كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهندي عز الدين: كل من يعوق مثل مبادرة “عبد الرحمن الصادق المهدي” متآمر على هذا الوطن وشعبه الصابر الصبور



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]{ مقترح العقيد “عبد الرحمن الصادق المهدي”، مساعد رئيس الجمهورية، حول إرسال وفد رفيع من حكومة السودان إلى “جوبا”، رداً على زيارة الدكتور “رياك مشار” نائب رئيس دولة الجنوب للخرطوم، مقترح صائب، راق وعقلاني.
{ غير أن البعض في حكومتنا أدمن التفاوض عبر (الآليات) الأجنبية والمبعوثين الدوليين والإقليميين!
{ أحسنت أخي (الأمير)، فقد أعلن والدك (الإمام) غداة دخولك القصر الرئاسي أنه وافق على تكليفك بمهام وطنية تتعلق بتطوير العلاقة بين السودان والجنوب.
{ الآن.. وبعد أن اقترب موعد إغلاق أنبوب النفط الجنوبي، فإننا ننتظر منك أن تفعل شيئاً، وأن تتفرغ تماماً لهذا الملف، وأن تزور “جوبا” مرة، وثانية، وثالثة، فقد زار غيرك من كبار الوزراء والمسؤولين بالدولة “أديس أبابا” عشرات المرات من أجل التفاوض مع القادمين من “جوبا”..!!
{ لا تيأس، ولا تبتئس، نحن معك في هذا الأمر، بل غالبية الشعب السوداني تطمح إلى السلام والاستقرار، والتعاون (الاقتصادي) البناء مع جنوب السودان.
{ كفانا حروباً.. وكفاهم.
{ كل من يعوق مثل مبادرة “عبد الرحمن الصادق المهدي” متآمر على هذا الوطن وشعبه الصابر الصبور.
{ عزيزي العقيد.. سافر “جوبا”.. وعلى أذنيك صوت الرائع الكبير “النور الجيلاني” شفاه الله.
– 2 –
{ مشهد خروج آلاف النساء والفتيات من مساجد الخرطوم، في أحيائها الراقية والطرفية، بعد أدائهن صلاة (التراويح)، يبعث في النفس آمالاً خضراء بأن خيراً عميماً وإيماناً عميقاً ما زال زاخراً في جوانح أفراد هذه الأمة.
{ بقدر ما تهتكت أسر، وضاعت أعداد مقدرة من شباب هذا البلد من الجنسين بفعل الضغوط الاقتصادية، وغياب ولاة الأمور في المجتمع، تنهض أعداد أخرى نحو قرص الشمس، تمضي على صراط الفضيلة المستقيم.
{ إن (روحانيات) هذا الشعب المؤمن المصلي المعمر لمساجد الله في رمضان، وفي غيره من شهور العام، هي (سر) بقاء هذا البلد آمناً مستقراً كل هذه السنوات، رغم نزيف (أطرافه) المستمر!!
{ اللهم ثبتهم على الإيمان.
{ واغفر لنا .. وارحمنا.

صحيفة المجهر السياسي[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        تتحدث وكان السودان هو المذنب بينما الجميع يعلم ان المتسبب في كل هذهي المشاكل هي الحركة الشعبية زيارة اي مسئول للجنوب تحصيل حاصل هم يماطلون لكسب الوقت ولامداد المتمردين بالسلاح والتموين لاجدوة من اي مباحثات مالم يوقف الجنوب تدخلة في الشان السوداني وقف البترول لابد منة مالم يلتزمو بالاتفاقات

        الرد
      2. 2

        عليك اللة ريحنا من اقتراحاتك الفاضية دى .

