين وزيادة حجم النازحين والمشردين وإتلاف الأرواح والأموال، وحذر البيان من أن فشل محاولة إسقاط النظام الحاكم بالقوة سيخلق حالة استقطاب سياسي حاد يزيد من أزمات الوطن، وإذا نجح فإنه حتماً سوف يقيم نظاماً استقطابياً جديداً يفتح مجالاً لمزيد من الحروب،
وانتقد البيان الحكومة لعدم اتخاذها الإجراءات الدفاعية الصحيحة بالرغم من امتلاكها معلومات عن التحرك العسكري في شمال كردفان قبل حدوثه بخمسة أيام، وأكد أن الحكومة مساءلة لعدم اتخاذها الإجراءات الدفاعية الصحيحة، وترك المواقع المستهدفة مكشوفة الظهر.
وأوضح البيان أن الخطر مازال قائماً ولايمكن إزالته إلا بإبرام حل سياسي حاسم، وأضاف “ينبغي تحديد دور دولة الجنوب في دعم هذا التحرك وإلزامها بوقفه والاستعانة بالأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي لمراقبة تنفيذ هذا الالتزام”، وشدد على ضرورة إبعاد قضية البترول من هذه المساجلات، لأن في البترول مصلحة حيوية للشعبينٍ، ويجب إبعاد أمره من أية تفاعلات سياسية لأن استخدامه في تلك المساجلات يؤذي شعبي السودان.

الخرطوم: نبيل سليم- محمد البشاري
صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.