        الرد
      3. 3

        ماهي الاسس التي تقوم عليها مبادره العقيد ؟ الامر في غايه الوضوح والبساطه حكومه الحركه الشعبيه هي التي تقف عائقا امام عدم تنفيذ الاتفاقات التي تقوض(امننا القومي).والسبب عدم وجود الاراده السياسيه للحركه!! والقاصي والداني يعلم بانها في حاله سداد لفواتير قديمه!! وان الغرب يتآمر بخبث شديد(مزدوج) ويلعب علي متناقضات الامن ليجعل ضمان امن دويله الدينكا يكمن في تقويض امن الشمال القومي واضعافه بل واسقاط نظام الانقاذ ان امكن!! لذلك كلما ازداد الضغط علي حكومه الحركه بسبب ايقاف ضخ النفط ازدادت حركه الغرب ضد الانقاذ دوليا وافريقيا واقليميا وبكل اسف ايضا داخليا !! اي نعم والله داخليا؟ ولااستطيع ان اقطع بالاسباب!! هل اختراق داخلي؟ ام تيارات داخل الحزب؟ ام قوي معارضه تري في الضغوط مكتسبات سياسيه؟ ام قوي داخليه تعمله لذهاب النظام؟ لااستطيع تحديد الاسباب ولكنها قطعها تعمل بوعي او بدونه لتقويض(امننا القومي) وهذا مكمن الخطر.
        الشمال ليست لديه مصلحه بتاتا في بقاء الحركه الشعبيه بنهجها العدائي الحالي لتنفذ مخططات الغرب لتمزيق السودان واضعافه ونهب موارده!! وهذا هو مشروع (السودان الجديد) الذي يتبناه كل اعداء السودان قاطبه. وقد آثبتت التجربه العمليه فشله !! وبوضوح شديد اذا كانت مبادره العقيد تصب في ترسيخ امننا القومي علي النحو الذي تم شرحه فمرحبا بها!! اما اذا كانت في حدود دغدغه العواطف بالاخوه الجنوبيه ورد زيار د.مشار (الرزينه) وفي نطاق هوشه الضغوط الغربيه كزياره الجنرلات الافارقه الثلاثه ومبادرات امبيكي فهي مضيعه للوقت .
        العقيد لابد ان يربط مستقبله السياسي بحدث كابعاد ….. الشعبيه عن السلطه واحلال البديل الاستراتيجي الذي يحقق الامن القومي المشترك للشمال والجنوب!!فهو من الذكاء ومقدره الفعل والخلفيه الوطنيه مايؤهله لذلك. والله من وراء القصد…. ودنبق

        الرد
      4. 4

        { مشهد خروج آلاف النساء والفتيات من مساجد الخرطوم، في أحيائها الراقية والطرفية، بعد أدائهن صلاة (التراويح)
        وهل التراويح صارت مقصورة على الأحياء الراقية؟؟؟؟

        الرد
      5. 5

        يا الهندي لا وفد ولا يحزنون الكلام واضح ( أوقفوا الدعم للحركات المسلحة نفتح الأنبوب) ما تقعد تنظر لينا وتطبل لود الإمام.

        الرد
      6. 6

        { أحسنت أخي (الأمير)، الصفة التى يتمتع بها مساعد رئيس الجمهورية او على الاقل قول اخى العقيد اما (أمير ) حتة واااحدة اى امير ما بلاش الكسير الكتير دا. وقدر مانقول ما نمرق من ثوب الألقاب والاسياد تانى ترجعونا ليه. انت رئيسك زاتو قال اقفلو (البلف ) يعنى فى نظرك هو اكبر عائق للسلام والتعامل الاقتصادى . اتركونا لمرة واحدة ننفذ قرارا بعزة وكرامة لهذا البلد .

        الرد
      7. 7

        متفائل ز ياده ياود الهندي

        الرد
      8. 8

        سياسية الجنوب واضحه مهما فعلتم وتنازلتم هم سايرين فى مخططهم والجاهل يعلم ذلك واستغرب عذا الكلام من صحفيين وسياسين قد يكونوا هم ضد الوطن بالتشجيع على ذلك .. نحن معك من انتم ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.